المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : محمد العلوي لـ «الراي»: أُصارع نفسياً بسبب... «دموع الأفاعي»!


عندليب الكويت
03-02-2017, 01:44 PM
http://s5.alraimedia.com/CMS/Attachments/2017/1/30/580130_381538_Org__-_Qu65_RT728x0-_OS768x742-_RD728x703-.jpg


«أعيش صراعاً نفسياً في مواجهة (دموع الأفاعي)»!

إنه الفنان محمد العلوي متحدثاً عن تأهبه للوقوف أمام الكاميرات كي يبدأ في تصوير مشاهده في المسلسل الاجتماعي الجديد «دموع الأفاعي»، من تأليف خليفة الفيلكاوي وإخراج نهلة الفهد، وتمثيل نخبة من النجوم بينهم زهرة عرفات، حسين المنصور، هند البلوشي، غدير السبتي، غرور، صابرين بورشيد، ميثم بدر وعبدالعزيز النصّار.

وفي تصريح خاص لـ «الراي»، تحدث العلوي عن ملامح شخصيته مبيناً: «أولاً أنا سعيد للغاية بالمشاركة في هذا المسلسل الذي يحمل قدراً كبيراً من الغموض والإثارة التي تمتزج بأحداثه، كما تلامس قضاياه شريحة كبيرة من المجتمع، خصوصاً أن بعضها يتعلق بحياة الأسرة والعلاقات بين أعضائها، ويعرض للروابط التي تحكم علاقة الأم بأبنائها، إلى جانب بعض الآفات الأخلاقية مثل الجشع والطمح»، ومردفاً: «في هذا الإطار أجسد شخصية مركبة في مضمونها لأنها تعيش حالة نفسية وصراعاً داخلياً عنيفاً بسبب أمور صعبة عاشتها هذه الشخصية في الصغر وبقيت محفورة في ذاكرتها على مدى سنوات العمر»، ومواصلاً: «شخصيتي هي شاب كان شاهداً في طفولته على عدد من الأمور والمواقف إلى جانب أنه اطلع على مجموعة من الأسرار التي تخصّ أختيه - هند البلوشي وصابرين بورشيد - حيث تبقى كلها محفورة في الذاكرة وتعيش في داخله وتؤثر في مشاعره، إذ يبذل جهداً نفسياً كبيراً للحفاظ عليها وتجنب خروجها إلى العلن إلى أن أصبح شاباً كبيراً، وذلك كله لعدم الإضرار بأختيه».

العلوي مضى يقول: «لكن مع توالي الأحداث وتصاعدها يحصل اللامتوقع بالنسبة إليه، حينما ينكشف المستور، فتلقي شقيقتاه عليه باللائمة، وتنخرطان في تأنيبه على فعلته - كما تتصوران - وتجاهلتا العذاب النفسي الذي كان يتحمله في سبيل توفير كل سبل الراحة لهن»، متابعاً: «لا أخفيك القول إن الشخصية التي أُسندت إليّ قد شدتني بدرجة كبيرة، وقد شعرتُ بتجانس كبير بينها وبين بقية الشخصيات وأحداث العمل بأكمله، وفعلاً تملكتني الرغبة في أن أقدمها وأطل بها ومن خلالها على الجمهور، لدرجة أنني حينما وقعت على العقد لم أسأل حتى إن كان (دموع الأفاعي) سيُعرَض ضمن خارطة الدراما الرمضانية أم خارجها، وبالمناسبة هذه القضية لم تعد في مجمل الحال أمر لم يعد يهمني كثيراً».

وفي ما يتعلق بالعمل الإذاعي، زاد العلوي: «بوصفي مخرجاً في الإذاعة، ستشهد الفترة المقبلة عملاً مكثفاً تحضيراً للأعمال والبرامج الإذاعية الرمضانية، خصوصاً أن آخر برنامج لي (الكويت والعمل الإنساني) قد حصل على الجائزة الذهبية ضمن فعاليات مونديال القاهرة قبل فترة، وهو ما يحفزني إلى مزيد من التطور، ويحتّم عليّ تقديم أعمال بمستوى أفضل مما سبق، وهي مسؤولية كبيرة، حتى أبقى في الصدارة دوماً وأحوز رضا المستمعين».

عندليب الكويت
09-02-2017, 05:31 PM
http://www.alanba.com.kw/articlefiles/2017/02/720048-1.jpg

أكد أن عمله في المحاماة يصعّب عودته إلى التمثيل
عادل اليحيى لـ «الأنباء»: نص «دموع الأفاعي» شجعني على العودة إلى الإنتاج الفني

يواصل فنانو المسلسل الدرامي الاجتماعي الجديد «دموع الأفاعي» تصوير أدوارهم في عدد من مناطق الكويت تمهيدا لعرضه في رمضان المقبل، والعمل من إنتاج المحامي عادل اليحيى، وتأليف الكاتب خليفة الفيلكاوي، وإخراج نهلة الفهد، ويشارك ببطولته كل من حسين المنصور وزهرة عرفات، خالد البريكي، محمد العلوي، صابرين بورشيد، عبدالمحسن القفاص وأحمد الهزيم.

وأكد منتج العمل المحامي عادل اليحيى أن طاقم المسلسل يعمل بشكل مستمر لتنفيذ كل المشاهد، حيث يحمل العمل الطابع الدرامي من خلال نص يتمحور حول أسرة يتصارع أحد أفرادها مع البقية للظفر بالميراث إلا انه يفشل في ذلك بعد انتصار كلمة الحق وتعود الأمور إلى نصابها.
وقال اليحيى خلال حديثه لـ «الأنباء»: العمل يشكل عودتي إلى المجال الفني بعد فترة توقف استمرت لأكثر من 12 عاما قبل أن أعود كمنتج لهذا المسلسل، الذي أتوقع له نجاحا كبيرا لما يحتويه النص من أحداث درامية قادرة على جذب المشاهد ومنافسة الأعمال الدرامية التي تعرض بشكل مستمر على امتداد العام وكذلك في شهر رمضان.

وعن أسباب اختياره هذا التوقيت للعودة إلى العمل في المجال الفني، أشار إلى أن من أبرز الأمور التي دفعته للعودة نص المسلسل وكذلك اشتياقه للعودة، وأردف: «دموع الأفاعي» سيكون بمنزلة تجربة جديدة أو تحد فني يأتي بعد فترة انقطاع، وهذا الأمر يضعني وفريق العمل أمام مسؤولية أكبر لتقديم عمل ذي قيمة ومحتوى جيد.
وفيما يتعلق بإمكانية العودة كممثل، قال: هذا الأمر صعب جدا لكوني أعمل بمهنة المحاماة التي أزاولها منذ عدة سنوات ويصعب علي العودة كممثل رغم اشتياقي بين الحين والآخر للعودة إلى التمثيل.

وحول اختلاف الوسط الفني في السابق عنه في الحالي، ورد: هناك اختلاف بعملية التعامل مع الفنانين أبناء هذا الجيل، مبديا استغرابه لدى تعامله معهم من طريقة اختيارهم للأدوار، حيث تبين افتقارهم إلى الخبرة بعكس بقية الزملاء القدامى، فلم يترددوا في عملية اختيار أدوارهم بالنص وهذا يؤكد قيمتهم الفنية.

أما عن إمكانية تكرار التعاون مع الأسماء المشاركة في هذا العمل من خلال المسلسلات المقبل، فقال اليحيى: عملية اختيار الفنانين لأي عمل لا تتم عن طريق المحسوبيات أو الصداقات بل وفقا لما يتطلبه العمل، وهذا المبدأ سأعمل به في حال استمراري بعملية إنتاج المسلسلات الدرامية بعد نجاح «دموع الأفاعي».

عندليب الكويت
09-02-2017, 06:33 PM
http://s5.alraimedia.com/CMS/Attachments/2017/2/7/581789_389686_Org__-_Qu65_RT728x0-_OS945x1181-_RD728x909-.jpg

صابرين بورشيد لـ «الراي»: أنا طبيبة أسنان... لكنني «سليطة اللسان»
تمنَّت أن يُعرض «دموع الأفاعي» في الموسم الرمضاني

متمنيةً أن يجد العمل حظه في العرض على شاشة الموسم الرمضاني المقبل، تحدثت الفنانة البحرينية صابرين بورشيد عن مسلسلها الجديد «دموع الأفاعي»، موضحة أنه المسلسل الوحيد الذي وقع عليه اختيارها من بين نصوص عدة عُرضت عليها في الفترة الأخيرة.

بورشيد أبلغت «الراي»، في تصريح خاص، أنها شدّت رحالها من بلدها البحرين، ووصلت الكويت قبل أيام لتلحق بفريق عمل المسلسل الذي بدأت حركة الكاميرات لتصوير مشاهده، ومشيرة إلى أن «دموع الأفاعي» من تأليف خليفة الفيلكاوي وإخراج الإماراتية نهلة الفهد، بمشاركة نخبة من نجوم الساحة، من بينهم زهرة عرفات، هند البلوشي، غدير السبتي، حسين المنصور، عبدالمحسن القفاص، محمد العلوي، ميثم بدر، ونواف الفضلي وغيرهم الكثير، والتي كانت قد انطلقت مسبقاً.

وأماطت بورشيد اللثام عن ملامح شخصيتها، بقولها: «هذا المسلسل تتبلور فكرته العامة حول شخصية تُدعى منيرة، تُتهم بجريمة ما، ما يدفعها إلى الهجرة بعيداً أكثر من عشرين عاماً، والعيش داخل دولة عربية أخرى، ومع مرور السنوات الطوال تتعرض لمفاجأة ما تدفعها إلى العودة مجدداً إلى الكويت للبحث عن أبنائها، من هنا ستبدأ أحداث غريبة غير متوقعة تتعلّق بكل الشخصيات». وأردفت بورشيد: «أجسد شخصية طبيبة أسنان تُدعى خديجة، وهي تتميز بأنها سليطة اللسان، وتحمل أيضاً لمسة من الشر في تصرفاتها، وهو الأمر الذي شدّني إلى القبول بها وحفزني إلى تقديمها للجمهور، إذ هي شخصية جديدة في مسيرتي، لم يسبق لي أن تقمّصت مثلها سابقاً».

وتابعت بورشيد أنه لم يُحدَّد بعد موعد عرض المسلسل، مكملةً: «أنا بشكل شخصي أتمنى عرضه خلال شهر رمضان، لما فيه من قصة رائعة ستجذب المشاهدين، وتقودها المخرجة الرائعة نهلة الفهد التي تمتلك رؤية ثاقبة وفكراً إخراجياً إبداعياً، بالتعاون مع كوكبة من الفنانين المتميزين، وكل هذه أسباب تجعل العمل يليق بعرضه في رمضان المبارك».

عندليب الكويت
17-03-2017, 01:00 AM
http://s3.alraimedia.com/CMS/Attachments/2017/3/15/589485_399128_Org__-_Qu65_RT728x0-_OS1135x756-_RD728x484-.jpg

ميثم بدر لـ «الراي»: أُحبّ ابنة عمي... على طريقة البورصة!

«أعيش قصة حب مع ابنة عمي، لكن المشاكل المتوالية تنغّص عليّ حبي، وتقف عائقاً دون اقتراني بها، وسط أحداث متشابكة»!

هكذا أماط الفنان ميثم بدر عن ملامح دوره في مسلسل «دموع الأفاعي»، واصفاً الدور بأنه يمثل خطوة جديدة ونقلة مختلفة تماماً عما قدمه من قبل، وموضحاً: «سعيد بسبب الشخصية التي أجسدها في هذا العمل، وكذلك بمساحة الدور، حيث أشعر بأنني وُفقتُ في الكم والكيف دفعةً واحدة».

«الراي» التقت بدر أثناء استراحة عمل خاطفة، في جولة لها بين كواليس «دموع الأفاعي» الذي يتواصل تصويره الآن، فتحدث عن عدم حصوله على كثير من الفرص المتميزة في الدراما، مردفاً: «يعود ذلك إلى انهماكي في إدارة فرقة مسرح الخليج، بما تستلزمه من نشاط ذهني وفكري وفني يستغرق 70 في المئة من جهودي الفنية»، ومتطرقاً إلى عدم رضاه عن حال الدراما حالياً، ومتوقعاً لها مزيداً من التراجع إن لم تحظَ بتغيير وإصلاح قريبين... أما التفاصيل فتأتي في هذه السطور:

• فلنبدأ بـ «دموع الأفاعي»... ما الذي أغراك بالعمل في هذا المسلسل؟ ـ أمور كثيرة جعلتني أقبل المشاركة في هذا المسلسل، أهمها نوعية الدور الذي حصلتُ عليه ومساحته، حيث حصلت على أكبر مساحة لي في الدراما منذ بدأت مسيرتي فيها. ثانياً، الدويتو الذي يجمعني مع هند البلوشي، وهي فنانة أرتاح في التمثيل أمامها، كما أنني أعتبر دوري في هذا العمل ظهوراً جديداً لي من خلال الأحداث التي أقدمها للمرة الأولى، فأنا بصراحة أقدم في»دموع الأفاعي» الكم والكيف، وهذا الكلام أقوله للمرة الأولى.

• إذاً، حدثنا عن الشخصية التي تجسدها فيه؟ ـ أؤدي دور طالب جامعي يعيش قصة حب مع ابنة عمه، ويواجه مشاكل في الارتباط بها، وتصبح الأمور بالنسبة إليه مثل البورصة، مرة في صعود وأخرى في هبوط، وسط مفارقات وأحداث متشابكة.

• لماذا تبدو خطواتك في الدراما أقل منها في المسرح؟ ـ لأنني أتولى إدارة فرقة مسرحية هي فرقة مسرح الخليج، وهذه الإدارة تأخذ من وقتي وطاقتي وتفكيري أكثر من 70 في المئة، وبالتالي جاء هذا على حساب أعمالي في الدراما، لأن رئاسة فرقة مثل مسرح الخليج ليست بالأمر السهل، فهي تحتاج إلى حضور ومشاركات واجتماعات واختيار وتنفيذ أعمال تليق باسم وتاريخ الفرقة، وهذا لا يمكن أن يحدث إلا إذا كانت هناك إدارة جيدة، وكل ذلك جعلني قريباً من المسرح، ولذلك أعمل فيه أكثر، وهذا أمر طبيعي، فضلاً عن أن الأدوار التي تأتيني في الدراما غالباً ما تكون مكررة وليست مرسومة على مساحات كافية، ولذلك أعتذر عن عدم المشاركة فيها.

• هل ترى أن فرص العمل في الدراما بالنسبة إلى الشباب أصبحت أقل من السنوات الماضية؟ ـ هذا كلام صحيح، فمنذ خمس سنوات باتت الأعمال قليلة جداً، وأنا أتوقع أنه إذا لم يحدث تغيير وإصلاح لحال الدراما خلال عامين من الآن فسيهبط مستوى الدراما أكثر وأكثر، وسيتضرر المجال بأكمله بعدما سيقل عدد الأعمال بنسبة واضحة.

• هل المسرح أصبح هو الفن الأقوى في الكويت الآن؟ ـ نعم، فقد حقق المسرح سبقاً للفنون الأخرى سواء على المستوى الجماهيري أو الأكاديمي، والدليل أن لدينا العديد من المهرجانات، فضلاً عن أكثر من 25 عرضاً في الأعياد والمناسبات، بالإضافة إلى أن الأعمال التي تمثل الكويت في الخارج تفوز بجوائز، حتى إنها غيّرت نظرة الجمهور في الخارج عن المسرح في الكويت، والفضل لله ثم للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الذي يدعم الفرق بقوة من أجل تقديم أعمال متميزة.

• ولماذا يتحدث البعض عن قلة المهرجانات المسرحية في الكويت؟ ـ نعم، لدينا قلة في المهرجانات، ويفترض أن يكون لدينا أكثر من ذلك، لأن كل الدول العربية تقيم العديد من المهرجانات المسرحية، خصوصاً دول المنطقة، والكويت رائدة في المسرح، ولها مكانة مرموقة في هذا الفن، ولا يجوز أن نتراجع، وكل أمنياتي أن يكون لدينا في الكويت مهرجان عربي كبير.

• ومتى - في اعتقادك - ستزدهر ميزانيات المسارح الأهلية؟ ـ أولاً، علينا الاعتراف بأن الميزانية الحالية ضعيفة للغاية، ولكن المجلس الوطني يدعم الفرق عندما تجتهد وتقدم أعمالاً جيدة. ثانياً، نتمنى أن تكون هناك إعادة نظر في إعطاء الفرق المسرحية عملاً تلفزيونياً كل عام بطريقة المنتج المنفذ حتى تستطيع أن تفي بالتراماتها وتقدم أعمالاً متميزة وتحتوي الفنانين الشباب الذين يحتاجون إلى فرص تعزز خطواتهم على بداية الطريق.

عندليب الكويت
10-05-2017, 05:47 PM
gjjpwi_6kDw