إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-08-2013, 04:52 PM   #1 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,725

افتراضي رغم دمار الحرب.. الدراما السورية تحافظ على «حياتها» في 2013


رغم دمار الحرب.. الدراما السورية تحافظ على «حياتها» في 2013


باسم ياخور في لقطة من «الولادة في الخاصرة 3»
علي سعيد
لم يكن أحد يتصور أن تستعيد الدراما السورية وهجها، وتدخل الموسم الرمضاني الماضي بما يقارب الثلاثين مسلسلاً تلفزيونياً رغم كل ما يجري من دمار على الأراضي السورية. فبينما كانت الدراما المصرية تعد العدة لعودة قوية في السنوات الأخيرة، من أجل احتكار الساحة الدرامية مجدداً؛ جاء تدهور الوضع في سورياً، ليفتح احتمالات انهيار كلي لصناعة الدراما في سورية، وذلك بعد سنوات من السيطرة على الفضاء العربي منذ أوائل التسعينيات, بدأت ببرامج ثقافية وفنية (منكم واليكم والسلام عليكم) إلى المسلسلات التلفزيونية (نهاية رجل شجاع) التي شهدت طفرات فنية، تزامنت مع دخول نمو الفضائيات وزيادة الطلب على المسلسلات السورية، وهي الأعمال التي حُفرت أصلاً في ذاكرة المشاهد منذ مسلسل "صح النوم" بشخوصه الأيقونية ك"غوار" و "أبو عنتر".. الخ.
اليوم ومع هذا الانهيار السوري, لنا أن نسأل: لماذا لم تقصم السياسة ظهر هذه الصناعة الدرامية وسط كل هذه الانهيارات الأمنية والاقتصادية في سوريا؟. الجواب كما نرى، يكمن في شخصية الفنان السوري المتمرد دوماً على فكرة الانكسار، وهو الذي يملك كل هذا الإرث الأدبي والإبداعي المحرض لتحدي الذات والآخر ومثبتاً وجوده وهو يستثمر الدراما التلفزيونية للتعبير الإنساني عن معاناة الإنسان السوري.
صحيحٌ أن شكل البيئة الاقتصادية والإنتاجية الذي تغير بين التسعينيات واليوم هو سبب حاسم لصمود الدراما السورية، فالأعمال التلفزيونية السورية، أصبحت تخوض منافسة الجودة، في سوق فضائيات تحكمه لعبة العرض والطلب وليس كما كان زمن سيطرة الإعلام الحكومي المغلق. وهو ما يؤكد أن الدراما السورية صامدة، إنتاجياً بما تقدم من نجوم لهم شعبية جماهيرية عربية وأعمال أقامت علاقة فنية وثيقة مع المشاهد لا يمكن لأي قناة تلفزيونية أن تقدم الشرط السياسي على هذه الحقيقة التسويقية والإبداعية في آن، غير أننا هنا نعود ونؤكد أن الفضل الأكبر في عدم سقوط الدراما السورية يعود للفنان السوري ولما يبتكرُ من حلول خلاقة (التصوير في لبنان)، تدفع بالدراما السورية للوقوف والتطور كما شاهدنا في مسلسل (ياسمين عتيق) للمخرج المثنى صبح، وهو يحاول تقديم مسحة سينمائية، تثب بأعمال البيئة الشامية إلى الأمام في مسلسل تاريخي يقترب من الكمال الدرامي وهو يعتني بالأزياء والديكور والمكياج والصورة المغايرة لكل ما قدم في مثل هذا النوع من أعمال الشامية.
هنالك أعمال مميزة أخرى إلا أن العمل الدرامي الذي حظي بمتابعة واهتمام الجمهور والنقاد هو مسلسل (منبر الموتى) أو الجزء الثالث من الولادة في الخاصرة الذي عرضته قناة أبوظبي الأولى، وهو مسلسل يصور بشكل درامي، صراعاً "مافيوياً" داخل الأجهزة الأمنية السورية، ضمن حبكة محكمة ومشوقة، صنعها الكاتب سامر رضوان في نص يمكن أن نقول عنه بكل ثقة، أنه متقدم عن إخراج العمل نفسه، رغم الجهد الاستثنائي للمخرج سيف الدين السبيعي وهو يقود عملاً من الأعمال الدرامية الصعبة. يحسب ل"منبر الموتى" أيضاً، أنه قدم جرعة واقعية، منافسة بجدارة، لمسلسلات الجريمة (وادي الذئاب التركي)، وهو يلتحم ويوميات الألم السوري من تهجير وقصف وقتل ودمار، دون أن يتخلى العمل عن تقديم مشاهد ذات صورة سينمائية إنسانية محضة (الأم في خزان الماء) بجوار حوارات اتسمت بالتمكن والاقتدار والتحرر من الثرثرة والحشو الذي يملأ المسلسلات العربية وخاصة الخليجية.
إن وجود أعمال إبداعية كهذه، يؤكد بقاء المسلسلات السورية، التي تحتاج فقط استلهام الصورة السينمائية وإعادة إنتاجها درامياً، لتحقق المنافسة المطلوبة وتلغي كل فرضيات موت الدراما السورية.



الدراما السورية جسدت آلام الحرب




عابد فهد

المصدر : جريدة الرياض

 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
2013, الدراما, الحرب.., السورية, تدافع, دمار, رغم, على, في, «حياتها»


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الدراما السورية تعتزم إنتاج أول عمل عن الخليفة عمر بن الخطاب بن عـيدان الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 5 22-09-2010 12:02 PM
الدراما السورية تغزو الفضائيات في رمضان بحر الحب الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 3 24-07-2010 06:57 AM
بانوراما الدراما السورية في رمضان الفنون الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 3 22-08-2009 02:00 AM
مفآجات الدراما السورية الرمضانية! ملك فنون الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 0 20-08-2009 01:42 AM


الساعة الآن 08:49 PM


طلب تنشيط العضوية - هل نسيت كلمة المرور؟
الآراء والمشاركات المدونة بالشبكة تمثل وجهة نظر صاحبها
7 9 244 247 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 289 290 291 292