المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فرسان المناخ .. المسرحية التي لن تتكرر.. قام بتأليفها شخص عاش الأزمة وكان أحد ضحاياها !


عندليب الكويت
19-08-2013, 04:25 PM
فرسان المناخ .. المسرحية التي لن تتكرر.. قام بتأليفها شخص عاش الأزمة وكان أحد ضحاياها !

http://q8hardisk.com/data/products/1339804008531.jpg

مرحبا...

هذا الموضوع هو عن عمل مسرحي خالد يصعب تكراره...

إنها مسرحية فرسان المناخ ...

تأليف الفنان عبد الحسين عبد الرضا

كلمات وألحان الأغاني: أحمد باقر

إخراج مسرحي: عبد الأمير مطر

مهما تكلمت عن هذه المسرحية أشعر أني عاجز عن التعبير..

فهي عمل يمكنني أن أقول وبكل ثقة إنه لم ولن يتكرر على مستوى المسرح الكويتي...

عمل جمع بين الكوميديا المتزنة الراقية والطرح الموضوعي الذي غاص في أسباب الأزمة وشرح أسبابها وتداعياتها بشكل لا يتقنه إلا من عايش الأزمة!

نعم... إن من كتبها (الفنان عبد الحسين عبد الرضا) كان أحد ضحايا الأزمة الذين دخلوا السوق وتعاملوا فيه خلال فترة ازدهاره حتى خسر الملايين من ثروته التي جمعها..

حيث قال في أحد لقاءاته:
كسبت الملايين، لكن الإنسان طبعه الطمع، فقررت الاستمرار حتى أكسب أكثر، لكني خسرت ما كسبته في البداية!

من يتابع المسرحية بكل تفاصيلها وحواراتها.. يستطيع أن يخرج بمعلومات ثرية حول أسباب تلك الأزمة وكيفية حدوثها بالتفصيل الممل...

بل إن الحصيلة الضخمة من المعلومات التي يكسبها المشاهد من هذه المسرحية قد تكون أكبر وأفضل من أي بحث اقتصادي يتناول أزمة المناخ وتداعياتها...

مسرحية تصل مدتها إلى حوالي الأربع ساعات.. ورغم ذلك لا يشعر متابعها بأي ملل..

شاهدنا في المسرحية المضاربات المحمومة لأسعار الأسهم والبيع والشراء بالآجل، والذي تجاوز كل الحدود!

وكذلك تأسيس الشركات الوهمية التي لا مكتب لها ولا وجود في الواقع.. سوى أوراق فقط لا غير!

ورأينا دور وزارة التجارة (التخريبي) من حيث السماح للجميع بتأسيس الشركات المقفلة ودون ضوابط!

وكذلك البنوك وطريقتها العشوائية في منح القروض حسب اسم الشخص وعائلته حتى لو كان بلا أي ضمان!

ولا ننسى صغار الموظفين الذين راحوا ضحية الاستغلال وخسروا أموالهم!

http://www.alraimedia.com/Resources/ArticlesPictures/2010/05/26/85feebb5-955b-4567-a918-57baeee6809b.jpg

وطبعا كان للكوميديا دورها الفعال في هذا العمل المسرحي...

فلا أحد ينسى حوارات التجار مع الوزير في مكتبه وموضوع (بيض الخعفق) و(فرخ الخعنفق)!

وكذلك لقاء الفعاليات الاقتصادية من كبار السن (شخصيتا بوعدنان وبوصلاح) مع وزير التجارة بعد حدوث الأزمة!

http://im32.gulfup.com/RZwaU.jpg

ولا ننسى الظهور القصير للفنان الراحل المبدع (عبدالعزيز النمش) في هذه المسرحية وما أضفاه من جو فكاهي جميل جدا...

http://i1.ytimg.com/vi/wLNsIoz2LtM/hqdefault.jpg?feature=og

وحتى الفنانين (الكومبارس) كان لهم تأثير في مشاهد المسرحية...

رغم أني أعترض على كلمة كومبارس في هذه المسرحية بالذات..

فلا أعتقد أن أحدا منهم كان ينطبق عليه مسمى كومبارس.. فكل واحد له تأثير.. وكل ممثل شاب قال كلمة أو أدى حركة قد ترك تأثيرا لدى المشاهد!

وطبعا لا ننسى إبداع الملحن الكبير الراحل (أحمد باقر) في هذه المسرحية...

سواء في المقدمة الموسيقية في هذا المقطع...

OOnXLmGOgmI

أو في أغنية (نخوة ومناخ) الرائعة في هذا المقطع...

sH0eRcb9cMY

أتمنى أن يحوز الموضوع على الإعجاب منكم...
"وردة"

محمد العيدان
19-08-2013, 04:51 PM
فعلا هذه المسرحية جسدت واقع ماحصل في نكسة المناخ التي حصلت في بدايات الثمانينيات من القرن الماضي ...

BAREQ
20-08-2013, 12:13 AM
مسرحية أقل ما يقال عنها انها رائعة بكل المقاييس و منذ ان شاهدتها أول مره و الى الآن و انا مدمن على مشاهدتها اسبوعياً و بالخصوص الفقره الغنائية في المسرحية

لحن المطر
20-08-2013, 02:49 AM
هم لهذا اصبحوا عمالقة
كان بوعدنان يضحكنا على خسارته..

نسخة مع التحية لعهد المسرح الحالي مسرح بلا فكر

شايب الشيرياء
21-08-2013, 02:58 PM
كلام كبيير

عاشق غانم الصالح
21-08-2013, 05:58 PM
عبد الحسين عبد الرضا لو كانت لديه حماية حكومية
وتوفير مسرح خاص باسمه لقدم اعمال بهذا المستوى واحسن

وليد السعوديه
22-08-2013, 10:02 AM
انا اسميها
(مسرحيته الواقعيه الحقيقيه فرسان المناخ)
اتفق معك بكل ما قلته بخصوص هذه المسرحيه الي غير ممله مع اني شفته مائات المرات لكنني توي ادري انه مدتها تقريبا اربع ساعات والسبب الجوده مع الكم والكيف
واريد ان اضيف معلومات انا بنفسي شاهدتها
في سنة 2001 واثناء تصوير مسلسل (ديوان السبيل) الي كان في سوريا في اللاذقيه عملت الفضائيه السوريه مقابله مع ابوعدنان وكان لابس بدلة رسميه كحليه او زرقاء غامقه وذكر عن اعمال ومسرحيات كان فيه توقعات وتنبئات بما سوف يحدث مستقبل منها مسرحية الكويت سنة 2000 انتاج 1966
وتحدث عن مسرحيات تحدثت عن حدث صار مثل سيف العرب - فرسان المناخ ولاتذكر الباقي
وانه كان احد ضحايا المناخ ولو انه لم يخسر لكان اكبر تاجر بالكويت
وكانت هذه الخسارة اثناء وقت عرض مسرحية عزوبي السالميه وبعدها كتب عن فرسان المناخ

المعلومه الثانيه شاهدتها بأم عيني قلتها في عدة منتديات لم يصدقني احد
في سنة 2007 (الأزمة المالية العالمية)
كانت تعرض مسرحية كل اربعاء مساءً
عرضوا مسرحية فرسان المناخ كانت ذات الاربع ساعات الطوليه
وفي الاسبوع التالي قبل عرض المسرحية كتبت قناة فنون
(حرصا على مانقدمه لمشاهدينها الكرام فقد قررنا عرض مسرحية فرسان المناخ بنسختها الاصليه)
وهذا ما اتذكره مما كتب
وكانت المسرحية كانها مخترصه او معاد مونتاجها ومدتها مابين ساعه ونصف وساعتين تقريبا

luca_brasi
25-08-2013, 09:27 AM
عمل اسطوري مستحيل يتكرر