المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : زهرة الخرجي: لهذا السبب اعتذرت عن «النسرة»!


عندليب الكويت
18-06-2017, 10:00 PM
http://img.mawaly.com/images/news/zxy/59587-1334209566.jpg

نيفين أبولافي|

«سعادة السفير» عمل مسرحي جديد للكبار تستعد لتقديمه الفنانة زهرة الخرجي في عيد الفطر المقبل، الى جانب الفنان داود حسين وعدد من الفنانين، ووصفته بالجديد من حيث الفكرة والمضمون، اما فيما يتعلق بالدراما التلفزيونية فقد اوضحت انها اعتذرت عن عدم المشاركة مع الفنانة سعاد عبدالله في حلقة «النسرة» ضمن مسلسل «كان في كل زمان» لضيق الوقت، في حين انها لا تعرف اسباب عدم عرض مسلسل «سماء صغيرة» الذي كان مقررا في رمضان. حول التفاصيل ومواضيع اخرى جاء هذا اللقاء..

◗ لماذا لم يعرض مسلسل «سماء صغيرة» في رمضان كما كان مقررا؟
– كان من المفترض ان يعرض المسلسل خلال شهر رمضان، لكني لا اعرف الاسباب وراء عدم عرضه، فقد انتهينا من تصوير مشاهد العمل في تركيا قبل فترة، وفيه كوكبة من الفنانين من مختلف الدول العربية، وقد تكون هناك وجهة نظر لعرضه في وقت اخر من السنة لكني لا اعرف الاسباب.

عدم تنسيق
◗ ما السبب وراء غيابك عن الشاشة الرمضانية هذا العام؟
– كان من المفترض ان أشارك في حلقة «النسرة» في مسلسل «كان في كل زمان» مع الفنانة القديرة سعاد عبدالله، لكني اعتذرت بسبب عدم مقدرتنا على التنسيق فيما يتعلق بتوقيت تصوير الحلقة التي يصادف بدء تصويرها في اليوم نفسه الذي كان من المقرر لي ان اسافر لتصوير لقاء مع قناة الحرة، ولم يكن بالامكان ان يؤجلوا تصوير الحلقة لارتباطهم بموعد سفر اخر الى لبنان لتصوير حلقات المسلسل هناك، لذا اعتذرت لكوننا لم نستطع التنسيق من الطرفين لانشغال كل منا بجدول اعمال لا يمكن تغيير التواقيت فيه.

◗ تستعدين لعمل مسرحي للكبار، فما الذي حمسك للمشاركة في مسرح الكبار بعد فترة من التوقف؟
– لم اتوقف عن مسرح الكبار، لكن العام الماضي لم تكن لي مشاركة في مسرح الكبار لعدم وجود ما يناسبني من عروض، لكني قدمت مسرح اطفال، فالمهم بالنسبة لي هو ما سأقدمه للجمهور من اعمال سواء للكبار او للصغار، والقرار مرتبط بما يقدم لي من نصوص سواء في مسرح الكبار او الصغار.

سعادة السفير
◗ حدثينا عن هذا العمل؟
– بصراحة اعجبني النص كثيرا وهو عمل فيه شيء جديد سواء على مستوى العمل ككل او على مستوى الشخصية، وهو من بطولة الفنان داود حسين إلى جانب عدد من الفنانين معي مثل عبير الجندي ونسمة من العراق ولولوة الملا، الاء الهندي ومشاري المجيبل واسامة المزيعل ومجموعة من الشباب والشابات وهي بعنوان «سعادة السفير»، وستعرض على مسرح الشيخ دعيج الخليفة الصباح في شرق، الذي سيشهد ايضا عرضا مسرحيا للاطفال سيقدم قبل عروض الكبار للشركة المنتجة نفسها.

◗ ماذا بشأن مسرح الطفل؟
– هذا العام لا يوجد لدي عمل للطفل لانشغالي بمسرح الكبار، ولنا لقاء في السنوات القادمة ان شاء الله، فانا احب مسرح الطفل وبالتأكيد لن اتأخر عن المشاركة في اي عمل مكتوب بشكل جيد.

◗ كيف تجدين الدراما المحلية في هذا الموسم الرمضاني؟
– في هذا الموسم هناك زخم انتاجي لعدد كبير من الاعمال، منها ما هو كوميدي ومنها ما هو تراجيدي ومنها ما لا قيمة له، لكن هذا التنوع يعني ان هناك حالة فنية صحية ولكل شريحة في المجتمع ما تحب من اعمال، وفي النهاية العمل الجيد يفرض نفسه على الساحة.

دور مهم
◗ هل حقق الشباب بصمة في الاعمال الدرامية المحلية؟
– بالتأكيد للشباب دور مهم في الاعمال الدرامية، ولهم وجودهم وبصمتهم في الساحة الفنية، وفي النهاية من يقدم فنا جميلا وحقيقيا ولديه ادواته الفنية الصحيحة بالتأكيد ستكون له بصمة، وفي العموم الدراما الشبابية حققت نجاحات ملحوظة لمن قدمها بشكل لائق.