المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أحمد جوهر: سأنتقد الحكومة... في مسرحيتي المقبلة !


عندليب الكويت
29-01-2017, 07:01 PM
http://s2.alraimedia.com/CMS/Attachments/2017/1/24/578798_374517_Crp__-_Qu65_RT728x0-_OS472x497-_RD472x497-.jpg

«سأنتقد الحكومة في مسرحيتي المقبلة، وهي قيد الكتابة والتشكل الآن»!

إنه الفنان الكبير أحمد جوهر ملوحاً بعودته الوشيكة إلى المسرح الذي سبق أن غاب عنه احتجاجاً على قلة قاعات العرض، رافضاً أن يُهين «أبا الفنون»، بأن يعرض مسرحياته في قاعات الأفراح!

جوهر الذي كان يتحدث مع عدد من الصحافيين الفنيين، كانت «الراي» بينهم، في كواليس مسرح الدسمة، حذَّر من «أن تتحول نقابة الفنانين مسرحا عبثيا إذا أقدمت على فرض ضرائب - ولو رمزية - على أعضائها»، مطالباً بأن «تنسج النقابة الكويتية على غرار نظيرتها المصرية، من دون لجوء إلى ضرائب»، مبرراً رأيه بـ «أننا في الكويت - بحمد الله - لسنا في حاجة إلى مثل هذا الإجراء الضرائبي».

وعرَّج جوهر على اعتذار الفنان القدير عبدالحسين عبدالرضا عن منصب النقيب، مشيراً إلى أن «الرجل اعتذر بعدما شعر بأن هناك بعض القوانين قد وُضعت من دون علمه». وفي زاويةٍ أخرى من الحديث استغرب «عمليات التجميل التي تُقدِم عليها بعض الفنانات حتى صرن متشابهات كالنساء اليابانيات» (على حد وصفه)، ومتسائلاً: «ماذا يقصدن من وراء تغيير أشكالهن بالكامل، برغم أنهن جميلات بالفعل؟».

الفنان القدير أحمد جوهر تطرّق إلى عدد من أهم قضايا الفن، تأتي تفاصيلها في هذه السطور:

• هل ترى أن تكريمك جاء في الوقت المناسب؟ ـ لقد كُرمتُ كثيراً، وأكبر تكريم لي كان حصولي على جائزة الدولة التشجيعية من قبل، فالتكريم يأتي في مراحل، وأحمد الله أنه يأتي ونحن أحياء، ولا بد من الإشادة بالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ومسؤوليه، لمتابعتهم للحركة الفنية في الكويت.

• بمناسبة أن تكريمك جاء من أجل المسرح، أين أنت منه حالياً؟ ـ في السابق كنا بعيدين لأننا كنا نفتقد المسارح وقاعات العرض المناسبة، لكن الآن أصبحت موجودة، فهناك مسرح عبد الحسين عبد الرضا، ومركز جابر الثقافي، وهناك مسارح أخرى قيد الإنشاء، وهذا سيشعل النشاط المسرحي ليس فقط من جانب أحمد جوهر، بل من قبل جميع المسرحيين، على عكس ما كان يحدث في السابق، إذ كانت الجماهير تطالبنا بتقديم العرض في قاعات الأفراح، لكننا رفضنا ذلك، حتى لا نهين «أبا الفنون» بعرض أعمالنا في قاعات ليست مجهزة له، ولا تليق به.

• متى تعود في عمل مسرحي جديد؟ ـ هناك نية للعودة إلى المسرح من جديد، والآن النص في طور الكتابة والتكوُّن، وهو عمل سياسي، ولو أنني لا أرى أن هناك مسرحاً سياسياً وآخر اجتماعياً، بل هناك مسرح ينتقد أداء الحكومة، وهذا يدخل في باب النقد وليس السياسة، والنقد على المسرح لا بد أن يأتي وفقاً لحدود معينة من دون تجاوزٍ للخطوط الحمراء، ولكن لا بد من تقديم فكرة لم تُطرح في الدواوين.

• أين أنت من الدراما التلفزيونية؟ ـ لديّ عملان دراميان أحدهما عنوانه «المعذب 2»، والآخر يحمل اسم «أبو عكازة»، ولا أعرف ماذا يريد التلفزيون، ولذلك قدمتُ شيئاً تراثياً وآخر كوميدياً، وبالمناسبة مسلسل «الأخ الأكبر» قد أُجيز تنفيذه بطريقة المنتج المنفذ من قِبل تلفزيون الكويت، ولكن الموافقة جرى سحبها عن سبعة مسلسلات، ولا نعرف السبب في تغير الموقف، وقد قابلنا الوكيل وشرحنا له الأمر بأن هذه الأعمال أخذت موافقة من الميزانية، غير أنه أعيد تقديمها من جديد.

• كيف تنظر إلى قانون تنظيم المهن الفنية من خلال النقابة؟ ـ أنا لا أعرف ما النهج الذي تم التوصل إليه.

• الجمعية العمومية لنقابة الفنانين لديهم علم بالأمر؟ ـ لقد طالبت من قبل بضرورة تطبيق اللوائح التي تُطبق في مصر ما عدا الضرائب، لأننا - ولله الحمد - لسنا في حاجة إلى ذلك.

• لكن النقابة تحتاج إلى موارد حتى تصرف على نفسها؟ ـ الفنانون لن يدفعوا أي مبالغ، سواء كانت رمزية أو غير رمزية، لأنه ليس هناك كويتي يعمل في الفن في حاجة إلى موارد الفن، فالجميع يعملون في وظائف، والحكومة تصرف ميزانية لكل المؤسسات النقابية، ولن نقبل بفرض أي رسوم، وإذا النقابة فعلت هذا الأمر يكون القائمون عليها قد حولوها إلى مسرح عبثي، وأعتقد أن مجلس الأمة لن يقر قانون النقابة إذا كانت هناك ضرائب أو رسوم على الفنانين.

• كيف تنظر إلى اعتذار الفنان عبدالحسين عبدالرضا عن رئاسة النقابة؟ ـ هو اعتذر لأنه لم يقبل القوانين والقرارات التي اتُّخذت، فهو فنان ومن ثم قلبُه على الفنانين، وأعتقد أنه «حزت بقلبه» أنهم اتخذوا قرارات من دون الرجوع إليه.

• من الشخصية التي تراها بديلاً لعبد الرضا إذا ما أصر على ترك منصب النقيب؟ ـ هناك فنانون مخضرمون في الكويت، كما أنه ليس بالضرورة أن يكون ممثلاً، بل يمكن أن يكون مؤلفاً أو مخرجاً، ولكن بشرط أن يستطيع التحدث نيابة عن النقابة، ويبحث عن مصالح منتسبيها... وطارق العلي فنان متميز وله كل الاحترام، ولكنه الآن يسد فراغاً، والنقابة ليست مكانه.

• كيف تنظر إلى ما يقدَّم في الدراما الكويتية؟ وهل ترى أنها تعبر عن المواطن الكويتي؟ ـ ليست هناك دراما في الوقت الحاضر، مع احترامي لكل المشاركين في الأعمال التي تقدم الآن، فهذا الكم الكبير خلال موسم كامل تستطيع انتقاء عملين أو ثلاثة فقط هي التي تمتلك بناء درامياً جيداً وإخراجاً متميزاً، أما بقية الأعمال فهي مجرد «شو»، وبالرغم من ذلك تبقى الدراما الكويتية متسيدة في الخليج، لأن كل عمل يقدَّم - حتى إن لم يُصوَّر في الكويت، أو يحمل لهجة أو جنسية خليجية - نجد فيه فنانين من الكويت، لكن عموماً لم ينزل اللاعبون الحقيقيون في الساحة الدرامية حتى الآن، حيث إن تلفزيون الكويت لم يفتح لهم الباب بعد.

• هل أزمة الدراما مُختلقة أم تراها أزمة حقيقية؟ ـ هذا سؤال قوي... أنا أعتقد أن الأزمة الحالية ضد تلفزيون الكويت، كما أن هناك منتجين ليست لهم علاقة بالدراما دخلوا المجال، ومع الأسف نجحوا - وهم يقصدون - في تدمير الفن، وتلفزيون الكويت له ما يقدم له، ويتعامل مع الجميع وفق آليات ولا يعرف النوايا.

• هل نحتاج إلى مزيد من الوقت لتعود عجلة الإنتاج الدرامي إلى سابق عهدها؟ ـ أعتقد أن كل شيء موجود، ونتمنى أن تدور العجلة. كذلك نتمنى عودة قناة الدراما إلى تلفزيون الكويت، لأنها كانت مميزة، ومثلما هناك قناة للرياضة، وأخرى للثقافة يفترض أن تعود قناة الدراما.

• كيف تنظر إلى العديد من الممثلات اللواتي غيرن من أشكالهن بعمليات التجميل؟ ـ مع الأسف كلهن أصبحن يشبه بعضهن بعضاً، مثل اليابانيات، ولا أعرف ما هو الهدف الذي يردن تحقيقه من وراء هذا التجميل برغم أنهن جميلات، وهناك مبالغات في الشفط والنفخ.

ابولين
30-01-2017, 07:44 PM
علشان يصير مصيرها مصير هذا سيفوه

الشبل
31-01-2017, 01:10 AM
احمد جوهر و فهد العليوة الوحيدين في الساحة حالياً ككُتّاب كبار بنظري .. ان شاء الله تتم المسرحية اللي قال عنها و مسلسلاته كذلك , اما من ناحية المسلسلات اتمنى ان اشوف له عمل في رمضان القادم .. الوحيد اللي يتعب على عمله صح

محمد العيدان
01-02-2017, 01:24 PM
اغلب الاعمال الفنية انتقدت الحكومة سواء بعمل مسرحي متكامل او من خلال إسقاطات فنية
السؤال و : ماذا بعد الانتقاد ؟؟؟

الشبل
01-02-2017, 03:15 PM
الخلل من السلطة التنفيذية حتى مجلس الأمة يطرح و يسن قوانين لكن الجهة التنفيذية ما تنفذ شي !