المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إبراهيم الحربي لـ «الراي»: خلل... غياب الدراما الخليجية عن أحداث المنطقة


عندليب الكويت
04-11-2016, 01:27 PM
http://s4.alraimedia.com/CMS/Attachments/2016/11/1/559043_343425_Org__-_Qu65_RT728x0-_OS886x664-_RD728x545-.jpg

«سوق الدراما الخليجية ضعيفة»!

هكذا، ومن منطلق الغيور على من أمضى عشرات السنوات أمام عدسات كاميراتها وفي استوديوهاتها، قالها الفنان إبراهيم الحربي، مستدركاً الواقع بمحاولة للإيجاد الحل كي تنتعش الساحة الدرامية الخليجية، لافتاً إلى أنه «لا بد من إعادة الشراكة بين الفضائيات في الإنتاج، وعلى تلفزيون الكويت أن يعود إلى الإنتاج الدرامي».

وأضاف الحربي في حوار مع «الراي» أن هناك حالة صعبة تمر فيها صناعة الدراما في المنطقة، معتبراً أن القائمين عليها يتحملون جزءاً كبيراً، لا سيما في عدم فتح أسواق جديدة، فضلاً عن عدم تجديد أنماطها لتحاكي الواقع والأحداث الموجودة في المنطقة، ومشيراً في الوقت نفسه إلى أن الكويت عندما تتحرك في زيادة الإنتاج الدرامي، تنتعش الساحة الفنية الخليجية.

واعتبر الحربي أن غياب النجوم الكبار عن الأعمال التي تقدم، وزيادة الطلب على الشباب الآن في الدراما تحديداً إنما هو من طبائع الأمور، لافتاً إلى أنه لم يغب الموسم الدرامي الماضي، بل كان منشغلاً بمسلسل «خمس بنات» الذي يتكون من 45 حلقة ويحتاج إلى المزيد من الجهد والتفرغ، ملمحاً إلى أنه عائد من جديد من خلال عملين، أحدهما في الكويت والآخر في الإمارات.

• ما سر اختفاء إبراهيم الحربي عن معظم أعمال الموسم الدرامي؟

- هناك مجموعة من الفنانين مع الأسف أصبحت تأتيهم عروض من خارج الكويت أكثر من الداخل، وأنا منهم. كذلك هناك شيء «غلط» في الساحة الفنية لا أعرفه حتى الآن، يتمثل بحالة من الجمود لم تحدث من قبل، وأنا شخصياً لا أحب الكلام عنها لأن البعض قد يغضب مني.

• هناك من يربط ابتعاد العديد من النجوم بسبب الأجور، ما رأيك بالأمر؟

- غير صحيح هذا الكلام، لأن القضية فيها الكثير من التشعب وتحتاج إلى نوع من الحقيقة والوضوح، ليس من قبل النجوم، ولكن من قبل الصحافة أيضاً. فبالرغم من تراجع عدد الأعمال الدرامية، إلا أنه من المفترض ألا تغيب بعض الأسماء التي لها وزنها عن الشاشة.

• ولماذا تراجعت صناعة الدراما؟

- علينا الاعتراف بأن سوق الدراما الخليجية ضعيفة ولا يوجد تسويق قوي لها، ولا بد من إعادة الشراكة الإنتاجية بين الفضائيات إذا ما أردنا أن تكون هناك دراما متجددة، لأن البعض يعتقد أن الدراما كبيرة والأعمال كثيرة، ولكن في الحقيقة الدراما التلفزيونية في الخليج أصبحت مواسم وتشبه طريقة الإنتاج المسرحي الذي لا يقدم إلا في العطلات.

• هل الأوضاع العربية والإقليمية أو المزاج العام في المنطقة وراء هذا التراجع؟

- الأوضاع الحالية في المنطقة والوطن العربي يفترض أن تكون مادة دسمة لتقديم دراما تحاكي الواقع، فهناك حروب وإرهاب وغيره، فأين هي الأعمال التي تمس الأحداث؟ هناك مع الأسف عدم تجديد وتطوير وطرح قضايا حقيقية، وهو سبب رئيسي لأن تبقى الدراما مراوحة لمكانها، فلا يعقل أن يعيش الناس أجواء معينة ويشاهدون أعمالاً في التلفزيون بعيدة عما يحدث لديهم.

• ما الحل لعودة هذه الصناعة إلى ما كانت عليه؟

- الكويت هي القوة الحقيقية في هذه الصناعة، وإذا ازدهرت يعني ازدهرت في كل الخليج وتعافت. لذلك، لا بد من عودة تلفزيون الكويت إلى الإنتاج، ليس فقط بطريقة المنتج المنفذ، وإنما يتدخل لإنتاج الأعمال الكبيرة التي فيها تراث ولغة عربية ولا مانع من تقديم أعمال بطريقة المنتج المنفذ.

• في الموسم الماضي، كان هناك كمّ كبير من الأعمال الدرامية السعودية، ما هو سر غيابك عنها؟

- ليس في الأمر أسرار، كان هناك عمل حجازي يتطلب لهجة معينة، ثم انشغلت بعد ذلك بملسلسل «خمس بنات».

• لماذا أصبح الاعتماد على الجيل الجديد أكثر من النجوم في الدراما؟

- هذه طبائع الأمور، والكثير منهم يستحق ذلك، لأن لكل وقت ترتيبه، فالحياة تسير بنا والأشياء والأنماط تتغير وبعد عشر سنوات سيقول هذا الفنان لماذا الأمر تغير؟!... كل الحكاية أننا لا نتخيل التغيير، لكن الاجتهاد والعمل بشكل جيد يجعل الإنسان مبدعاً.

• وأين أنت من السينما؟

- فيها الكثير من المشاكل وغير محسوبة العواقب، ووردتني عروض كثيرة، لكن الأمر يحتاج إلى بعض الوقت.

• متى سيعرض مسلسل «خمس بنات»؟

- العمل لصالح «mbc»، وكان من المفترض أن يعرض قبل شهر رمضان، إلا أن القائمين على القناة كان لهم رأي آخر لأنهم معجبون بفكرة العمل، لأنها تتكون من 45 حلقة. أعتقد أن العمل سيعرض قريباً قبل نهاية العام.

• ماذا لديك من أعمال جديدة؟

- لدي مسلسلان، أحدهما في الكويت والآخر في دولة الإمارات، وسأعلن عن التفاصيل حينما نبدأ التصوير.