إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-09-2009, 01:41 AM   #1 (permalink)
عضو شرف
 
الصورة الرمزية بحر الحب
 
 العــضوية: 3807
تاريخ التسجيل: 01/07/2009
الدولة: الكويت
المشاركات: 5,135

افتراضي ليلى علوي : الزواج لم يعطلني فنيا




القاهرة - عمر محمد:
رفضت الكثير من الأعمال التقليدية، وقررت ان تخوض مغامرة من نوع مختلف بتقديم مسلسل من جزأين، انها النجمة ليلى علوي التي تؤكد ان مغامرتها نجحت، وتتحدث عن أسرارها وتفاصيلها وحقيقة تدخلها في اختيار ممثلي الجزأين وعملها مع مخرجين جدد، كما تتحدث عن فترة غيابها، وما ردده البعض بان الزواج عطلها فنيا، وحكاية الاشاعة التي اغضبتها.. واعترافات أخرى جريئة في حوارنا معها.

• قدمت مسلسلا من جزأين، ألم يكن لديك خوف من هذه التجربة؟
- بالعكس كنت متحمسة لتقديم مغامرة درامية جديدة وشكل جديد ايضا، فليس شرطا ان يكون المسلسل 30 حلقة. وانا وجدت نفسي امام قصتين كل منهما 15 حلقة، وكل قصة مستقلة عن الاخرى، فأعجبت بالفكرة رغم انه كان امامي في الوقت نفسه سيناريوهات اخرى، لكنها تقليدية وانا أحب المغامرة.
• هل نستطيع ان نقول انك قدمت مسلسلين وليس عملا واحدا؟
- بالعكس تعمدنا ان يكون هناك عنوان واحد للجزأين هو «حكايات وبنعيشها»، لان الجزأين «هالة والمستخبي» و«مجنون ليلى» تجمعهما فكرة واحدة، هي الحيرة التي تصيب الانسان عندما تتعقد حياته ويصبح عليه ان يختار مهما كان اختياره صعبا. لكن الحكايات والتفاصيل والاحداث والشخصيات كلها كانت مختلفة.
• هل استمرار التصوير حتى منتصف رمضان اصابك بحالة من التعجل؟
- لم يكن هناك تعجل، انما حالة من الارهاق الشديد إلى درجة اننا كنا نصور 18 ساعة في اليوم، وكنت اقيم تقريبا في الاستديو حتى لا يحدث اي تعجل في التصوير لان هذا مرفوض تماما.
أي عمل فني مغامرة
• ألم تخشي من العمل مع مخرجة جديدة هي مريم ابوعوف؟
- مريم فاجأتني بقدراتها كمخرجة في عملها الاول، وهذه ليست المرة الاولى التي اعمل فيها مع مخرجين جدد، ودائما ما يصدق احساسي بهم وبموهبتهم. وعموما اي عمل فني هو مغامرة سواء مع مخرج كبير او مخرج لاول مرة.
• هل صحيح انك تدخلت في اختيار كل ممثلي الجزأين؟
- نعم، لكنني لا احب تسميته تدخلا وانما هو نوع من التشاور حدث بيني وبين المنتج والمخرجين. وهذا التشاور مهم لاننا نطرح رأينا في الاسماء المناسبة للادوار، لكن في النهاية لو اختلفنا اترك الامر للمخرج لان اختيار الممثلين لابد ان يكون باقتناع كامل منه.
• لماذا غبت عن التلفزيون عامين منذ مسلسل «نور الصباح»؟
- فترة غيابي كانت من اجل حياتي الخاصة، فقد تزوجت وكان لابد ان اتفرغ لحياتي الجديدة، خاصة انني كنت اعيش في تلك الفترة حالة من السعادة بنجاح مسلسل «نور الصباح».
كلام أغضبني
• لكن غيابك عامين جعل البعض يردد ان زواجك عطلك فنيا، هل اغضبك هذا؟
- طبعا أغضبني لانه كلام غير صحيح، فزواجي لم يعطلني فنيا، بالعكس منحني أمانا واستقرارا، وجعلني ادقق اكثر في اختياراتي. وزواجي لا علاقة له ابدا باعتذارتي عن بعض الاعمال في الفترة الاخيرة، فزوجي يستوعب مهنتي جيدا ولا يتضايق منها.
• اعتذرت عن مسلسل «ليلة الرؤية» بسبب خلاف مع الجهة المنتجة حول طلبك خمسة ملايين جنيه اجرا، الى اي مدى يحسم الأجر قبولك او رفضك لعمل ما؟
- الأجر نوع من التقدير الادبي لقيمة الفنان قبل ان يكون مجرد رقم، والدليل انه عندما تغير منتج المسلسل وتولى انتاجه منتج اخر وافق على الأجر نفسه الذي طلبته في البداية. لكن اعتذاري مرة اخرى كان سببه انني طلبت بعض التعديلات على العمل ولم تحدث.
الغياب أفضل أحيانا
• الفترة الاخيرة شهدت اعتذارك عن اكثر من عمل ايضا ومنهم فيلم «واحد صفر» الذي قدمته الهام شاهين فما السبب؟
- فيلم «واحد صفر» عمل جيد، لكنني لم أجد نفسي في الدور وانا لا احب التعجل في قبول اي عمل جديد، وغياب الفنان يكون احيانا افضل من وجوده في عمل لا يشعر به، لان الغياب هنا يحافظ اكثر على نجوميته وثقة الناس به.
• ألم تخشي ان يؤدي غيابك الطويل الى انتشار إشاعات عن تفكيرك في الاعتزال؟
- الكل يعلم ان الفن جزء مهم في حياتي، فهو ليس مجرد مهنة انما هوايتي التي تعلقت بها منذ الطفولة، وانا لم أفكر ابدا في الاعتزال، ولا يمكن ان اقبل عملا لمجرد الخوف من إشاعات الاعتزال، خاصة انني اكون موجودة في المهرجانات السينمائية والمناسبات الفنية، لكن غيابي كان فقط عن الوقوف امام الكاميرا.
نوعية مختلفة
• هل احبطك فنيا ان فيلمك الاخير «الوان السما السبعة» لم يحقق نجاحا جماهيريا ضخما؟
- بالعكس انا راضية جدا عن الفيلم واعتز به، ومنذ ان قبلته وانا اعلم انه نوعية مختلفة تماما عن نوعية السينما السائدة. وانا أحب الافلام المختلفة، خاصة ان شخصية حنان التى لعبتها كانت جديدة تماما علي فهي شخصية تعاني من حالة اكتئاب بسبب مشاكل صادفتها، وتقابل بكر (فاروق الفيشاوي) الذي يحاول ان يخلصها من هذه الحالة، فتنشا بينهما قصة حب. وبالطبع كنت اتمنى ان ينجح الفيلم جماهيريا مثلما نجح فنيا بشهادة النقاد والجمهور الذي شاهده في المهرجانات التي عرض فيها مثل القاهرة ودبي.
أنا احببت هذا الفيلم جدا عندما قرأته كسيناريو كتبته زينب عزيز وتحمست للعمل مع مخرجه سعد هنداوي، لان لديه افكارا جديدة، وليس مخرجا تقليديا، لكن بالطبع توقيت عرض الفيلم، وهو أمر لا اتدخل فيه، لم يسمح له بنجاح جماهيري كبير.
• هل مشاركة الفيلم في المهرجانات جعلت البعض يصنفه على انه فيلم مهرجانات، وهو ما حجّم ايراداته عند عرضه جماهيريا؟
- انا ضد تصنيف الافلام، فلا يوجد شيء اسمه فيلم مهرجانات وفيلم جماهيري، هناك فيلم جيد وفيلم رديء والايرادات تتحكم فيها عناصر كثيرة بعيدا عن الفيلم في حد ذاته مثل التوقيت والدعاية وعدد دور العرض وغيرها.
مشاهد ساخنة
• البعض انتقد اداءك لمشهد ساخن في هذا الفيلم ما ردك؟
- لم يكن هناك مشهد ساخن في الفيلم، فنحن لم نقدم فيلما تجاريا او رخيصا حتى يتهمنا احد بفرض الاثارة في بعض المشاهد. والمشهد الذي اعتبره البعض مثيرا كان تعبيرا عن حالة البطلة التي جعلتها ظروفها الصعبة تعيش حياة غير راضية عنها حتى تقابل الحب الحقيقي الذي يغير حياتها تماما.
• مع سيطرة النجوم الشباب على السينما البعض يرى ان البطولة الجماعية هي الحل لمشكلة نجوم جيلك في السينما هل توافقين عل هذا الرأي؟
- لا اوافق اصلا على ان هناك مشكلة لنجوم جيلي في السينما، فنحن موجودون، لكن من الطبيعي ان يكون وجودنا اقل من النجوم الشباب بحكم اننا قدمنا ادوارا كثيرة من قبل ونبحث عن جديد، والجديد دائما نادر. ولا ارى انه مطلوب منا ان نقدم فيلما كل سنة، لكن المهم ان نقدم فيلما مختلفا ولو كل عامين او ثلاثة، وكلامي لا يعني ابدا انني ضد البطولات الجماعية، بالعكس انا اتحمس لها جدا بدليل وجودي في «ليلة البيبي دول»، بل قدمتها ايضا مع نجوم شباب في «حب البنات»، ولا انسى ابدا فيلم «يا دنيا يا غرامي» مع الهام شاهين وهالة صدقي، فالبطولة الجماعية مادامت مكتوبة بشكل جيد تكون افلاما جميلة في النهاية.
• الا تفكرين في العودة إلى الانتاج السينمائي؟
- لكي تنتج فيلما جيدا الان لابد ان توفر له ميزانية ضخمة جدا فتكاليف الانتاج ارتفعت بشكل كبير حتى ان كنت سأوفر اجري كنجمة بل حتى لو جاملني بعض النجوم في اجورهم، فتكاليف عملية الانتاج مرتفعة ولذلك يكون من الصعب ان اعود الى الانتاج على الاقل في الفترة الحالية لكنني كفنانة اتمنى بالتأكيد ان تتاح لي فرصة العودة لأنتج افلاما مرة اخرى.
إشاعات حمل وطلاق
• الزواج خلصك من اشاعات الحب، لكنه جعلك تتعرضين لاشاعات اخرى مثل الطلاق والحمل، كيف كان رد فعلك عليها؟
- اشاعة الطلاق اغضبتني بالفعل لانني اعيش حياة سعيدة مع زوجي ولا ارى سببا لانطلاق مثل هذه الاشاعة، اما اشاعة الحمل فتمنيت ان تتحول الى حقيقة، لكن كل شيء في وقته.



http://www.alqabas.com.kw/Article.as...&date=13092009

 

 

بحر الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ليلى علوي: أجري يخصّني وحدي! بحر الحب الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 4 23-09-2010 10:41 PM
ليلى علوي تنفي انفصالها عن زوجها الأنين الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 0 11-05-2010 05:23 AM
ليلى علوي تنفي عملها مع مهند بن عـيدان الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 1 31-07-2009 04:38 AM
المسلسل يمثل سابقة في الدراما العربية ... ليلى علوي تتعرض لصدمة تغير حياتها في «حكايات بنعيشها» [[ ليلى علوي في خطر النسيان وتراجع النجومية ]] أحمد سامي الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 1 28-03-2009 03:11 PM
ليلى علوي تعود إلى الإنتاج الفنون القاعة الكبرى ( القضايا العامة وملتقى الاعضاء ) 1 02-02-2009 01:43 PM


الساعة الآن 04:29 PM


طلب تنشيط العضوية - هل نسيت كلمة المرور؟
الآراء والمشاركات المدونة بالشبكة تمثل وجهة نظر صاحبها
7 9 244 247 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 289 290 291 292