المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الدراما الرمضانية تكتسي بثوب الماضي.. للعام الثاني!


عندليب الكويت
20-02-2020, 10:48 PM
https://a7.pnghunt.com/preview/70/172/59/triangle-yellow-exclamation-mark-png.jpg

يبدو أن الدراما الحقبوية مازالت تلقي بظلالها على المشهد الفني المحلي بعد التفاعل الكبير مع الأعمال التراثية، والتي دارت أحداثها في فترات زمنية سابقة خلال شهر رمضان من العام الماضي، تستمر تلك الموجة الدرامية للعام الثاني على التوالي، حيث بدأت تتضح ملامح العديد من المسلسلات التي اختار كتابها ان يذهبوا لحقب زمنية سابقة كغطاء لمناقشة قضايا آنية أو لطرح قصص اجتماعية او رومانسية، في فترة اتسمت بهذه الصبغة على مستوى العلاقات الإنسانية او اسقاط الواقع عبر قصص تراثية، وسيكون عشاق تلك القوالب الدرامية على موعد مع منافسة حامية بين العديد من المسلسلات التي ترضي شغفهم وحنينهم لسنوات مضت، ولم يبق منها سوى الذكريات، القبس ترصد أهم الأعمال التي ترفل في ثوب الماضي.

دفعة بيروت
بعد النجاح الكبير الذي تحقق لمسلسل «دفعة القاهرة»، يتجدد التعاون بين الكاتبة هبة مشاري حمادة والمخرج البحريني علي العلي في مسلسل «دفعة بيروت»، الذي يحمل طابعا اجتماعيا ويتناول أحداثا عاشها طلبتنا في الماضي خلال ابتعاثهم الى العاصمة اللبنانية (بيروت)، أول دفعة للدراسة في الجامعة خلال ستينات القرن الماضي، ويضم العمل نخبة من الفنانين منهم بشار الشطي، وزميلته نور الغندور، ومهند الحمدي، وفاطمة الصفي، وخالد الشاعر، ونور الشيخ، وعلي كاكولي، وحمد اشكناني، وشيلاء سبت، وروان المهدي، بينما يضم العمل أيضاً عدداً من نجوم لبنان، من بينهم سارة أبي كنعان، أنطوانيت عقيقي، أسعد رشدان وغيرهم، إلى جانب نجوم من سوريا والمغرب العربي أيضاً.

محمد علي رود
يلتقي الفنان سعد الفرج مع الفنان محمد المنصور للمرة الأولى تلفزيونيا، بعد مسيرة فنية حافلة امتدت لأكثر من 50 عاماً، حيث يقفان امام كاميرا المخرج مناف عبدال في مسلسل «محمد علي رود»، الذي كتب احداثه محمد أنور، ويشارك في بطولته نخبة من الفنانين منهم هيفاء عادل وخالد أمين وحسين المهدي وبثينة الرئيسي وسميرة الوهيبي، تدور الأحداث في فترة الأربعينات، حيث تتشابك العديد من قصص الحب والعائلة، ما بين شارع محمد علي في مومبي بالهند والكويت.

أم هارون
الفنانة حياة الفهد، للعام الثاني على التوالي، تذهب الى فترة زمنية سابقة بعد ان قدمت العام الماضي مسلسل «حدود الشر» الذي دارت احداثه خلال فترة الأربعينات من القرن الماضي، تعود خلال رمضان المقبل بمسلسل «أم هارون» الذي تقع احداثه في الفترة الزمنية نفسها تقريبا، ولكن مع اختلاف القصة والخطوط الدرامية ويشارك في بطولة المسلسل الجديد إلى جانب الفهد محمد العيدروسي، أحمد الجسمي، فخرية خميس، عبدالمحسن النمر، فاطمة الصفي، فؤاد علي، محمد العلوي، روان مهدي، آلاء الهندي، نواف نجم، فرح الصراف، إلهام علي، آلاء شاكر، ماجد الجسمي، وأمل محمد، ومن تأليف محمد وعلي شمس، وإخراج محمد العدل.

رحى الأيام
اما الفنان جاسم النبهان فيطل هذا العام في مسلسل «رحى الأيام» من إخراج حمد النوري من تأليف مشاري حمود العميري، وانتاج تلفزيون الكويت، ويشارك في بطولته عبدالإمام عبدالله، محمد الصيرفي، عبير أحمد، مريم الغامدي، مشاري البلام، نور، محمد الحملي، عبدالله الخضر، طارق النفيسي وغيرهم، ويسلط العمل الضوء على فترة زمنية مهمة من تاريخ الكويت وعادات وتقاليد الأجداد وطبيعة العلاقات الاجتماعية والإنسانية في تلك المرحلة.

سما عالية
المخرج محمد دحام الشمري، يخوض تحديا مختلفا بعد نجاح مسلسل «لا موسيقى في الأحمدي» للكاتبة منى الشمري خلال رمضان الماضي، أعلن دحام عن بدء تصوير عمله الجديد «سما عالية» في مدينة الإنتاج الإعلامي بالعاصمة المصرية القاهرة، لتوافر مواقع التصوير التي تناسب الفترة الزمنية التي تدور خلالها احداث العمل، والمسلسل قصة وسيناريو وحوار صالح النبهان وشيخة بن عامر، ويشارك في بطولته نخبة من الفنانين، منهم: حمد العماني، شيماء سليمان، جاسم النبهان، فوز الشطي، سليمان الياسين، انتصار الشراح، زهرة الخرجي وعبدالله التركماني.

بينما يذهب صناع مسلسل «وكأن شيئا لم يكن» إلى حقبة التسعينات لتدور الأحداث في تلك الأيام وزمننا الحالي، بالتوازي والمسلسل الذي يطرح العديد من القضايا الاجتماعية للنقاش، ومنها العنف الأسري، كتبت احداثه سحاب، بينما يخرجه البحريني حسين الحليبي ويشارك في بطولته نخبة من الفنانين منهم زهرة عرفات وهبة الدري وفهد العبدالمحسن وخالد الشاعر ونور الشيخ ومحمد صفر.