إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-08-2011, 12:37 AM   #1 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
 العــضوية: 13171
تاريخ التسجيل: 17/03/2011
الدولة: الكويت
المشاركات: 194
الـجــنــس: ذكر
العمر: 21

افتراضي «فرصة ثانية» يسقط سعاد في الشباك القطرية




فضائيات

«فرصة ثانية» يسقط سعاد في الشباك القطرية

أحمد ناصر

أصبح وجود سعاد عبدالله في شهر رمضان لزمة سنوية كبقية النجوم في الخليج، ولكن تتميز هذه النجمة الكبيرة بأنها تختار أعمالها بدقة أكثر من الآخرين، هذا الحرص جعلها تظهر بمظهر مختلف خلال السنوات الثلاث الماضية. من هذا المنطلق كان مسلسلها الجديد «فرصة ثانية» أكثر الأعمال الرمضانية جاذبية هذا العام.
بما أن الكاتبة هي وداد الكواري فلا بد أن تكون القصة عن أسرة واحدة تتفرع إلى عدة إخوة، كما أن من الطبيعي في قصصها أن يهمل أحد أفراد الأسرة أبناءه وزوجته فتكون بينهما فجوة، فرد آخر في هذه الأسرة الكبيرة لديه مجموعة من البنات يقعن ضحية ظلم أقربائهن. هذه هي الصورة الموحدة لكل قصص الكواري وهذه هي قصة مسلسل «فرصة ثانية».

قصة حقيقية
لا نختلف على أن العمل جميل خاصة أن المشاهدين ينتظرون ما ستسفر عنه الأيام المقبلة لأن القصة الحقيقية لم تبدأ الى الآن، والفضول جعلها مختلفة عن بقية الأعمال، ولكن لا يوجد جديد في قصة العمل، خصوصا أن موضوع الغيبوبة قدمته سعاد العام الماضي في «زوارة خميس» فليس مفاجأة للمشاهد أن تتبدل الأحداث في الثلث الثاني منه أي بعد عشر حلقات.
العمل مزدحم بشخصيات كثيرة كلهم نجوم، بداية من سعاد عبدالله وعبدالعزيز جاسم ثم حسين المنصور ومشاري البلام وخالد أمين ثم مرام، هذا العدد من النجوم الذين اعتاد الجمهور على رؤيتهم في شهر رمضان قلل من نصيب النجاح فيه، فلا نعرف من أين تكون الحبكة ولا من أين تبدأ القصة، فتاه المشاهد وسط هذه الزحمة من الشخصيات في العمل، وتاهت معهم أحداث المسلسل، فشاهدنا لقطات ليس لها علاقة بالعمل بل هي مقحمة إقحاما ليس في مكانه وبلا فائدة.

شخصية مكررة
تقدم سعاد عبدالله شخصية مكررة سبق أن قدمتها في مسلسل «جادة 7» وهذا التكرار قتل شخصيتها وأطفأ توقدها كشخصية رئيسية في العمل، وغياب عبدالعزيز جاسم طوال سبع حلقات نائما على السرير من دون أن يكون له تأثير مع أنه الشخصية الرئيسية في العمل جعلنا كمشاهدين حيارى في متابعة المسلسل مثل راكب القطار الذي يشغل وقته إلى حين وصوله إلى وجهته.. فالمشاهد انتظر سبع حلقات وشغل وقته بمتابعة الشخصيات الأخرى لأن عبدالعزيز هو مرتكز المسلسل.
من خلال معرفتنا بالكاتبة وداد الكواري ونجوم العمل عرفنا قصة المسلسل وعرفنا الأحداث وعرفنا ذروتها ونهايتها، وهذه هي مشكلة التكرار في أعمالنا الدرامية، الكاتب والفنانون يدورون في الدائرة نفسها، هنا يشعر المشاهد بالملل ولكنه لا يريد أن يعترف لكي يستطيع أن يتابع المسلسل.

خلاف على الميراث
لا أعرف لماذا لم تطلب سعاد من الكواري أن تقدم قضية جديدة تختلف عن قضية الخلاف على الميراث، ولا أعلم إلى متى ستبقى الكواري تدور في هذه الدائرة! أصبحت هذه القضايا مترهلة عند المشاهد، حتى دور الأعمى في المسلسلات الخليجية أصبح مستهلكا، فلم يقدم بطريقة مختلفة ولم يقدم للمشاهد أبعادا جديدة في هذه الشخصية، مع أن هناك الكثير مما يمكن أن تستفيد منه الكاتبة في شخصية الأعمى خاصة أن خالد أمين ومشاري البلام قدماها بصورة جيدة، ولكن الدور ليس فيه جديد.

تألق زينة
وحدها المتألقة في هذا العمل إلى الحلقة السابعة هي زينة كرم التي تقدم دورا بارزا وتؤدي شخصيتها بمهارة عالية فاقت تصوراتنا ومعرفتنا بمقدراتها الفنية، فهي تقدم شخصية الأخت الكبرى التي تقف بصرامة في وجه كل من يريد السوء ويضمر الشر لوالدها، ربما تكون شخصية زينة الحقيقية كذلك ولكن هذا لا يعني أنها نجحت أن تقدمها بصورة ممتازة حقيقية، ويعتبر إسناد الدور لها مغامرة من المنتجة سعاد عبدالله حيث جرت العادة أن يسند هذا الدور إلى عبير أحمد ولكن الحمد لله أن سعاد أسندته إلى زينة واكتشفت موهبة جديدة من خلالها.

توقعت أن يقدم الإخراج رؤية في هذا العمل، خاصة بعد نجاح الإخراج العام الماضي في «زوارة خميس» بالنسبة لسعاد عبدالله لكونها منتجة المسلسلين، ولكنه خذلنا هذا العام ولم يقدم شيئا يمكن أن نشير إليه سوى أن المخرج أحسن التصوير في الأماكن المغلقة مثل غرفة المستشفى وممراته.
مسلسل «فرصة ثانية» من المسلسلات الجميلة هذا العام، ولكنه نسخة مكررة من أعمال الكواري وعبدالعزيز جاسم، ولم يقدم سعاد عبدالله بنجوميتها التي كنا ننتظرها. وحيث أن الكواري وعبدالعزيز يعتبران واجهة الدراما القطرية.. فيمكن أن نعترف بأن سعاد سقطت في الشباك القطرية.

 

 

قلب النسر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-08-2011, 02:51 AM   #2 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
 العــضوية: 13171
تاريخ التسجيل: 17/03/2011
الدولة: الكويت
المشاركات: 194
الـجــنــس: ذكر
العمر: 21

افتراضي زينة.. مولد نجمة في «فرصة ثانية»



دراما
تؤدي دور الشقيقة الكبرى

زينة.. مولد نجمة في «فرصة ثانية»

عبدالمحسن الشمري
في رمضان الماضي شاهدت الممثلة زينة كرم في المسلسل الخليجي «بنات آدم» ولم أقتنع بالدور الذي قدمته، واعتبرتها إحدى نقاط الضعف في المسلسل، لكن المسلسل نجح في حصد إعجاب المشاهدين، وفي رمضان الحالي أشاهد زينة كرم في مسلسل «فرصة ثانية» إلى جانب سعاد عبدالله وعبدالعزيز جاسم وإلهام الفضالة ومشاري البلام وخالد أمين وعدد من الممثلين، وأشعر بأن زينة كرم قد تطورت في أدائها درجات عدة، وقفزت إلى مراتب أعلى، إذ إن المسلسل يكشف عن موهبة دفينة فجرتها الكاتبة وداد الكواري والمخرج البحريني علي العلي من خلال شخصية ضحى التي تقدمها زينة.

رهان ناجح
لا شك في أن وقوف شابة صغيرة في وجه نجوم لهم تاريخهم الطويل مثل سعاد عبدالله وعبدالعزيز جاسم هو أمر صعب للغاية، ولا يمكن أن تقوم به إلا فنانة تمتلك موهبة حقيقية وقدرات فائقة على تجسيد الشخصية المنوطة بها، وأكاد أجزم أن سعاد عبدالله قد راهنت على «مهرة» للفوز في السباق وكسبت الرهان، وهذا يؤكد العين الثاقبة لأم طلال في اختيار الأسماء التي تشاركها في كل عمل تقدمه، إذ تؤكد الدور الكبير الذي يمكن أن يلعبه فنانونا الكبار في الكشف عن المواهب الشابة.

مولد فنانة
شاركت الفنانة زينة كرم في العديد من الأعمال الفنية خلال السنوات الماضية، وتتميز بأنها تجتهد دائما لتقديم الأفضل، ولعل تقديمها لدور ضحى في مسلسل «فرصة ثانية» الذي يعرض حاليا هو دليل على السعي الجاد لها، فالشخصية التي تقدمها هي إحدى الشخصيات الرئيسية في تحريك الحدث الرئيسي في المسلسل، وتقف ندًّا لشخصيات يؤديها كبار الفنانين، وهي شخصية تمتلك عوامل إيجابية وسلبية في الوقت نفسه، وفيها الكثير من التناقضات والتحولات، وتتصادم مع شخصيات الأم والأب والعمة وأبناء العم وشخصيات أخرى، وقد نجحت كرم في كسب ود المشاهد لقدرتها على تجسيد الشخصية بانفعالاتها المختلفة، ووضعت بصمة خاصة على أدائها لتعلن عن مولدها كفنانة، إلى جانب أسماء أخرى برزت في المسلسل قد تواصل نجاحها مثل الموهبة الشابة صمود التي تكشف عن موهبتها وحضورها الفني.

اختيار دقيق
لا شك في أن الفنانة زينة كرم قد اختارت الدور المناسب الذي يكشف عن موهبتها في التمثيل وعن حضورها في الدراما المحلية التي تحتاج إلى الطاقات الجديدة والأسماء الشابة خصوصا من الجنس الناعم، وعليها أن تواصل طريقها بثبات من خلال اختيار دقيق للأعمال التي تشارك فيها، وعليها عدم قبول أدوار أقل مستوى من الدور الذي أدتها في «فرصة ثانية».

وهي أمام مفترق طرق إما ان تحافظ على المستوى الطيب الذي ظهرت فيه في «فرصة ثانية» وتبحث عن أدوار أقوى تكشف عن موهبتها الدفينة، من أجل أن تواصل زحفها نحو القمة، وهي قادرة على ذلك، أما إذا شاركت في أي عمل يعرض عليها مجاملة، وقبلت بأي دور من أجل الانتشار، فان ذلك لن يكون في مصلحة مستقبلها كنجمة تقف إلى مصاف النجوم الكبار.



 

 

قلب النسر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-08-2011, 05:32 AM   #3 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
 العــضوية: 13171
تاريخ التسجيل: 17/03/2011
الدولة: الكويت
المشاركات: 194
الـجــنــس: ذكر
العمر: 21

افتراضي «شوية أمل».. يثير المشاعر المتضاربة ويدفعنا إلى التفكير




نجح في الخروج من الشكل التقليدي للمسلسل الخليجي

«شوية أمل».. يثير المشاعر المتضاربة ويدفعنا إلى التفكير

الشخصيات مرسومة جيدا والقصة مميزة وتقوم على فكرة

كتبت دعاء عادل:

ندخل الحياة.. نعيش فيها.. نصارعها وتصارعنا.. تواجهنا المشاكل نحاول تداركها.. نشعر احيانا اننا ظلمنا كثيراً في هذه الدنيا واحياناً اخرى نكون نحن الظالمين وكثيراً ما نتوه بين الاثنين لا نعلم ايهما نحن.. لكن معظم الوقت نشعر بقهر الحياة لنا ومدى ضعفنا على مواجهتها.
مسلسل «شوية امل» يثير فينا الكثير من المشاعر والافكار، يدفعك للتفكير في حياتك وتقييمها، بشكل غير مباشر يجعلك تفكر في نعم كثيرة ولم تكن تقدرها يلفت نظرك الى انك في خضم شعورك بظلم الناس وقهرهم لك انت تظلم أناسا آخرين لا يستحقون ذلك ولكنك تعاقبهم على ذنب لم يرتكبوه وهذا افضل ما يفعله مسلسل «شوية امل».
كل عام في رمضان نفاجأ بطوفان من المسلسلات على مختلف القنوات ولم يكن هذا العام مختلفا عن غيره على الرغم من كل الاحداث التي جرت في الوطن العربي فالكثير من الاعمال واكثرها لا تستحق المشاهدة لكن جاء مسلسل «شوية امل» هذا العام مختلفا عما تعودنا عليه في الدراما الخليجية حيث خرج من الشكل التقليدي للمسلسل الخليجي الذي تسيطر عليه القصور والفيلات واحدث السيارات وفنانات «على سنجة عشرة» طوال الوقت.. كثير من المكياج.. واحدث الملابس.
نجح المسلسل في ان يجعلنا نركز على قصة الحدث بدلا من متابعة اشياء ليس لها علاقة بالفن خاصة ان القصة جيدة وتدفعنا للتفكير واعتقد ان هذا هو الهدف الحقيقي من الفن والتصوير في بيوت بسيطة فقيرة يعبر عن الفترة التي يتناولها العمل وجاءت ملابس الممثلين بسيطة ايضا ومناسبة للفترة ولم نجد المكياج الصارخ على وجوه الممثلات.

فكرة عامة

جاءت الشخصيات مرسومة جيدا واستطاعت الحلقة الاولى ان تعطينا فكرة عامة عن شخصيات المسلسل وخلفياتها التي سوف تعتمد عليها الاحداث فيما بعد مثلا علمنا منها ان «هاجر» تزوجت من «حبيب» بدون ارادتها وانها كانت تحب «فالح» الذي هرب وترك البلد منذ فترة فيبرر لنا هذا سبب معاملتها السيئة لحبيب الاعور زوجها.
نجح المسلسل في جعلنا نتذبذب بين الاشفاق على «هاجر» مرة وكرهها مرة اخرى.. نتعاطف معها بسبب الظروف التي دفعتها الى الزواج من شخص لا تحبه والحياة معه في ظروف صعبة واضطرارها الى كبت مشاعرها هذه كي تستطيع ان تكمل حياتها وتربي ابناءها ونكرهها لمعاملتها الجافة لـ«حبيب» على الرغم من معاملته الرقيقة لها وحبه لها ولابنائه ومحاولته بشتى الطرق اسعاد عائلته.

عادات وتقاليد

جاء اختيار الممثلين لكل دور مناسبا تماما وابدع كل منهم في توصيل مشاعر واحساس وافكار الشخصية التي يجسدها للجمهور.. زهرة عرفات استطاعت توصيل احساس «هاجر» للمشاهد على الرغم من منافاة ذلك للعادات والتقاليد ان تحب امرأة آخر غير زوجها لكن على الرغم من ذلك جعلتنا نتفهم ونشعر باحساسها على الرغم من كرهنا لذلك الشيء وكانت ملابسها مناسبة للدور بسيطة دون ابتذال او تصنع وكذلك عدم وضعها «مكياج» زاد من مصداقية ادائها وتصديقنا للشخصية، كما نجح الفنان ابراهيم الحساوي في جعلنا نتعاطف مع «حبيب» وادى الدور ببراعة واحساس كان له مشهد يتحدث الى البقرة بعد ان علم ان زوجته تحب «فالح» لا تملك الى ان تصفق له على هذا الاداء، كما جاء الفنان القدير محمد المنصور لهذا لدور موفقا جدا حيث انه الحبيب الذي يعود الى القرية والى «هاجر» ووسامته جعلتنا نتعاطف قليلا مع هاجر ونتفهم حبها خاصة بعد ان نرى وسامة «فالح» واناقته مقارنة بـ«حبيب» الاعور الذي يعمل في جمع الحديد من القمامة.
كانت الحلقات الاولى من المسلسل جيدة لكننا لم نجد فيه اي شيء من اسم المسلسل «شوية امل» حيث لم يكن هناك اي امل نتمنى ان نرى هذا الامل في الحلقات المقبلة.



 

 

قلب النسر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-08-2011, 11:20 AM   #4 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
 العــضوية: 13171
تاريخ التسجيل: 17/03/2011
الدولة: الكويت
المشاركات: 194
الـجــنــس: ذكر
العمر: 21

افتراضي




يجسد شخصية «زوج حياة الفهد».. ويعلن ل «الرياض»..

علي السبع: رمضان محك اختبار النجوم.. و«الجليب» اجتازه بجدارة

الدمام – علي سعيد
بعد أن جسد شخصية الأخ إلى جوار الفنانة سعاد عبد الله في المسلسل الشهير "أم البنات" (2009)؛ يعود الفنان السعودي علي السبع إلى الأعمال الكويتية مع الفنانة حياة الفهد في المسلسل التراثي "الجليب"؛ مجسدا شخصية مناور "زوج حياة الفهد" القاسي والمتسلط والذي تزوج لطيفة نكاية بأخيه "غير الخليص"؛ غيرةً وحسدا بعد أن نشأ صبيا عابثا لم يحظ بالاحترام الذي بلغه أخوه عبد المحسن (صلاح الملا). وحول هذه التجربة، علق الفنان السعودي ل"الرياض"، قائلا: " تجربة أعتز بها كثيرا وهو عمل يحصد في كل يوم إعجاب المشاهدين". مضيفا: "ليست مجاملة أو دفاعا.. يتفق الجميع على أن (الجليب) من الأعمال الخليجية الأساسية والمتصدرة في رمضان، إذ يكفي وجود القديرة حياة الفهد، كي يحظى المسلسل بمتابعة خاصة". وعن تجربة العمل مع حياة الفهد: " شهادتي لا تضيف شيئا لأم سوزان وإنما انطباعها وشهادتها عني هو ما اعتز به، حيث إن الفنان مهما كبر يبقى في طور التعلم والتجربة، كيف إذا كان هذا التعلم وهذه التجربة تخاض مع واحدة من جيل عمالقة الفن الخليجي كالسيدة حياة الفهد". مشيدا بالمخرج سائد الهواري الذي قدم إضافات فنية راقية وجمالية للدراما التراثية الخليجية من خلال الإضاءة والديكور وحركات وزوايا الكاميرا والتصوير..الخ. وعن خطورة حضور الفنان في رمضان، خصوصا وأن عمله يعرض بين الكم الهائل من المسلسلات الخليجية والعربية، يشير السبع معلقا: "رمضان هو مختبر ومحك النجوم وأن من ينجح في رمضان ويجتاز الاختبار الجماهيري الحاسم فإنه من يستحق لقب النجومية، لأن موسم رمضان هو المجس الحقيقي لمعرفة مدى نجاح العمل وهو يعرض بين الكم الكبير من الأعمال. مضيفا: "لا تنسى أن رمضان يخيف كثيرا من الفنانين، إلا أننا ولله الحمد استطعنا اجتياز الامتحان الرمضاني بشهادة الجمهور. جدير بالذكر أن الفنان السبع يحضر كبطل أيضا خلال رمضان عبر مسلسل "هوامير الصحراء".





بنات الثانوية

هذا المُسلسل الذي انتشر صيته بين النّاس، وبدأت المواقع والمنتديات والمدونات وغيرها بالحديث عنه والتكلم فيه، وكيف وأنه لاقى إقبالاً عجيباً في ( المُشاهدة ) حتى وصل إلى أرقام خيالية . دعوني أنقل لكم خبراً نشرته إحدى المواقع ما نصّه ..
" فقد شهدت خدمة (شاهد عبر الإنترنت) عبر الموقع الإلكتروني (..../) زيارة (33.740) زائراً للحلقات الثلاث الأولى، حيث حققت صفحة المتابعة باللغة العربية (14.424) زائراً أي ما نسبته (2.05%) لمجمل زوار صفحات قنوات مؤسسة دبي للإعلام الإلكترونية عن الفترة ذاتها، فيما شهدت صفحة المتابعة باللغة الإنكليزية (19.316)، أي ما نسبته (2.74%) لمجمل الصفحات.

وتوزعت المراكز العشرة الأولى لزاور الخدمة الإلكترونية على النحو التالي: (6246) زائراً من الإمارات العربية المتحدة، (5583) من المملكة العربية السعودية، (1871) من الكويت، (1598) من الولايات المتحدة الأميركية، (751) من المملكة المتحدة، (525) من قطر، (335) من سلطنة عمان، (301) من كندا، (272) من البحرين، (250) من استراليا. " بل شهد إقبالا عجيباً حتى بين الكُتّاب والقُرّاء .. فمثال جريدة البيان الإماراتية كان الأكثر تعليقاً وقراءة وإرسالاً ..

سُؤالي البسيط : لماذا كُل هذا اتجاه مُسلسل يُطرح على قناة تلفزيونية ويُشاهده كل هذا الخضم ؟!! مع الفضائح التي يبثها هذا المسلسل والأخلاقيات عفواً بل اللا أخلاقية .
يُحتمل ثلاث إجابات، أقولها لكم واعذروني:
الأولى / ( هذا هو الواقع الموجود في مدارس البنات ) إن سلّمنا بهذا ووافقنا على قول من يقول بهذه الإجابة التي لا تخرج من مجتمع خليجي مُحافظ نقول ( على الدنيا السلام ) .

كيف نحكم على أخلاق بناتنا بهذه الطريقة، يقولون: لأنهم يمثلون الواقع .. الواقع هو أنا وأنت والجيران والمجتمع، ولا يعني من وجود ( جسّوم و حمّود و خلّود ) في مدارس البنات أن هذا هو الواقع الذي نعيشه جميعاً، ونحكم على ثانوية البنات بهذا الحُكم ، لا نرضى بأن يكون واقعنا هو مفروض علينا، بل نرضى أن نفرض نحنُ واقعنا بأنفسنا .

الثانية / ( نعرض المسلسل لبيان المُشكلة ) هل بيان المُشكلة بهذه الطريقة هو الطريق السليم لإيصالها إلى أسماع المشاهدين ؟! هذه تعد ( فضائح ) لا ( بيان مُشكلة )، هذا معرض لإظهار الأخلاق المنحطّة في متجر بناتنا، وبناتنا أرفع من هذا .

الثالثة / ( نعرض المُسلسل لحل المُشكلة ) ما هو الحل في رأيكم يا سادة يا مُخرجين؟! أن تعرض 29 حلقة فيها الانحطاط الأخلاقي وبيع الدين والعرض ثم تأتي مشكوراً في آخر حلقة لتعرض حلاً بسيطاً ؟! هل أراكَ مُرشداً طلابياً ؟!
أم أخصائياً اجتماعياً؟!

جريدة البيان








(بنات سكر نبات) دراما اجتماعية واقعية بعيدة عن الأحزان المفتعلة

كتب - علي العبدالله:

استطاع مسلسل (بنات سكر نبات) الذي يعرض على قناة mbc أن يصل للمتلقي بنسبة نجاح كبيرة، نظرا لاحتوائه على أفكار مترابطة وبناء درامي متكامل في عناصره الرئيسية، كما ظهرت مشاهد الحزن والفرح بشكل شبه متوازن دون مبالغة في مشاهد الحزن أو إفراط في مشاهد الفرح فظهر العمل متوازنا منطقيا فيه من التشويق والإثارة الشيء الكثير، و يقدم العمل دراما اجتماعية واقعية فيها الرومانسية والحب كما فيها التعاسة والشقاء.

شارك في هذا العمل مجموعة من نجوم الدراما الخليجية استطاع كل منهم تقديم دوره على أكمل وجه ولم تظهر سوى بعض الملاحظات البسيطة على بعض الشخصيات، فمثلا الممثلة مريم حسين التي جسدت دور «سارا» الفتاة التي تتعرض للخيانة من قبل زوجها ثم الطلاق لاحظنا أنها بالغت نسبيا في ردود فعلها تجاه بعض المواقف التي تتعرض لها في حياتها اليومية (وفي رأيي الشخصي) أن مريم تنقصها الخبرة وسبب مبالغتها هذه حرصها على الظهور بأفضل صورة أمام المتلقي وهذا قد ينعكس سلبا على أدائها في المستقبل.

كما نلاحظ بعض البرود وعدم التفاعل من قبل الممثل طلال السدر الذي يجسد شخصية (جراح) المحاضر في الجامعة ويعيش في قصة حب مع (منار)، و ما يؤخذ على طلال بروده وعدم تفاعله بالشكل المطلوب مع بعض المواقف ونلاحظ ذلك من خلال عدم استخدامه الجيد للغة الجسد و تعابير الوجه أثناء مشاعر الفرح أو الحزن.

كما لا تفوتني هنا الإشادة بالممثلة سلمى سالم التي أتقنت دور (أم مشعل) ومعاناتها مع ابنها ومشاكله التي لا تنتهي، تقمصت سلمى دور الأم دون (إفراط) في مشاعر الحزن نظرا لأن حياة الإنسان الطبيعية فيها الحزن والفرح والخير والشر.

(بنات سكر نبات) أعتبره نقلة إيجابية في صناعة الدراما الخليجية لأنه استطاع أن يتجاوز الأخطاء الرئيسية التي تكررت في أعمال سابقة.

الجزيرة








زهرة عرفات: جرأة "شوية أمل" جرس إنذارٍ للنَّاس

عبدالله الحسن من الرياض

تحدَّثت الممثلة، زهرة عرفات، عن دورها في مسلسل "شوية أمل"، ورأت أنَّ الجرأة الَّتي يتضمنها المسلسل ما هي إلَّا جرس إنذار للمجتمع.
الرياض: ظهرت الفنانة، زهرة عرفات، بطلة مسلسل "شوية أمل" ضيفة في برنامج "سري الليل" على تليفزيون "الوطن"، ومعها مؤلف المسلسل حسين المهدي، وتحدثوا عن العديد من النقاط التي يستعرضها العمل، وتطرقوا للحديث عن جرأة المسلسل في طرح بعض القضايا، وتناولت الحلقة العديد من المداخلات التليفونية المعبرة عن رأي المشاهد الذي تابع العمل وأكد على تميزه في الطرح عن معظم الاعمال المطروحة.
وتطرقت الفنانة زهرة عرفات للحديث عن بداية قبولها للعمل، وعند قراءتها للنص أول مرة، وأشارت إلى أنها كانت متأكدة من ردة الفعل لدى الجمهور على شخصيتها، إذ يتعاطف معها البعض تارة، ويكره قسوتها تارة أخرى، وأكدت أن الدور كان جريئًا ومغايرًا لكنه يطرح فكرة قوية.
وعن تعاونها مع الكاتب حسين المهدى أكدت أنه يهتم كثيرًا بالتفاصيل، ويبحث عن المصداقية لدرجة أنهم قاموا بإعادة مشهد طلاق هاجر من حبيب لمدة ثلاثة أيام متواصلة، حتى يصل المنتج والمخرج لمبتغاهم من المشهد، ورد المهدي على هذا الأمر، مؤكدًا أن زهرة عرفات استطاعت أن تجسد الشخصية التي كتبها على الورق بطريقة متميزة وبمهنية عالية.
وعن رتم المسلسل الذى بدأ في التباطؤ منذ الحلقة التاسعة، وبعد ذلك أخذ في السرعة بشكل كبير، ردت عرفات على هذا الأمر بأن رتم العمل سار بشكل متوافق مع أحداثه، ولم يكن فيه تباطؤ أو تسارع بشكل يشتت المشاهد أو ينقله من مكان إلى مكان، إلا بعدما بدأت الحقبة الثانية التى كان هدفها الإستقرار، لذلك حدث نوع من التباطؤ في الأحداث المتلاحقة التي شهدها العمل منذ حلقاته الأولى وحتى بداية الحقبة الثانية، ثم عاد لرتمه الأصلي السريع.
وعندما سئلت عرفات عن الزلات التي حدثت في اللهجة في بعض الكلمات البسيطة، أكدت أن العمل موجه إلى العالم الخليجي بأكمله وليس لبلد بعينها، وعلى الجميع أن يركز أكثر في التعب والمجهود الذي قام به طاقم العمل من تجسيد للشخصيات وغيرها.
وعلق الكاتب حسين المهدي على شخصية هاجر المتقلبة، والتي أحيانًا ما تكون قاسية وخائنة لحب زوجها الأول حبيب، بأن شخصيات البشر متقلبة حسب الظروف، وأن شخصية هاجر توصل فكرة وهدف، وعن قصة عمار وخالد أمين، صرح الكاتب حسين المهدي أن تلك القصة حقيقية وحكاها له أحد أصدقائه، وهي مستمدة من الواقع، وتحث على الحذر كل الحذر من الناس، وعدم ترك الباب مفتوحًا للجميع حتى يدخلوا حياتنا.
وكانت أغلب المادخلات التليفونية مصبة في خانة أن العمل جريء في طرحه، خصوصًا فيما حدث لزينب وابن زوج امها حينما اغتصبها وذهبت لتحصل على عملية ترميم، ثم تزوجت وعاشت حياتها، فبررت زهرة عرفات تلك الجرأة بأنها واقعية ومستمدة من حكايات حقيقية، وانها بمثابة جرس انذار للناس حتى يحترسوا على بنتًا من تلك الأمور، ولم تكن فيها أى تجريح أو إساءة ولا خدش لحياء المشاهد، حتى أن زينب استعملت كلمة أريد أن أصبح كما كنت من قبل ولم تقل أريد أن أعود فتاةً حتى لا تخدش حياء المشاهد.
وعلى صعيد الشخصيات والأحداث القادمة، أكدت عرفات أن المسلسل سيشهد تطورًا كبيرًا ومفاجأت في شخصية دعاء، التي تجسدها الفنانة يلدا التي انضمت للبرنامج في مداخلة هاتفية، وأكدت للمشاهدين أن دورها في الحلقات القادمة سيشهد تطورًا كبيرًا وتغيرًا سيصدم المشاهد في تلك الفتاة الطيبة الوديعة.

 

 

قلب النسر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-03-2012, 06:59 PM   #5 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
 العــضوية: 14672
تاريخ التسجيل: 11/03/2012
الدولة: قلب محبوبي
المشاركات: 70
الـجــنــس: ذكر
العمر: 18

Smile سعاد عبد الله في لبنان مع(خوات دنيا)




xتحت عنوان "الدراما الخليجيّة خرجت أخيراً من كآبتها؟" كتبت هناء جلاد في صحيفة الأخبار اللبنانية عن انتعاش الدراما الخليجية التي بدأت تتخلى عن المواضيع الكئيبة نحو تلك التي تعانق الحياة بفرح وتفاؤل.xxx
x
حطّت سعاد عبد الله في العاصمة اللبنانية لتستكمل تصوير مسلسلها الذي سيعرض في رمضان.
x
بين وسط بيروت والحمرا والريف اللبناني، يقدّم «خوات دنيا» قصة امرأة تريد تحقيق ذاتها رغم العقباتx غادرت سعاد عبد الله أول من أمس العاصمة اللبنانية بعدما صوّرت بعض مشاهد مسلسلها الجديد «خوات دنيا» في بيروت والريف.
x
x
العمل الذي تنتجه وتلعب بطولته، يتوقع أن يحظى بمساحة عرض كبيرة على أكثر من محطة كويتية وفضائية منها mbc1 في رمضان المقبل. وكانت الممثلة والمنتجة الكويتية المعروفة، قد اختارت نصّ «خوات دنيا» للمؤلف الإماراتي محمد عبد الله الحمادي، وأولت مهمة إخراج العمل للكويتي غافل فاضل.x وقد حضرت الى بيروت برفقة فريق العمل لتصوير بعض المشاهد التي تفرضها أحداث القصة التي تتناول مسار امرأة تحدّت حواجز التقدم في السنّ والعادات الاجتماعية وقررت العودة الى مقاعد الدراسة في الجامعة، بحثاً عن تحقيق حلم لطالما راودها خلال مراهقتها.x تلك هي تفاصيل الرواية التي يبدو أنها ستسمح لصاحبة «زوارة خميس» بالهروب من منسوب الكآبة العالي في الدراما الخليجية.
x
x
مأخذ طالما أصاب معظم المسلسلات الخليجية. هكذا، نجد عبد الله (1949) منتجة العمل وبطلته، تصوّر روايةً ذات أبعاد إنسانية، مبتعدةً عن المشكلات الاجتماعية والقضايا الساخنة في مجتمعها. لقد قرّرت البحث عن معاني الحب والصداقة وأهمية تحقيق الذات والأحلام بالنسبة إلى أي إنسان، وتحديداً المرأة الشرقية التي تتزايد عليها القيود الاجتماعية وتتسابق على خنق أحلامها وخيالها ورغباتها.x فريق العمل الذي أتى إلى بيروت جاء من الأردن ومصر والكويت على رأسه الممثلات عبير عيسى، ومها أبو عوف، وعبير أحمد، وملاك الخالدي.
x
x
بينما سينضم الى فريق العمل في الكويت الممثل حسين المنصور، وزينة كرم، وزهرة الخرجي، ومحمد المسلم، ومشاري البلام.x وسط ذلك، تخلّف الممثل والمنتج السعودي المقيم في الكويت إبراهيم الحربي (تألق في رمضان 2011 بدور البطولة في مسلسل «كريمة») عن الالتحاق بفريق العمل في لبنان، ما يهدّد انضمامه الى «خوات دنيا».
x
x
أما كلمة «خوات» فتعني الاخوات في الدنيا اللواتي جمعتهن الصداقة الإنسانية بعيداً عن القرابة العائلية وصلات الرحم. وقد انضم الى فريق الممثلين من لبنان وداد جبور، وكاميليا بيضون، ونعيمة ابي سعد، وهن من يجدن طريقهن الى دخول العائلة النسوية المفترضة بعدما تُجبر كل من سعاد (في دور البطلة) وصديقاتها على الاقامة في منزلهن الجبلي إثر تعطل السيارة التي أقلتهن خلال زيارة سياحية في قرى لبنان. وهناك، يعشن معاً حياة قروية نموذجية ملؤها الطيبة والكرم والمشاعر الصادقة. علماً أنّ سعاد اختارت قرية العبادية (جبل لبنان) لتصوير هذه المشاهد بسبب جمال الطبيعة هناك.x «نحن من يخترع الوقت، ويضع له الشروط» رسالة حملها المسلسل الذي أرادت له سعاد عبد الله أن ينقل «صورة لبنان الحقيقي».
x
x
فريق Simple L المولج مهمة تنفيذ الإنتاج في لبنان، أسرّ لـ «الأخبار» إصرار الممثلة المخضرمة على إلتقاط الكثير من صور طبيعة البلد الخلابة بين مغارة جعيتا وشوارع بيروت ووسطها التجاري مروراً بالكونكورد والحمرا. وقد أصرّت على إبراز «الوجه اللبناني الحضاري على الصعيدين الاجتماعي والإنساني». هكذا بحثت عن قرية ما زالت نساؤها يصنعن الخبز «المرقوق» على «الصاج» وجعلتهن يردحن مواويل «يا مهاجرين رجعوا» في إشارة الى أزمة هجرة الشباب اللبناني بحثاً عن مستقبل آمن. وهنا، تجدر الإشارة الى أنّ عبد الله حاصلة على درع التكريم من عاليه (جبل لبنان) البلدة التي اختارتها مسكنها شبه الدائم، علماً أنّها استقالت من منصب سفيرة لنوايا الحسنة لمنطقة الخليج العربي (منظمة اليونيسيف) إبان عدوان تموز احتجاجاً على تقاعس الأمم المتحدة عن اتخاذ موقف حازم تجاه العدوان الإسرائيلي.x وتعدّ عبد الله واحدة من أبرز الممثلات في الخليج العربي، سجّلت في بداياتها عدداً من الأعمال الكوميدية للتلفزيون والمسرح. وكانت أول فنانة خليجية تقدم برامج فوازير ومسابقات، خصوصاً أنّها تمتلك أيضاً موهبة الغناء.
x
x
شاركت في أوبريتات عدة مع عبد الحسين عبد الرضا، وخالد النفيسي والممثل السوري دريد لحام. كذلك كتبت فكرة أكثر من عمل فني شاركت فيه.x وبعدما قدّمت مع الفنانة حياة الفهد سلسلة من أهم الأعمال التلفزيونية الناجحة، منها «رقية وسبيكة»، و«على الدنيا السلام»، و«خالتي قماشة»، و«سليمان الطيب»، و«خرج ولم يعد»... دخلت زميلتا المهنة الصديقتان في منافسة شديدة أشعل فتيلها الموسم الرمضاني كل عام. وبينما تقوم عبد الله بالمزيد من المهام على صعيد الانتاج والتمثيل ومتابعة تنفيذ تفاصيل «خوات دنيا»، اختارت «سيدة الشاشة الخليجية» حياة الفهد خوض الامتحان الرمضاني المقبل كممثلة فقط. وتطلّ في شهر الصوم عبر مسلسل «حبر العيون» للمؤلف جمال سالم والمخرج أحمد يعقوب المقلة.

المصدر/جريده(ارابيان بيزنس)

تعليقي/جداً متفائل بالعمل لجمال فكرته وغير متفائل لوجود غافل فاضل مخرجاً للعمل

 

 

__________________

 


ابي كم اتمنى لقياك🌹

الله يرحمك ويرحم جميع المسلمين🌹

الدبلوماسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-03-2012, 07:38 AM   #6 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية ولد الآمارآت
 
 العــضوية: 14664
تاريخ التسجيل: 06/03/2012
الدولة: الامآرآت
المشاركات: 48
الـجــنــس: ذكر
العمر: 20

افتراضي

نحن في آنتظآر العمل في فآرغ الصبر
وآنآ متفآئل جدآ بآلعمل
تسلم آيدك ع الخبر

 

 

ولد الآمارآت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-03-2012, 02:22 PM   #7 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية وردة الرييف
 
 العــضوية: 7896
تاريخ التسجيل: 12/02/2010
الدولة: السعودية
المشاركات: 21

افتراضي رد: سعاد عبد الله في لبنان مع(خوات دنيا)

عمل حلو منتضرينة على فارغ الصبر وسعاد عبدالله متالقة دائم

 

 

وردة الرييف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2012, 02:22 PM   #8 (permalink)
عضو شرف
 
الصورة الرمزية حسين علي ( رحيق الفن )
 
 العــضوية: 14065
تاريخ التسجيل: 24/09/2011
الدولة: الاحساء
المشاركات: 536
الـجــنــس: ذكر

Red face


تسعى الفنانة سعاد عبدالله في أعمالها الفنية خاصة الدرامية منها إلى ولوج موضوعات اجتماعية تتميز بالبعد العربي، دون أن تتناسى الهم المحلي، وهي لا تتوقف عند التعاون مع مؤلف بعينه، بل تختار النص الذي يتناسب مع أفكارها ومبادئها ومع وعيها دون النظر إلى المؤلف، لذا نجدها تتعاون مع مؤلفين من دول عدة، فقد سبق لها التعاون مع الكاتبة القطرية وداد الكواري، والكاتب البحريني حمد الشهابي، ومع الكاتبة هبة مشاري حمادة والعديد من الأسماء الأخرى، وفي كل الأعمال التي قدمتها نجد الحس العروبي، ونجد الهم العربي، فهي معجونة بالعشق العربي، كما أنها غالبا ما تتعاون مع ممثلين عرب في الأعمال التي تقدمها لتؤكد الحس العربي الذي تنطلق منه.

مسلسل «خوات دنيا» نموذج واقعي للهمّ العربي عند الفنانة سعاد عبدالله، فهي تمد يديها للتعاون مع أسماء عربية مثل الأردنية عبير عيسى والمصرية مها أبو عوف ومن الخليج تتعاون مع البحريني قحطان القحطاني والكاتب الإماراتي محمد الحمادي.
بعد أن انتهت من تصوير بعض المشاهد الخاصة بالمسلسل في بيروت، تواصل الفنانة سعاد عبدالله هذه الأيام تصوير مشاهد المسلسل في أماكن عدة وفي مناطق عدة في الكويت بقيادة المخرج غافل فاضل الذي سبق أن تعاونت معه في العديد من الأعمال الدرامية.
صداقة حميمة
تدور أحداث مسلسل «خوات دنيا» في إطار اجتماعي يتناول موضوع الصداقة الحميمة التي لم تتطرق إليها الدراما منذ زمن، ومن المنتظر أن يعرض المسلسل في شهر رمضان المقبل.

الفنانة سعاد عبدالله التي تلعب دور البطولة في هذا العمل قالت: يتناول المسلسل موضوع الصداقة بين البشر بغض النظر عن الجنسية والدين والمذهب بمفهوم الصداقة المطلقة التي تصل حد الأخوة، وتمتد إلى باقي أفراد الأسرة وخصوصا الأبناء لتعزز هذا الترابط بشكل أكبر.
تضيف: قبلت هذه الفكرة فور عرضها عليّ لكونها تتناول العلاقات الإنسانية التي أصابها الخلل في زمننا الحالي، مما يجعل لوجود مثل هذه الثيمة في الدراما أثرا في تعزيز معنى الصداقة التي قليلا ما تعرضت لها الأعمال التلفزيونية.
عمل جماعي
وحول تكرار بعض الأفكار في الدراما الخليجية أو العربية في الفترة الأخيرة خصوصا تلك التي تعتمد على مجاميع الفتيات، وتتأثر بالأجواء العامة والبطولة الجماعية قالت سعاد عبدالله: إن الجو العام سواء كان على المستوى السياسي أو الاقتصادي أو حتى الاجتماعي بالتأكيد له الأثر الكبير على الدراما، كما هي الحال على باقي مناحي الحياة فهي سلسلة مرتبطة بعضها ببعض لا يمكن الفصل بينها، أما التكرار فهو وارد لكن ليس بالضرورة أن كل ما يقلد ناجح، وأنا أؤمن بالعمل الجماعي دون التركيز على شخصية رئيسية للحدث، والدليل على ذلك أنني في بعض الحلقات في هذا المسلسل قد اظهر في مشهدين أو ثلاثة، وقد كسرت قاعدة التعامل مع مجموعة فنية بذاتها لأن كل دور له من يؤديه وقد لا ينطبق على أي شخصية ممن هم في المجموعة الفنية المحددة ويحتاج الى أخرى.
جسور التعاون

الفنانة الأردنية عبير عيسى عبّرت عن سعادتها للمشاركة في بطولة هذا العمل خاصة أنه يجمعها مع الفنانة سعاد عبدالله ويمد جسور التعاون الفني على المستوى الخليجي والعربي، وقالت: أنا ممن يحبون التعاون الفني على المستوى العربي والخليجي وقد كان لي العديد من المشاركات سواء في سوريا أو ليبيا أو الإمارات والكويت وغيرها من الأعمال الفنية لكونها تعزز التواصل الفني، وكانت آخر مشاركاتي في مسلسل «حبر العيون» للمخرج أحمد المقلة والكاتب جمال سالم وبمساحة دور كبيرة جدا وفكرة جميلة، أما مشاركتي مع سعاد عبدالله فهي من دواعي سروري خصوصا أن العمل يتناول العلاقات الإنسانية لمن هم في أعمارنا أي ما بين الاربعينات والخمسينات، وإن كانت مساحة الإنتاج في الأردن ليست بمستوى غزارة الإنتاج نفسه في الخليج إلا أن الدراما الأردنية حققت الكثير من الجوائز في عدة محافل فنية لكن نسبة الإنتاج أبعدتها قليلا عن الوجود على خارطة الفضائيات كسابق عهدها.
قوية الشخصية

الفنانة زينة كرم تقول عن مشاركتها: شخصيتي في «خوات دنيا» قريبة مني لكونها تطرح دور فتاة مذيعة وإعلامية لكنها قاسية وقوية الشخصية، تتسم بالاعتداد بالذات لكنها تحب والدها رغم كل أخطائه وهي شخصية جديدة بالنسبة لي.
من جانبة أوضح الفنان مشاري البلام أنه يقوم بشخصية مركبة ومختلفة عما قدمه في السابق وتعاني من عقدة نفسية.
جدير بالذكر أن مسلسل «خوات دنيا» يضم مجموعة من الفنانين وهم سعاد عبدالله، عبير عيسى، مها أبوعوف، حسين المنصور، زهرة الخرجي، سليمان الياسين، عبير أحمد، إبراهيم الزدجالي، محمد المسلم، أمل عباس، عصرية الزامل، ملاك الخالدي، مشاري البلام، زينة كرم وقحطان القحطاني.

 

 

__________________

 



امنية دائمة ............بمشاهدة دراما رائعة

حسين علي ( رحيق الفن ) غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 17-04-2012, 02:12 AM   #9 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
 العــضوية: 13890
تاريخ التسجيل: 31/07/2011
المشاركات: 349
الـجــنــس: أنثى

Post باسمة حمادة: بعد ربع قرن ألتقي حبيبي عبدالعزيز المسلم




في منطقة ابو الحصانية يجري على قدم وساق تصوير مسلسل «إنت عمري» وهو «يرصد اصداء الربيع العربي وانعكاساته على الوطن العربي ويتناول قضية المظاهرات والاعتصامات التي شهدتها الكويت أخيرا من خلال احداث المسلسل الذي تتصاعد فيه الحدة في الطرح بين الأب الذي لديه اقتناعات معينة وبين الابناء واقتناعاتهم، فيدور حوار عن اثر القبلية في مؤسسات الدولة وتنجح الاصالة الكويتية في فرض التماسك الاجتماعي».

هذا ما قاله عبدالعزيز المسلم مؤلف ومنتج وبطل مسلسل «انت عمري» واضاف: «أحرص على تكون القيم التي اقدمها في اعمالي مقتبسة من ديننا الحنيف وهو مليء بالحكم والقيم، وهناك اختلاف على التطبيق من قبل مختلف التيارات».
واضاف المسلم: «أنا لا اخفيك خوفي من التجربة كونها جديدة علي ولم اعهدها من قبل، واقوم فيها بتجسيد شخصية مبارك المهيلي «أبو طلال» الذي يحمل الكثير من العناصر الدرامية في تركيبة الشخصية ويحمل نقلة نوعية تضاف لرصيدي الفني بما تحمله من تحديات لي كممثل لما تتطلبه الشخصية من حيث العمر والامور المتعلقة بردة الفعل تجاه الاحداث».

وقال المسلم: «ان الدراما الكويتية هشة لا تحمل فكرا والمسؤولية تقع على وزارة الاعلام لانه ليس لديها استراتيجية اعلامية واولويات واهداف».

ومن الفنانين المشاركين في المسلسل الفنانة باسمة حمادة التي ذكرت انها تقوم بتجسيد شخصية «شريفة» التي كانت تحب مبارك المهيلي الا انها تتزوج من غيره والاحداث الدرامية تشهد الكثير من الانفعالات بعد ان نلتقي بعد مرور ربع قرن من الزمن مؤكدة انها تحرص على اختيار ادوارها بدقة، فأنا احب تجديد دمائي الفنية وأرى انعكاساتها مع الجمهور الذي ألتقيه في الاماكن العامة «وأحمد ايراج قال لـ «الوطن..: «أقوم بتجسيد دور «طلال» أكون يد والدي اليمنى في كل شيء، طيب القلب واعيش حياة هادئة مع زوجتي وابني الصغير الا ان قربي من والدي يدفعني الى خوض معارك تخص والدي».

مخرج العمل أحمد دعيبس قال: «المسلم يمتلك موهبة في التمثيل ويحمل وجهه براءة كبيرة وقيامه بتجسيد ذلك الدور هو طموح لي كمخرج على ان اقدمه بصورة مغايرة.

واضاف دعيبس: «ان الفن مغامرة حين يقوم الفنان بتجديد جلده ويقدم ما لا يتوقع منه كما انني لاول مرة ارى فنانا منتجا يطلب من المخرج اعفاءه من الدور وتلك مسألة لم تحدث عربيا، مشيرا الى ان كل فريق العمل من ممثلين وفنيين يعملون بروح الاسرة الواحدة الامر الذي يجعل العمل اكثر امتاعا».

وشدد دعيبس على ان الكويت رائدة في الخليج وقدمت في تاريخها اعمالا درامية رائعة تعدت مشاهدتها حدود الخليج، ففي الاردن الدراما الكويتية متابعة واحب مسلسلات «درب الزلق» و«خالتي قماشة» ومسرحية «باي باي لندن» واعمالا فنية اخرى من مسرح ودراما، واضاف: «اتمنى تقديم الدراما السياسية في الكويت خاصة ان الكويت تتمتع بسقف حرية كبير ومن يقرأ الصحف الكويتية يستشف ذلك وهي غير موجودة في بلاد عربية كثيرة الا ان الدراما الكويتية لم تستغل مساحة الحرية تلك».

زينة كرم اكدت انها تقوم بتجسيد الزوجة «دلال» وهي شريرة تحمل صفات الثعبان فهي رقيقة ناعمة، الا انها بنفس الوقت تلدغ وتؤذي من حولها وسط تنامي تسارع درامياً الأحداث بين الشخصيات الرئيسة مسلسل «انت عمري» تأليف وانتاج عبدالعزيز المسلم والسيناريو والحوار لجوهر الجويهل واخراج احمد دعيبس وبطولة المسلم وباسمة حمادة واحمد ايراج وزينة كرم وسيعرض في شهر رمضان المبارك القادم.


 

 

miss***DAloolaa غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
"الزواج, "ثريا", "طربان", (أمل, (ماي, (ميتة), (مريم, (الليوان), (اللقيطة), (الراي), (حليمة, (جاسم, (سابقا), (صديقات, (عبدالستار, (إلهام, (هيفاء, .., ..., 10, 17, 2012, 2012-04-16xxx, أم, للمرة, أمام, لماذ, لماذا, للانتقادات, أمثلها, للبنغال؟, ملتقى, للدراما, أميرة, للعلاج.., لمن, لأول, لمواجهة, للكويت, ما, لائق»!, أب, لتحديات, أبريل, أتزوجه!, متفهم!, أثناء, لبنان, ليل, محمد, محمد), أحمد..., محمد:, محاولة, مختلفة, لدي, مديرا, آخر, أخرى, مدرسة, أحرقت, ليس, ميسى, أخشَ, أحقق, أراد, مرة, أربع, مريم, أسلا, مسلسل, أُلغيت, أسمهان, أسابق, مسابقات, مشاهد, مشاكل, مزبلة, مستمرة, مستقرة.., مسيرتي, أسرار, أسرارها»!, أسرة, أسرته, مشروع, مشغلة, لسعاد, مشغولة, مصور, أشكناني, مع, مع(خوات, لعملية, أعمال, أعمالي, لعلاج, مظلومة, معي, معجم, مغرم, لغرور, معها»!, معقدة, لـ, أفضل, له, لإلهام, مهمومة, لها, مهرجانات, لإنهاء, من, أنا, منذ, منتج, مني, أنيسة», لندن, أوراد:, منصفة, موفور, أنكرت, لضرب, مقارنة, الملا, المتحدة, الليل», المجتمع, الأخيرة, الآخر, اللحظات, الأجواء, المخضرمين, المراة, المسلم, المسلسلات؟!, المشاكل, الأسباب, الأسرار!, الأسرة, المصرية!, الأعمال, المغربي, اللف, المفضلة, الله, الأنباء, المنصور, المنصور.., المنصور:, المنوال)!, الاجتماعية, الاختيار, الذي, الثلاثاء, التلفزيون..., البلوشي, البلوشي:, التاريخ.., الباروني, الثانية, التي, التدليك؟, التجارة, التحدي, التخطيط, التزاماتي, التزامها, البطولة, الثقيل, الحمادي:, الجماعية, الخليج, الخليجي, الجمهور, الحي, الجرأة, الجرأة.., الدراما, الدرامية, الدري, الخرجي:, الدري؟!, الخصوصية, الدفاع, الجنة), الجندي, الحقيقية, امرأة, الراشد, الرحمن, الرشاقة, الرويشد, السلامة, الشمري, الزمن, الزمن), السلطان», الصالح), السبتي:, الصحة, الصحية, الصيفي, السينما, السينما.., السرح, السري", الشريحة, السري».., السرقة, الزعبي:, الصفي, الصفي..., الصفي:, الزواج, الزند, الصورة, العملاق, العلي, العلي.., العمر, العمر), العمرية, العمر», العمر».., العارية, العيار, الغرق, العودة, العونان, العونان...., العقل, الـ, الفهد, الفهد:, الفن, الفنانة, الفنانين, الفنية, الفضالة, الإماراتية, الهواري:, الولايات, الناجحة!, الواجهة, النبهان), النجومية, الورثة», النفس, النقابة, القاهرة, القائمة, القبس.., القبس:, القدم, القديرة, القوية, الكاميرا, الكبير, الكويت, الكويت!, الكويتية, الكندري, اتهمتها, ابنة, ابنته.., اجتماعية, اختبار, استبعاد, انتحار, انتظروني, انسحابي, ذياب:, تلامس, تلغي, بأعجوبة, تلفزيون, باللهجة, بالشتائم, بالقفطان, بالكامل, تايلاند, باسمة, باهراً, ثانوي», تبدأ, بثينة, بتحطّم, تبرئة, تبرّأت, تتزوج, تتعب, ببعد, تتعرض, بي, تدافع, تدخل, بحياتها, تجربة, بحصاد, تجسد, بين, بدور, تخضع, تخطف, ترحم!, ثريا, برشاقتي, ترفض, برنامج, بسبب, تستعد, تسرق, تصوير, تصور, بسكرتيرة, بعمر, تعترض, بعد, بـ, تفاعل, تهمة, بهمن, بها, بولند), توتّر, بوشهري:, توفيق:, توقف, تضحي, بطلة, تقلبات, تقدمتهن, تقدمه, تقديم, تقرأ, بقوة!, تكشف, د., حل, جملة, حمادة, حمادة:, يمثل, دمج, جميل.., حليمة», خليجيات, جلسات, حمزة, جمهور, يا, خالد, حالياً, حاجية, حاجية..., دارك»..., حبيب, حبيبي, خبر, يتوجه, يتكرر.., يجمد, يجمع, جيلنا, دحام, حياة, حجابي, حياتي.., حجابها, يحاول, يجتمعن, يجتمعون, يحبّ, جديدة, جديدي, يخرج, دراما, درامياً!, درامية, جراحية, جريدة, جريئة, يرفع, يرقص, حُبي!, يشبع, حزين, حسين), حسين..., حسين:, يصور, جعلني, يغني, حفل, يهمل, يهدي, يواجه, حنان, دنيا), دنيا», دنيا».., يوسف, ينهال, جوهر, يقدمان, حكاية, يكشف, رمضان, رافقته, ربع, ربه, رخيصة, رفع, رفضها, سأمثل, سماح:, سلبيات, زمن!, صمود, صمود.., صمود:, سأقاضي, سالما.., سابقا, شاهد.., سائد, سبب, سبت:, ستعتذر, شيماء, شداد, صحيحا, صديقات, شخصيتي, سيصور, صدفه, سي», سرّ, سعاد, سعيدة, صفر, صفر.., صفر:, شهاب, سهرة, سئم, زواج, شوي, زودت, صورها, سنوات, سوق, شوق:, سقف, شكلاً, علمتني, على, علي:, عليها, غلوم, عالية, غايب, غادرت, غازي, عانس.., عبد, عبدالله, عبدالله.!, عبدالله:, عبدالله؟!, عبدالحسين, عبدالرازق, عبدالرحمن, عبدالرضا:, عبدالعزيز, عبير, عيالها, غدير, عيسى, عيني), عيني», عربي, عرفات, عرفات:, غرور.., غرور..., غرور:, غروري،, عرض, ظهرت, عن, عنها.., عنواني, فلا, فليمثل, فاطمة, فتيات, في, فيديو, فرقص, فنانين, فنانون:, فقيرة!, إم, إلا, إلى, إمراة, همّ, هذا, هذه, هبة, هي, هدى, إخراج, هيفاء, إسماعيل, هواري, هناك, هند, هكذا, و(عطر, و(قيود, ولم, ولا, ومذيعين, وأحمد, وأزعج, نموذج, ومضموناً, والمسلسل, والتبذير, والده, والدوران..., والشباب, والعافية, والعودة, ناجي):, وارتباك, ناعم», وافقت, وانتقادات, نتمنى, وتتمنى, وبثينة, وتحقق, وترسله, وتعامله, نيل, نجمات, نجمتي, نجاحاً, ويغني, وين, نجوم, ندوة, ودور, نخوه, وصلني, وصل»..., وشوجي, نصوصا, وعبير, نفس, نفسياً, نفسه, نفسها, نفسك, نهج, وهيونة, وهنادي, وإنقاذ, نوال..., ونتمنى, نوعية, ونورا, وطمأنينة, نقلة, نقابة, نقابة!, نقابتكم, ضابط, ضد, ضخم!, ضعيفة, «أم, «ماما, «ماي, «محامٍ», «موافقة, «منيرة», «منسية», «اللي, «الأنباء»:, «الراي»:, «الزواج, «الهدامة», «الإدارية», «الإعلام», «الواجهة», «الواجهة»..., «اتصدمت», «ثريا», «بركان, «توالليل»:, «توالي, «جان, «حين, «حريم, «خوات, «دكتورة», «رابعة, «روتانا», «سمرقند», «صديقات, «عجب», «غير, «همزة, «طربان», «كاتمة, «كورونا»!, طارق, طيف, قلت, قادم, قيمة, قرن, قفزة, قناة, كليب!, كاتمة, كان, كانت, كواليس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أخبار الدراما الخليجية وانتقادات صحفية وحوارات فنية مع بعض الفنانين .. مع نقاشات حولها! عندليب الكويت السلطة الرابعة ( الصحافة الفنية ) 819 04-04-2021 01:30 PM
-- أخبار فنية طازجة -- خاصة وحصرياً على شبكة الدراما والمسرح الكويتية الخليجية -- زهرة البحرينية الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 21 25-05-2012 05:21 AM
promo .. مجموعة أخبار فنية بحر الحب السلطة الرابعة ( الصحافة الفنية ) 1 19-09-2011 11:11 PM
أخبار فنية تتعلق بالوسط الفني [ حصريا ] زهرة البحرينية الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 32 25-06-2011 05:12 AM
«طاش» يضرب الفساد ويفضح تقصير القطاعات التنموية ابورشدي الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 3 23-08-2010 09:01 PM


الساعة الآن 07:08 PM


طلب تنشيط العضوية - هل نسيت كلمة المرور؟
الآراء والمشاركات المدونة بالشبكة تمثل وجهة نظر صاحبها
7 9 244 247 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 289 290 291 292