إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-07-2010, 03:54 PM   #1 (permalink)
خبيرة في التنمية البشرية
 
 العــضوية: 5529
تاريخ التسجيل: 17/09/2009
المشاركات: 3,885
الـجــنــس: أنثى

افتراضي الكثير من الخلق اختلفوا !





الكثير من الخلق اختلفوا !



اخلفت الملائكة : ( فقد اختلفت ملائكة العذاب و ملائكة الرحمة على الرجل الذي قتل مئة نفس ) .

اختلفت الأنبياء : ( فقد اختلف سليمان و داوود عليهما السلام في الحكم على امرأتين تدعي كل منهما أمومة طفل ) .

اختلف الصحابة : ( فقد عرف عن ابن عمر الأخذ بالعزائم و عن ابن عباس الأخذ بالرخص و كلاهما من عظماء الصحابة ) ..بل إن الصحابة اختلفوا في أمور كثيرة و منها مثلا الخلاف المشهور بين أبو بكر و عمر في كيفية التعامل مع المرتدين و من يقرأ في السيرة يجد خلافات أخرى كثيرة لا يتسع المجال هنا لذكرها .

لماذا أورد كل هذه الأمثلة ؟ أوردتها كي أبين أن الاختلاف أمر مشروع ، و أمر متوقع ، و أمر بشري أراده الله سبحانه و تعالى حتى بين خير البشر .



و لكن هنا يأتي مربط الفرس و هو السؤال الآتي : كيف نتعامل مع هذا الاختلاف ؟ .



و لنأخذ مثلا عمليا : عندما تختلف مع شخص في رأي معين أو في قضية ما . هل يصل هذا الخلاف إلى حد البغضاء و العداوة و ربما أيضا الشتائم ؟ هل يصل إلى حد القطيعة ؟ هل يصل إلى حد اتهام الشخص في نيته أو في عقيدته أو في دينه ؟ إذا كان كذلك فهذا لم يكن منهج الصحابة في خلافهم و هو ليس المنهج الذي نريده لعزة الأمة ، فبينما نرى أن الصحابة اختلفوا في مسائل كثيرة و لكن كانت قلوبهم موحدة فلم يكفر بعضهم بعضا و لم يبغض بعضهم بعضا و لم يتهم أحدهم الآخر بسوء النية أو بالضلال ، فكان بينهم كل حب و احترام على الرغم من الاختلاف .

و هناك فرق بين الخلاف و الاختلاف .

- (اختلاف أمتى رحمة) و قوم تشابهوا ما أنتجوا ، لو كنا على درجة واحدة من التفكير و السلوك على نفس الاهتمامات و الميول و الطباع لما كان هناك ملكا و لا طبيبا و لا معلما و لا نجارا ...فاختلافنا رحمة لنتكامل و تعاون ، " و جعلنا بعضكم لبعض سخريا " و لذلك أرادنا ربنا و ابتلاءا و لكن منها لنعمر الأرض خيرا و سلاما و سعادة -

من مشاكلنا الأساسية أن بعض الناس هدفهم ألاّ نختلف أبداً ، هدفهم أن نتفق دائما و في كل الأمور بلا استثناء ، فإذا حدث خلاف و لو في أمور ثانوية كانت الكارثة ، و بدأت الاتهامات بالكفر و الزندقة ! و هدف ( عدم الاختلاف بتاتا ) هدف خاطئ و حالم و لن يتحقق أبدا فنحن بشر ، إذاً فما هو الهدف المنشود ؟ الهدف هو أن نتعامل مع الاختلاف باحترام ،و أن نطبق قول الإمام أبي حنيفة ( رأي صواب يحتمل الخطأ و رأي غيري خطأ يحتمل الصواب )
-يقول نبي الرحمة :
"ليس المسلم بالسباب , ولا باللعان , ولا بالفاحش ولا بالبذيء "-

الهدف أن نتعامل مع بعضنا بالقاعدة الذهبية ( نتعاون فيما اتفقنا عليه و يعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه ) .

للأسف في أوروبا طبقت هذا المبدأ و نحن لم نطبقه في هذا العصر ....على الرغم من اختلافاتهم اللغوية و البيئية و الدينية استطاعوا أن يتعاونوا فيما اتفقوا عليه فهام اليوم بعملة واحدة و تتجول بين دولهم بتأشيرة واحدة ! مع أن الأمور التي نتفق عليها نحن المسلمين أكثر بكثير من الأوربيين و لكن ماذا أقول ؟ فقه الخلاف الغائب !


أنا لست صوفيا و لا سلفيا و لا وهابيا و لا من الإخوان ولا من غيرهم من الجماعات ..أنا مسلم ..و أتعامل مع كل من يقول أشهد أن لا إله إلا الله و أن محمداً رسول الله على أنه مسلم ..و كفانا تنابذاً بالألقاب !

- ليس منا من دعا إلا عصبية و ليس منا من قاتل على عصبية و ليس منا من مات على عصبية -

-لن نؤلف القلوب .. لن نصلح المعمورة و نحن على خلاف ..-


من كتاب خواطر الجزء الثالث : خواطر للعقل و الفكر للاستاذ أحمد الشقيري


- مع بعض الإضافات - ...دمتم بخير

 

 

__________________

 


لم يكتشف الطغاة بعد سلاسل تكبل العقول... اللورد توماس

نوره عبدالرحمن "سما" غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
[ تحقيق كامل للعمل الكبير " الحب الكبير " وأربع صفحات تفردها مجلة اليقظة لهذا العمل وللهرم الكبير عبدالحسين عبدالرضا "" بالداخل الأربع صفحات كاملة ً "" وصور للمرة الأولى تنشر على الإطلاق!! Noralehiah الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 64 09-11-2010 08:25 AM
الكاتب الكبير مبارك الحشاش..في ضيافة المنتدى ( هنا نستقبل أسئلة الأعضاء الموجهة للكاتب الكبير ) بن عـيدان الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 21 08-04-2010 06:36 PM
أدرك بـ أنّ لكـ بصمة [ مُختلفة ] .. مُميزة ، مهما حاول الكثير تقليدها . . [تقرير الكبير غآنم الصآلح] ع ــآشقـــہَ بۉۉ ع ـدنـآن الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 11 17-10-2009 08:11 PM
عبادي الجوهر: نجاح "أوفى الخلق" أسعدني.. وهناك مشروع للتعاون مع محمد عبده محمد العيدان الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 5 13-10-2009 02:20 PM
|@|بصوت الكبير عبدالحسين عبدالرضا -اغنية- الحب الكبير |@| |~|ذبحني غلاك |~| الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 2 11-09-2009 11:42 AM


الساعة الآن 04:34 AM


طلب تنشيط العضوية - هل نسيت كلمة المرور؟
الآراء والمشاركات المدونة بالشبكة تمثل وجهة نظر صاحبها
7 9 244 247 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 289 290 291 292