إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-10-2013, 02:50 PM   #1 (permalink)
مشرفة عامة في الشبكة
 
الصورة الرمزية * Hanadi *
 
 العــضوية: 14501
تاريخ التسجيل: 29/01/2012
الدولة: Saudi arabia
المشاركات: 1,500
الـجــنــس: أنثى

Exclamation هل أنت مع أو ضد قيادة المرأه للسيارة في السعودية ؟؟





السلام عليكم ..

في الأيام الأخيره في المملكة العربية السعودية انتشرت ظاهرة قيادة المرأه
وتم تنظيم عدة تظاهرات للمطالبة بقيادة المرأه للسيارة

وشاهدنا أكثر من ( فتاة ) قادت السيارة تحدياً للسلطات السعودية وتحدياً للهئية ولكل من يمنع قيادة المرأه للسيارة في المملكة ..

ربما يكون الموضوع شأن داخلي , لكن نريد ان نعرف آراء جميع الأعضاء سواءاً كانوا سعوديين او من أي دولةٍ كانت ..

هل أنت مع أو ضد قيادة المرأه للسيارة في السعودية ؟؟



 

 

* Hanadi * غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2013, 04:44 PM   #2 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية نـواف
 
 العــضوية: 14697
تاريخ التسجيل: 31/03/2012
المشاركات: 259
الـجــنــس: ذكر

افتراضي رد: هل أنت مع أو ضد قيادة المرأه للسيارة في السعودية ؟؟

قيادة السيارة ،
من أبسط الحقوق الإنسانية والمدنية !

 

 

نـواف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30-10-2013, 12:39 AM   #3 (permalink)
مالك ومؤسس الشبكة
 
 العــضوية: 1
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 6,178
الـجــنــس: ذكر

افتراضي رد: هل أنت مع أو ضد قيادة المرأه للسيارة في السعودية ؟؟

إنه من المخجل أن نتحدث عن أحقية المرأة في قيادة سيارتها في 2013 . فالمرأة السعودية في القرى والمناطق الجبلية والصحراوية والهجر تقود سيارتها منذ عقود . فكيف لا تقودها في المدن ! لكن نحتاج لأرض خصبة للسماح لهن 1- تحديد أوقات في اليوم لقيادة المرأة مثلا من السادسة صباحا الى العاشرة ليلا للحفاظ عليهن 2- القيادة داخل المدن فقط وعدم السماح لهن بالسفر او ارتياد الطرق الطويلة '' أكثر من 60 كيلو '' 3- وجود شرطة نسائية للتعامل مع المواقف من حوادث وخلافه . . . . . الملك عبدالله قال أنه لايمانع الأمر . ولكنه بحاجة للوقت حتى يهضمه المجتمع . . الامير أحمد بن عبدالعزيز قال انه لايوجد قانون صريح يمنع قيادة المرأة . . إذن هي مسألة وقت فقط وانا متأكد ان قيادتنا اكثر تسامح من كثير من المتشددين واهل اللحى المقملة الذين يمانعون هذا الامر وغيره من الامور '' ملاحظة أنا لست مع قيادتهن الان إلا بعد صدور أمر خادم الحرمين بالسماح بشكل رسمي وهذا قريب بلاشك والداخلية الان توقف كل المحاولات وهذا من حقها فهي ونحن ننتظر الوالد القائد أن يصدر قراره وأنا متفائل '' ( من يمانع بحجة ان المرأة ستتعرض للتحرش والاذى فهي الان تتعرض لهما من قبل السايق والي يوصلها وبأضعاف وتحدث الكوارث ومن يرضا ان تركب زوجته او اخته او امه مع سايق لوحدهما ولايرضا لها ان تقود بمفردها فهو بلاشرف ولا اخلاق . . . وككلمة اخيرة لايمنع ان يوضع قانون انه لايحق للمرأة قيادة السيارة إلا مع زوجها او اخوها او ابنها و و في السنة الاولى حتى يعتاد المجتمع وتكون ظاهرة طبيعية وبعد ذلك تقود بمفردها .

 

 

__________________

 



_____

لإستقبال إستفساراتكم والتواصل المباشر من خلال

سكايب

ahmad.sami.fnkuwait.com

وبتواصلكم وآرائكم نستمد قوتنا ونستمر في العطاء

أحمد سامي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-10-2013, 12:01 PM   #4 (permalink)
عضو شرف
 
 العــضوية: 4622
تاريخ التسجيل: 15/08/2009
المشاركات: 448

افتراضي رد: هل أنت مع أو ضد قيادة المرأه للسيارة في السعودية ؟؟

أنا مع القيادة لكن كذلك ضد هذه العشوائية الثقافية والتنظيمية
السعودية.. فبلادي من أكثر الدول فوضاوية في الشوارع والطرقات

ونملك مجموعة شباب للأسف تحت خط االانحطاط ولا يمكن اعتبار تصرفاتهم
تصرفات فردية فأصبح الكثير منهم ينظر للمرأة في السوق أو الشارع
نظرة ريبة وا ما أن يشعر بحرية تلك المرأة يتوهم التحرر ويتحين فرصة للأنقضاض

كما أن شوارعنا والانظمة المرورية لا تتسع لضم المرأة تحت جناحها
فنحن نتمتلك فشل ذريع في الشوارع

 

 

لحن المطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-10-2013, 03:32 PM   #5 (permalink)
 
 العــضوية: 1922
تاريخ التسجيل: 18/01/2009
المشاركات: 605
الـجــنــس: ذكر
العمر: 30

افتراضي رد: هل أنت مع أو ضد قيادة المرأه للسيارة في السعودية ؟؟

لا يُمكن لك أن تُشفى من مرضٍ دون أن تعتقد بوجوده حتى و إن أحاطتك المُعجزات !!
فالله لآ يُغير بقومٍ حتى يُغيروا ما بأنفسهم !!



عندما قرأتُ طبياً بشكلٍ عام عن مرض السرطان رأيته عبارة عن ورم تتسارع فيه خلايا منطقة مُعينة من الجسم بالنمو السريع جداً و بشكل غير طبيعي حتى تبدأ هذه المنطقة بالتضخم لتُدمر خلاياه الغدائية كل ما يُحيط بها ،فلو تم قطع هذا الجزء المُتضخم لن تنتهي المُشكلة فسيُعاود النمو من جديد و ربما بشكل أسوأ !!

و لذلك هذا النوع من الأمراض يصل إلى مرحلة لا يُمكن فيها السيطرة عليه فيفتك في النهاية بالمُصاب به ..


إذاً في مثل هذه الحالات يعمل الأطباء في الحالات الجديدة (جدا) على مُحاولة استئصال مركز الورم لكي يُلغوا وجوده قبل أن ينتشر فيفتك بالجسد !!

و هذا بالضبط ما يجب علينا فعله مع أفكار المجتمع البالية !

يجب إذاً أن نبحث عن مركز المُشكلة ، من أين ؟

من أهم الأسباب التي تقود إلى مثل هذه المشاكل والفوضى المجتمعية ،

هي تداول المفاهيم الدينية الخاطئة و توريثها إلى الأجيال تحت مُسمى عادات !!
و الجميع يُردد كالببغاء وينعق مع كُل ناعق !!

ليست كل عادة حميدة و ليست كل هذه العادات من الدين و لكنها منسوبة إليه بطريقة أو بأُخرى لأهواء بشرية ،
هي مُجرد سلوكيات بدأ بها واحد و أصبحوا اثنان و تكاثروا إلى ثلاثة ..
و جئنا نحن ( كـ جيل حالي) إلى هذه الحياة نُقسم بها و بوجودها و نحن لا ناقة لنا فيها و لا جمل .. فنحن لم نصنع عاداتنا .. نحن فقط نُقلد !!

هذه العادات والتقاليد (الساذجة) قضت على جزء كبير من المفهوم الديني الصحيح ..
و أصبحت بعض الأشياء المُخالفة لهذه العادات تُواجه بمُصطلحات دينية (حرام , كفر , ما يجوز .. إلخ)
بينما هي أمور عادية طبيعية جداً و كل معانيها تكون في صدر فاعلها أما مظهرها الخارجي لا يحمل في تفاصيله أي شئ يدعو و يستحق الإستنكار !!



* الأسباب الأُخرى أيضاً التي تقود أمورنا البسيطة جداً إلى مُشكلات عُظمى هو تغليف أي شئ حولنا بغلاف ديني !!
فـ يكون تعاملي مع البشر من مُنطلق ديني ، و حُكمِي عليهم من منطلق ديني ، بل وحتى أبكي من مُنطلق ديني !!
وقيادة الإنسان (المراة) للسيارة من مُنطلق ديني !!


ماهذه العُقد النفسية ؟
هذا ما أُسميهِ بمرض (الوسواس القهري) !!


لماذا يجب علينا أن نعتقد بأن الناس يجب أن يكونوا كما نحن ؟ حتى يحق عليهم الدين و يدخلون في رحمة الله ؟
نحنُ نُناشد بالتعايش مع الآخر ، و نحنُ لا يستطيع التعايش مع أنفسنا !! و مع هذا نعتقد بان المُشكلة نابعة من الآخرين و لا مُشكلة لدينا !!



سبب آخر .. وهو أن الناس أعداء ما جهِلوا ،
منطقياً :- لماذا أقبل أن أكون من الجاهلين لأُعادي كل شئ ؟
لماذا لا أكون أعلم لكي لا أُعادي ؟
كل شئ جديد يتحول إلى مُصيبة مُجتمعية و كأن (الطآعون) قد أحآط بنا ، فتكون كل المنازل و المجالس و الألسن في حالة استنفار !!

الجديد يآ سآدة يآ كرآمـ ، ليس عدواً ..
بالجديد تجديد و تتجدد معه الحيآة ،
إما أن يكون هذا الجديد بعيدا عن سلوكياتنا الطبيعية التي وضعها الخالق فينا كما أراد فنقوم بتحسين هذا الجديد ليتوآزى مع هذه السلوكيات الطبيعية فيكون مقبولاً ..
أو أن يكون مقبولاً منذ بداياته دون الحاجة إلى تحسين، فينظم إلينا كما ينظم إلى بقية البشر في العالم ، لنقوم بتطويره أكثر ،




* سبب آخر ، (مُضحك) في هذا المُجتمع الغريب ..
عدم تقبل الرأي الآخر المُخالف ، حيث يعتقد البعض بأنه ترعرع و الوحي يهز مهده و أن كل ما ينطق به إنما هو وحي يُوحى !!

إنّ الخالق جعلنا شعوب و قبائل لنتعارف و جعل أكرمنا عنده ، أتقانا ،،
و أعطى الناس حرية اختيار الفكر ، فلنا أن نتخيل إلى أين تصل العقلية الرجعية في التعامل مع الإختلاف ؟ !

و لهذا نجد أنه لا يُمكن لهكذا انسان أن يتقبل الرأي الآخر المُختلف حتى و إن كان هو على خطأ و المُختلف على صواب !!
وبالتالي من المُهم جداً أن يتعلم الإنسان من الحديث إلى نفسه وأن يفتح حواراً داخلياً مع ذهنه ، قبل أن يُحاور الآخرين ،
هذا جانب ،
الجانب الآخر /
على هذا المُجتمع أن يتعلم ثقافة الإستماع أكثر من استخدام اللسان ، فالصمت حكمة ..

فأنا أرى بالنسبة لي بأنّ الإنسان الناطق أمام ثلاثة :
1- إما أن يكون غير قادر على التعبير جيدا فيُمكن أن فهمه بشكلٍ خاطئ ، فأُعطيه فرصة التعبير و الإسهاب حتى أفهم ماذا يُريد ..

2- أو أن يكون خطأ فنتصرف معه بحكمة وعقل وهدوء (بعيداً عن الإنفعال والأخذ بردات الفعل) ..

3- أو أن يكون على صواب فأقتنع (دون مُكابرة) فأأخذ برأيه ..

و لكن (أصحاب النظرة الأُحادية) يعتبرون الإستماع للآخر هزيمة !!
فالأمر بالنسبة لهم (فوز و هزيمة) ،
بغض النظر عن القناعة أو الأخذ بـــ (المصلحة العامة) ،



* السبب الأخير الجوهري و الأهم والذي أعتبره (بكُل أمانة) مشكلة خطيرة جداً :-

هي عدم الإعتراف بوجود الخلل و خلق عشرات المُبررات و الحُجج الواهية !!
فكل ما نراه هو عوضاً عن تقويم بعض الرجال و تهذيب النفس و الإحترام وضبط السلوكيات ، تتم تربيتهم على تبرير أخطائهم و اللجوء إلى الفساد في وجه كل من يُخالف العرف !!

قد يُقال لي كيف ؟

أقول :- عندما يقول (جاهل) بأن المرأة التي تقود مثلاً السيارة تستحق التحرش بها لأنها كاشفة لوجهها أو خرجت من إطار العُرف ..
كيف لا يكون كلامه تحريضا ؟ و إن كان غير مُباشر .. !!

حيث يُعطي هذا تذكرة عُبور و إذناً لهذا الفاسد أو المريض أخلاقياً لأن يكونوا فاسدين اتجاه من تكشف تقود السيارة أو تكشف وجهها أو أو أو .....

باختصار ..
إن كان في جميع الأحوال ، لا يجوز التحرش لفظا أو فعلا بإنسانة (شبه عارية في الشارع) أو بإمرأة مُختلفة في الدين ،
فكيف بمن هي مُسلمة مُلتزمة بدين الله أو حتى غير مُلتزمة به ؟
(تسير في الطُرقات أو تقود السيارة )

هؤلاء مُفسدون في المُجتمع !!
فكيف للمُجتمع أن يصمت دون حراك اتجاه هؤلاء ؟


* نقطة نظام :- لأنّ الخالق (أعدل العادلين و أقسط القاسطين) .. و هو الرحمن الرحيم ..
كما أعطى للرجل حُرية واسعة لما يُريد في حدود معينة ..
هل تعتقدوا بأن المرأة في حكم أعدل العادلين ، تكون تحت رحمة ثُلّة من المرضى اللاجئين إلى العُرف لكي يُحددوا لها (هم و هم فقط) !! ؟

بالتأكيد لا ..
تعالى الله عما يصف الظالمون ، فهؤلاء يُريدون أن يُصوروه به من خلال أهوائهم الشخصية و أقوالهم و تصرفاتهم !!


* قد يتساءل الكثير هُنا ما علاقة كُل هذه التفاصيل بموضوع قيادة المرأة للسيارة ؟

أقولُ لهم :-
كل هذا الذي دونته له علاقة بهذه الزاوية (كمثال) ،
حيث إن ما كتبته أعلاه بكل بساطة هي عبارة عن سلوكيات أفراد في هذا المُجتمع ( الذي يعتقد أفراده بأنه مجتمع أفلاطوني ) ..

فإذا تحسّنت السلوكيات و غابت العنجهية ، !! توآجد الوعي وإن تواجد الوعي ، حضرت الحكمة و إن حضرت الحكمة ستغيب الكثير من المشاكل ..

إذاً كيف لمن يستطيع التعامل مع الجديد ،و من يتعاطى الدين بشكله الصحيح ،
و كيف لمن يستطيع التعايش أن يكون عنجهياً على المرأة ؟


فآئق الحُب

 

 

*هاشم العلوي* غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-11-2013, 12:15 PM   #6 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية عزآهـ
 
 العــضوية: 15553
تاريخ التسجيل: 28/06/2013
الدولة: السعودية - الشرقية
المشاركات: 351
الـجــنــس: ذكر
العمر: 25

افتراضي رد: هل أنت مع أو ضد قيادة المرأه للسيارة في السعودية ؟؟

هذا مايريد ايصاله الغرب

فالغرب لا يريدون حرية المرأه بل الوصول للمرأه و دمار

فـ شوارع في وقتنا الحالي مليئة بالأزدحام و بالأخص مدينة الرياض

فما بالك إذا قادت المرأة !!

و لا ننسى ان عندنا شباب مهووس بنساء في الأسواق ترينهم مثل الذئاب

فما بالك لو قادت المرأة !!

ولا تنسى ان إذا صار حادث فـ المرأه لا تستطيع تدبر امورها بنفسها

و من يؤيد بقيادة المرأه انا شخصياً اعتبره ليبرالي ولا يخاف على محارمه ولا يغار عليهم

و اسئل الله ان يحمي هذه البلاد الطاهره من اليبراليين و العلمانيين

 

 

عزآهـ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للسيارة, مع, من, أنت, المرأه, السعودية, في, إم, ضد, ؟؟, قيادة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أحلام بعد رفضها قيادة السعوديات للسيارة..تحب الصالحين وليست منهم! اللجنة الإخبارية والصحافية السلطة الرابعة ( الصحافة الفنية ) 0 23-10-2013 06:42 PM
قيادة المرأة للسيارة في السعودية حلم لليبراليين والمنحلين أخلاقيا ً ( ولن يحدث بإذن الله ) أبو البراء القاعة الكبرى ( القضايا العامة وملتقى الاعضاء ) 20 05-09-2011 06:02 PM
قيادة المرأة للسيارة أين تكمن القضية: في السيارة أم في المجتمع أم في التنمية...؟ نوره عبدالرحمن "سما" القاعة الكبرى ( القضايا العامة وملتقى الاعضاء ) 4 17-06-2011 12:54 AM
اختراع لقيادة الأعمى للسيارة قريباً جداً ! نوره عبدالرحمن "سما" القاعة الكبرى ( القضايا العامة وملتقى الاعضاء ) 0 04-06-2011 02:57 PM
متى تفقد المرأه انوثتها في راي الرجل ..؟ حلا الروح القاعة الكبرى ( القضايا العامة وملتقى الاعضاء ) 5 14-04-2009 03:50 PM


الساعة الآن 01:10 AM


طلب تنشيط العضوية - هل نسيت كلمة المرور؟
الآراء والمشاركات المدونة بالشبكة تمثل وجهة نظر صاحبها
7 9 244 247 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 289 290 291 292