إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-01-2014, 02:47 PM   #1 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي رزان مغربي لـ «الراي»: زوجي أفضل رجل بالعالم ... ويشبه عمر الشريف


رزان مغربي لـ «الراي»: زوجي أفضل رجل بالعالم ... ويشبه عمر الشريف


تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لرؤية الصورة كاملة. الحجم الأصلي للصورة هو 660 * 974.


«أنا اليوم أكثر امرأة سعيدة لأنني متزوجة وقريباً سأصبح أماً». بهذه العبارة تردّ النجمة رزان مغربي عندما تُسأل عن الفترة التي سبقت إعلان زواجها وحمْلها.

وعزت - في حوار مع «الراي» - عدم الإعلان عن زواجها الذي حصل قبل ثلاثة أعوام إلى «أن الزواج قرار شخصي، واتفقتُ وزوجي على ألا تكون حياتنا الخاصة تحت الأضواء ومشرّعة أمام الرأي العام»، معتبرة أن الصحافة تحبها وتحب تناول أخبارها «زيادة عن اللزوم»، وأكدت أنه حتى طفلها الذي لم ير النور بعد صار نجماً. أما زوجها ناجي فهو «أفضل رجل في العالم قلباً وقالباً» لأنه «من الداخل متفهم وطيب وحنون وصديق وأخ» أما من الخارج «فهو يشبه عمر الشريف وانطونيو بانديراس»:

• اشتاق الناس لك ولإطلالاتك وللطريقة التي أصبحت تتحدثين فيها بحرية وجرأة عن زواجك وحملك، ولكن الكل يستغرب السبب الذي جعلك تتأخرين بإعلان زواجك، مع أن الزواج أمر حلال وليس عيباً ولا حراماً والله يبارك به كما الناس؟

- أبداً أنا لم أفعل ذلك. كل ما في الامر أنني أعتبر أن الزواج هو قرار شخصي ويتعلق بحياتي الخاصة، ولذلك اتفقتُ وزوجي على ألا تكون حياتنا الخاصة تحت الأضواء ومشرّعة أمام الرأي العام، وعندما شعرتُ بأنني مرتاحة، أعلنت موضوع زواجي وكان حملي هو السبب الذي جعلني أفعل ذلك.

هناك الكثير من الفنانين المتزوجين سراً ونحن لا نعرف أنهم متزوجون ولا من هم أزواجهم، لأنهم أخفوا حياتهم الشخصية لأنها شخصية. والزواج موضوع شخصي جداً وأنا من هذا النوع وأحب أن أعيش حياتي بهذه الطريقة. لا شك أن الجمهور له علاقة بعملي ولكن حياتي الشخصية ملكي وحدي وأحب أن أكون حرة والزواج هو جزء من حياتي الشخصية.

• لكنك اليوم أصبحت تقولين إنك متزوجة ولم تفعلي ذلك من قبل، ألم يجعلك تتعرضين لأذى كبير في الفترة السابقة في ضوء الإشاعات التي طالتكِ؟

- مَن يجرؤ ومَن له الحق بأن يطلب مني إعلان او عدم إعلان زواجي؟ هذا الأمر هو حق شخصي وللجمهور عليّ حق في عملي فقط وهذا امر مؤكد. لست الفنانة الأولى التي تفعل ذلك وهناك عدد كبير من الفنانات متزوجات سراً ولا انت ولا انا نعرف من هم أزواجهن وكيف هو شكلهم او حتى كم يبلغ عدد المرات التي تزوجوا فيها.

أنا أحببت ان يظل موضوع زواجي ضمن عائلتي الصغيرة وهو لم يكن زواجاً سرياً بل والدتي ووالدة ناجي وكل أفراد عائلتينا والمقربين والأصدقاء والفنانين في مصر يعرفون ذلك. انا وناجي نذهب معاً الى المهرجانات والمؤتمرات ونتصور معاً ونسافر معاً، كما أنه يرافقني الى اجتماعاتي ويعطي رأيه بأعمالي. كل ما في الأمر أن الصحافة لم تكن تعرف بزواجنا، لأنني كنت أفضّل ان يبقى الموضوع بيني وبين ناجي ولكن عندما حصل الحمل وجدت نفسي مضطرة لأن أعلن زواجي الذي حصل قبل ثلاثة اعوام. الموضوع بسيط جداً.

• لكن البعض لم يفهموا قصدك بل اكدوا انك اخفيتِ الخبر بشكل متعمد كي تظلي محور حديث الصحافة والإعلام وكأنك حاولت استغلال الموضوع لمصلحة اعلامية؟

- الصحافة تحبني كثيراً وتتحدث عني كثيراً بل حتى أنها تتناول اخباري «زيادة عن اللزوم». حتى طفلي الذي لم ير النور بعد يثير الجدل في الصحافة. «البيبي» اصبح نجماً والكل يتحدث عنه ويتتبع اخباره، لكنني لا احب التطرق الى التفاصيل الشخصية، وكل انسان منا يعيش حياته بحسب مبادئه وفلسفته في الحياة ولذلك نحن لا نشبه بعضنا. ربما هناك اشخاص شريرون ولكن جمهوري معروف لأنني موجودة على الساحة منذ نحو 22 عاماً ولن أتغير أبداً. ربما يحلو للبعض أن يشوّه اسمي وصورتي ولكنني لن أردّ عليهم، لأن الحقيقة واضحة وهي أنني امرأة متزوجة وسعيدة وسأصبح أماً خلال الفترة المقبلة، وعملي جيد جداً. هذه الحقائق هي التي تعنيني فقط وليس مطلوباً من أن أرضي كل الناس، لأنني لن أنجح في ذلك أبداً. الصحافة تحب أن تتناولني في الاعلام، هذا امر صحيح ولا أنكره على الإطلاق.

• لكن ألا ترين انك تتحملين مسؤولية كونك أثرت الجدل عندما أعلنتِ زواجك في الاعلام ثم عدتِ وتنصلتِ منه؟

- أنا صرّحت من خلال مكتبي الإعلامي أنني متزوجة وحامل وهذا هو الخبر الوحيد الذي تم تعميمه في الإعلام. يوجد لديّ 3 مستشارين صحافيين في مصر وهم يعرفون جيداً هذا الموضوع. عندما اجتمعنا مع مسؤولة محطة «الحياة» قبل أن أقدم برنامج «هو ولا هي» وجدنا أنه حان الوقت كي اعلن زواجي. وأنا اليوم أكثر انسانة سعيدة في زواجي كما أنني جداً فخورة بزوجي وطفلي المنتظر. فما هو الشيء الذي يمكن أن يخيفني؟

• لا علاقة للمسألة بالخوف، فلننتقل الى موضوع آخر؟

- انت قلت انني سحبت خبر زواجي، كيف يمكن أن أفعل ذلك؟

• أنا لا اتحدث عن الفترة الحالية بل عن الفترة التي تلت تسريب الفيديو الشهير على «اليوتيوب» الذي يجمعك بناجي والذي اثار يومها ضجة في الإعلام، وفي تلك الفترة صرحتِ انك تزوجت ثم ما لبثت ان نفيت الخبر؟

- كيف يمكن ان افعل ذلك إذا كان الخبر قد صدر عن مكتبي الإعلامي؟

• ذكرتِ انك سعيدة لأنك حامل بطفل ذكر لأنك الوحيدة بين الفنانات التي ستنجب صبياً كما اشرتِ الى انك تشبهين اهل الصعيد من ناحية تفضيلك الذكور على الإناث؟

- لا أحد يعرف جنس المولود، أما في حلقة «هو ولا هي» التي استقبلتُ فيها هالة فاخر فانا قلتُ انني كالصعايدة احب الذكور ولكنني لم اقل انني حامل بطفل ذكر، وحتى اليوم أنا لم أفصح امام احد عن جنس المولود.

• هل تقصدين ان مَن كتب الخبر هو الذي استنتج انك حامل بذكر من تلقاء نفسه؟

- نعم.

• وهل يمكن ان تفصحي الآن عن جنس الجنين؟

- بل افضّل ان أحتفظ بهذا الأمر الى حين تتم الولادة.

• جمعتك قصة حب طويلة بناجي قبل زواجك منه، ولكن ما اكثر ما لفتك فيه؟

- أعرف ناجي منذ 8 سنوات وتزوجته بعد مرور 5 سنوات على علاقتنا ولكنني لا ازال مغرمة به حتى اليوم. وعندما أنظر اليه اشعر وكأنني انظر اليه لاول مرة. ناجي كريم بأخلاقه و«جنتلمان» ومسالم وأبيض من الداخل وغني بقيم لم تعد موجودة في أيامنا. هو حنون جداً ويحبني، وهو صديقي وكل عائلتي، وام واب وأخ لي في مصر.

في فترة الحمل عندما كنت أتضايق فكان الى جانبي دائماً وهو خال من العقد التي يمكن ان نجدها عند سائر الرجال، لأنه يتفهم عملي ونجوميتي ويساندني في كل التفاصيل، ويملك من «البوهيمية» ما يكفيني لانني أحتاج كثيراً لان اكون بعيدة عن الصخب والوسط الفني. هو يعجبني كثيراً وأجد انه يشبه عمر الشريف وانطونيو بانديراس، ولذلك انا أحبه قلباً وقالباً وعلاقته بابننا غير طبيعية «ناجي مهستر بالبيبي مع انه لم يولد بعد».

• ماذا يعمل ناجي؟

- هو يعمل في مجال التسويق إلى جانب ممارسته للأعمال الحرة، هو رجل اعمال يعمل في العقارات ولكنني أستفيد من مهنته في التسويق لأنه يرشدني كيف يمكن «تنوير» واستعمال المنتج الذي اسمه رزان، ناجي يخاف عليّ كثيراً وهو يشعر كأنني كنز او جوهرة.

• هل هو يدير أعمالك أيضاً؟

- بل هو لا يحب التدخل في عملي. لديّ مدير اعمال في مصر ولكنني احب ان استشير زوجي في بعض الامور كونه ملمّاً في مجال التسويق، وهو ينصحني دائماً ولكنه يفضّل ان يبقى بعيداً عن عملي.

• أيهما اجمل احساس الامومة ام احساس النجومية؟

- طبعاً احساس الامومة، انه شعور اشبه بالمعجزة.

• واي احساس تمنحك النجومية؟

- طوال حياتي كنت اركز على مشروع واحد هو مشروع النجومية والنجاح الفني، ولكن اهتماماتي اختلفت جذرياً بعدما اصبحت حاملاً. احياناً افكر لماذا اعتذرت عن مسلسل رمضاني ولكنني لا ألبث ان اقول «يمكن ان اتخلى عن 100 مسلسل ولكن لا يمكن أن اتخلى عن امومتي». انا رفضتُ الكثير من الاعمال بحكم حملي الذي وهبته سنة من عمري لانه مشروع حياتي الحقيقي ومشروع النهاية. النجومية لا تدوم لاحد ولو انها دامت للذين سبقونا لما كانت وصلت الينا. انا احب عملي كثيراً، اجتهدت ولكن مهما كان الطموح المهني كبيراً يبقى طموح الامومة هو الأهمّ.

• كثيرون يقولون ان النجومية والفن والعائلة لا يمكن ان تجتمع ابداً؟

- هناك نجمات نجحن في التوفيق بين النجاح المهني والنجاح العائلي ولا شك ان هذا الأمر يتطلب من المرأة بذل جهد اكبر داخل البيت وخارجه، بالإضافة الى مساندة ودعم الزوج. بفضل التركيز والتنظيم يمكن تحقيق المعادلة الصحيحة رغم صعوبة الامر. لا يمكن ان احكم على هذا الأمر بشكل دقيق لكوني لم اخض التجربة بشكل فعلي بعد، فالجنين لم ير النور حتى الآن. ولكنني على قناعة تامة بأنني يجب ان اكون مثالاً للأم الصالحة كما والدتي التي لطالما كانت مثالاً رائعاً. وأنا أقارن نفسي بها دائماً واقول سأكون مثلها، بل افضل منها، وأريد ان أعطي أولادي اكبر وقت ممكن كما فعلتْ والدتي معنا. قريباً سأدخل الامتحان الصعب ولكن في حال خُيّرتُ بين عملي وبين عائلتي وطفلي، فلا شك ان القرار سيكون واضحاً. طفلي هو ثمرة حبي لناجي ولذلك أقول له دائماً «لو أنني لم أنجب منك لما كنت انجبت طوال حياتي ولو أني لم اتزوج بك لما كنت تزوجت كل حياتي». ولأنه تجمع بيننا شراكة واحدة، فلا بد من أن أضع كل الاهتمام اللازم كي يكون ابني افضل ولد في الحياة.

• هل تتمنين عائلة كبيرة ام تفضلين عائلة صغيرة؟

- احب العائلة الكبيرة لكوني أنتمي الى عائلة صغيرة ولكن ناجي ليس متطلباً من هذه الناحية بل يترك القرار لي.

• هل حصلتِ على الجنسية المصرية؟

- أعمل من أجل هذا الموضوع وأنا أحتاج الى ثلاث سنوات او اكثر بقليل كي أحصل على الجنسية المصرية.

• توجهت اليك بهذا السؤال كي اعرف ما اذا كنت قد شاركتِ في التصويت على الدستور الجديد في مصر؟

- لا. ولكنني ذهبت مع ناجي وراقبتُ الجو العام وكنت سعيدة جداً بقوة الشعب وجرأته بالنزول الى الشارع وبالغناء والرقص وحالة الفرح التي يعيشها الناس وكأنهم في عرس، ناجي واهله صوّتوا للدستور.

• لا شك أنهم صوتوا بـ «نعم»؟

- اعتقد أنهم صوتوا بـ «نعم».

• مهنياً، هل تركزين نشاطك في المرحلة الحالية على التقديم؟

- برنامج «هو ولا هي» الذي اتولى تقديمه حالياً، ينتهي عرضه في شهر فبراير ومن بعده سأنال اجازة لمدة شهرين بانتظار موعد ولادتي، ولكن بالنسبة الى مشاريعي فهي كثيرة في المرحلة المقبلة، وسأشارك في أعمال سينمائية ودرامية خاصة بشهر رمضان كما بالفترة التي تليه.

• نفهم انك مرتبطة بأعمال خاصة برمضان؟

- نعم، اذ من المفترض ان أضع مولودي في شهر ابريل، ورمضان سيكون هذه السنة في شهر 6 أو 7 ويكون لديّ متسع من الوقت للتفكير بالعروض التي لها علاقة بالدراما كما التقديم.

• هل تعتبرين أن نجوميتك في التقديم موازية لنجوميتك في التمثيل أم انها تتفوق عليها؟

- أقول دائماً انني مقدمة وإعلامية أولاً وأخيراً، والتمثيل مهنة أحبها وأمارسها ولا أزال مستمرة فيها، واختياراتي صحيحة، وآخر عمل شاركت فيه كان مع غادة عبد الرازق وهذا الامر أسعدني كثيراً. لقد نجحتُ كثيراً في مصر مع ان النجاح في مصر ليس سهلاً ولا ينجح كل الفنانين فيها رغم انني لم اركز كثيراً على التمثيل العام الماضي بل رفضت الكثير من الاعمال الدرامية بسبب انشغالي بالعمل الإعلامي، لأنني أعتبره حبي الأول ومهنتي الأولى. ولكنني أتمنى ان تتحسن الأمور نحو الأفضل، وسأحاول ان اوزع وقتي بشكل مناسب بحكم وجودي الدائم في مصر، وهذا الأمر سيتيح أمامي الفرصة لقراءة اكبر عدد من النصوص وكي أقابل مخرجين ومنتجين وكتّاباً لأتواجد أكثر تمثيلياً.

• اهتمامك الاول بالتقديم هو امر متعارف عليه وترددينه دائماً، ولكن هل انت راضية عن نجوميتك كممثلة؟

- شاركتُ في أدوار بطولة وشاركت مع احمد السقا وخالد النبوي ومصطفى شعبان وغادة عبد الرازق واحمد آدم كما مع مخرجين معروفين ومهمين امثال محمد سامي واسماعيل عبد الحافظ وأحمد صالح. وحتى عندما أُطِل كضيفة شرف فانني أختار أعمالاً مميزة. يجب ان أطل من خلال أعمال درامية بين فترة واخرى، وفي العام الماضي شاركت في 3 اعمال تلفزيونية هي «طنة ورنة» و«صوت الحياة» و«هو ولا هي» بالإضافة الى مسلسل «حكاية حياه» مع غادة عبد الرازق و«الكبير قوي» مع أحمد مكي كما أنني قدمت أغنية باللغة الأجنبية. انا أعمل بحسب ما يسمح لي وقتي وطاقاتي ووجودي في مصر، ولكن خياراتي صحيحة كما ان تواجدي صحيح.

• لكن ألا تشعرين بأن هناك فنانات لبنانيات لا يتواجدن في مصر، ولكنهن «نجّمن» أكثر منك كممثلة؟

- هناك فنانات يركزن على التمثيل فقط لأنه المجال الوحيد الذي يعملن فيه. هن ينمن على التمثيل ويستيقظن عليه، لأنه عملهن الوحيد والأساسي.

• هل يمكن القول ان العام 2013 هو الأفضل في حياتك على المستوييْن الشخصي والمهني؟

- على المستوى المهني، سنة 2013 تُوّجت بخبريْن جميليْن جداً الاول هو خبر زواجي والثاني هو خبر حملي، ولذلك يمكن القول ان العام الماضي كان اجمل من الناحية الشخصية. صحيح انني ارتبطت قبل سنوات ولكن فرحتي كانت بيني وبين نفسي. الى ذلك قدمت برامج ناجحة من بينها «deal or no deal».


المصدر : جريدة الراي


 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
..., مغربي, لـ, أفضل, الشريف, بالعالم, ريم, رزان, شوجي, عمر, ويشبه, «الراي»:


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رزان مغربي: ربحتم جولة لكن الحرب ما زالت مستمرة ! اللجنة الإخبارية والصحافية السلطة الرابعة ( الصحافة الفنية ) 0 18-09-2013 02:53 PM
رزان مغربي: أنا مستعدة للزواج حالاً من حزلؤوم اللجنة الإخبارية والصحافية السلطة الرابعة ( الصحافة الفنية ) 0 15-09-2013 02:56 PM
غرق رزان مغربي .. محمد العيدان الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 10 02-07-2010 10:00 PM
رزان مغربي: هيفاء وهبي لا تشغلني الأنين الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 0 13-05-2010 02:21 PM


الساعة الآن 03:47 PM


طلب تنشيط العضوية - هل نسيت كلمة المرور؟
الآراء والمشاركات المدونة بالشبكة تمثل وجهة نظر صاحبها
7 9 244 247 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 289 290 291 292