إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-03-2011, 09:46 PM   #1 (permalink)
المشرف العام على الشبكة
 
الصورة الرمزية محمد العيدان
 
 العــضوية: 3420
تاريخ التسجيل: 28/05/2009
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 6,667
الـجــنــس: ذكر
العمر: 55

افتراضي النشيد الوطني الاسرائيلي .. لنتعرف على كلماته .. مهم لمن يدعي العروبة والاسلام


اراهن ان واحدا في المليون – فقط - «وربما واحد كل عشرة ملايين» من المواطنين العرب يعرف كلمات هذا النشيط الوطني الاسرائيلي! أليس من المضحك ان نرفع شعار «قتال اليهود والصهاينة لاكثر من ستين عاما»، ونحن لا نعرف ماذا تقول كلمات نشيدهم الذي يرددونه في كل مناسباتهم.. منذ عام 1948؟!

تقول كلمات النشيد الوطني لاسرائيل :

أملنا
لم يتبدد املنا بعد
في العودة الى ارض ابائنا
للمدينة التي عسكر بها داود
…..
طالما ان هناك في اعماق قلب
اليهودي نفساً صاخبة
والى جهة الشرق ونحو الشرق
يراقب بعينه صهيون
…..
طالما الدموع من أعيننا
تذرف كالمطر الغزير
وعشرات الآلاف من ابناء شعبنا
لايزالون يتواردون على قبور الآباء
…..
طالما ان سور «مطمطا»
لايزال ماثلا امام عيوننا
وعلى تخريب هيكلنا
لاتزال عين واحدة تدمع
طالما يفيض نهر الاردن
وتغمرالامواج سفينته
وهدير الموج الى بحيرة الكنيرت
ينساب بصوت.. اجيج
…..
طالما هناك اسلوبان
ضرب الباب ردماً
وبين اطلال القدس
لاتزال ابنة صهيون تبكي
…..
طالما هناك دموع نقية
تنساب من عين شعبي
للبكاء على صهيون في التهجد
وليقيمها في منتصف الليالي
طالما هناك احساس بالعشق القومي
ينبض في قلب اليهودي
فلانزال نأمل اليوم ايضا
ان يرحمنا الرب الساخط
…..
اسمعوا يا اخوتي في بلاد ترحالي
صوت أحد انبيائنا
انه فقط مع آخر يهودي
ينتهي أملنا ايضا…..

واتساءل بدوري.. صحيح أين كنا؟! وكل ما فعلوه مكتوب ومعلن عنه ومعروف للعالم كله – ومغنى بموسيقى معبرة!! والعرب والعالم الاسلامي في عالم آخر.. تحت وطأة هذا سني ناصبي وهذا شيعي رافضي وهذا سلفي دشداشته قصيرة وهذا سيد عمامته كبيرة وهذا انبطاحي وهذا خليجي مو اصلي متجنس وهذا يصلي مسبل اليدين وهذا متكتف اليدين .. وتفاهات لا لها اول ولا آخر .. وبعد ذلك نقول لماذا هم متقدمين علينا بكل شي ؟؟ .. وبالكويتي صايرين مطقاقة لليهود ..

صحيح عالم ثالث بل عاشر بل عشرون .....

واستذكر الاية الكريمة :

إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ .. الرعد 11

منقول مع الاضافة

 

 

__________________

 


للمراسلة : kak34@windowslive.com
انا مسؤول عن ما اقول .. ولكن لست مسؤولا عن ما تفهم



مع خالص تقديري احترامي

محمد العيدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-03-2011, 10:18 PM   #2 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية بارق الأمل
 
 العــضوية: 11452
تاريخ التسجيل: 26/09/2010
المشاركات: 520

افتراضي

لا تعليق حقيقه فإذا تكلمت و في هذا الوضع و انا في البحرين (باخورها)

 

 

بارق الأمل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-03-2011, 06:03 PM   #3 (permalink)
المشرف العام على الشبكة
 
الصورة الرمزية محمد العيدان
 
 العــضوية: 3420
تاريخ التسجيل: 28/05/2009
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 6,667
الـجــنــس: ذكر
العمر: 55

افتراضي

نورت بمرورك اخي العزيز

 

 

محمد العيدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-03-2011, 08:55 PM   #4 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
 العــضوية: 12904
تاريخ التسجيل: 14/02/2011
المشاركات: 87
الـجــنــس: أنثى

افتراضي

بذلت وقت وجهد لكي أتذكر أين نُشر هذا المقال، والحمد لله حصلته، وتستاهل التعب يالعيدان

كتاب اليوم
إيمان القويفلي امرح وتعلـم مع الأناشيد الوطنية كنتُ أتساءل بينَ وقتٍ وآخر عن السبب الذي يجعل النسخة المعتمدة في المحافل الدولية من الأناشيد الوطنية هي النسخة الموسيقية غير المصحوبة بكلمات النشيد الوطني؟ في الألعاب الأولمبية - كهذه التي ستنطلق غداً - يستخدمون نسخة مسجلة من النشيد وبينما يرتفع علم موطن الرياضي الفائز، تـُـشغّل الموسيقى ويتمتم الرياضي كلمات النشيد بصوتٍ منخفض كأنهُ يُخبر سراً. لماذا؟ ألأنها باللغة المحلية التي لن يفهمها أحد، مثلاً؟ بحثاً عن سبب، أنفقتُ هذا الأسبوع أقرأ كلمات الأناشيد الوطنية، العربية أولاً، ثم مجموعة مختارة من أناشيد العالم. في ثنيات الأناشيد الوطنية يمكن العثور على الكثير من الأسباب التي تجعل النشيد غير صالح للاستخدام دولياً. بعض الأناشيد لو غـُـنيّت في مناسبة رسمية سببت أزمة دبلوماسية. بعضها ضخم جداً من أجل وطنٍ صغيرٍ جداً والصورة كاريكاتيرية. وبعضها لا علاقة له بتاريخ الدولة الحقيقي، والبعض الآخر محض تمجيدٍ فجّ للفرد الحاكم. النشيد الوطني رمزٌ وكأيّ رمزٍ يُصنع بواسطة السُّـلطة الأقوى ويُـعبّر عن نسختها من الحقيقة (أو الوهم). هذه النسخة يمكن بيعُها بسهولة على مواطني الدولة، مثل أكلاتهم الشعبية وملابسهم التقليدية، هل يمكن بيعها بنفس السهولة على العالم؟
هناك 19 نشيداً وطنياً عربيا، رغم أن عدد دول الجامعة العربية 22 دولة، ذلك أن 3 دول (جيبوتي، الصومال، جزر القمر) تنشد بلغاتها المحلية، لا العربية. تختلف موضوعات الأناشيد، لكن اللافت أنها تُجمع على الإشارة إلى "المجد"، و"المجد" عندما يرد في النشيد الوطن فهو مجد لكل الوطن ولا ريب. لكنّ المجد - الوطني - في هذه الأناشيد لا يرد مجرداً ومرفوعاً إلى الوطن، بل إلى قيمة معيّنة. في 11 نشيداً من أصل 19 ورد المجد مرفوعاً إلى واحدة مما يلي: ( الماضي - الله - الآباء والأجداد - العاهل - الشباب - الأرز - الأشلاء - الزمان ). ينفرد النشيد الوطني الكويتي بنسبة المجد إلى الكويت كلها "وطني الكويت سلمتَ للمجد"، وهناك إشارة غامضة للمجد في النشيد السوداني لا يمكن تصنيفها لأنها تقول "نشتري المجد بأغلى ثمن"، ولا تقول مجد مَن ومن يدفع ثمنه؟ تعبير "المجد" جذاب عالمياً. تعثر عليه في أناشيد العالم. الفرق هو مصدر المجد الوطني ورمزه. في الأرجنتين، المجد هو أسلوب حياة المواطنين كما يقول النشيد: "نحيا متوّجين بالمجد". في فرنسا ولأن المارسليز نشيد الثورة الدموي فالمجد عبارة عن "يوم قد أتى". في المجموعة العشوائية من الأناشيد من باكستان، وروسيا، وكوريا، المجد يرد مرفوعاً للوطن بكامل كينونته، لا إلى الماضي، لا إلى الأشلاء والدماء، وليس إلى العاهل، باستثناء النشيد البريطاني الذي يطلب المجد للملكة، ربما لأنها عبر مئتي عام بعد تأليف هذا النشيد؛ تنازلت تدريجياً عن سلطاتها الفعلية لرئيس الوزراء والبرلمان، ولا بأس أن تكافأ ببعض التمجيد لقاء كونها عجوزاً طيبة إلى هذا الحد.
هناك أيضاً مسألة "الحرب" في الأناشيد العربية. الحرب ومعانيها ترد كثيراً وبدرجاتٍ مختلفة من الضراوة. من 19 نشيداً هناك إشارات إلى معاني الحرب في 11. إذا كان مفهوماً أن يحكي النشيد الفلسطيني عن الحرب، فإن ما لا يُفهم هو أن يُشير سطرٌ في نشيد وطني لدولة خليجية إلى الحرب والدماء رغم أنها دولة مسالمة جداً ولم تدخل حرباً منذ استقلالها وليست في وارد ذلك. مصر غيّرت نشيدها بضع مرّات تبعاً لتقلبات السلم والحرب، في البداية كان هناك نشيد ملكي، ثم بعد 23 يوليو وضع "كامل الشناوي" نشيده الذي يقول فيه "و تعلم كيف تكره"، الشطر الذي لا أستطيع وضعهُ ضمن سياقٍ منطقي ووطني إلا بجرعة من الأيديولوجيا العتيقة. وبعد عام 1967م ارتفعت درجة الاستنفار وأصبح النشيد الوطني أغنية "والله زمان يا سلاحي"، وبعد كامب ديفيد، في 1979م أصبح أجمل الأناشيد الوطنية العربية على الإطلاق - وأبعدها عن الحرب أو تمجيد الفرد - "بلادي... بلادي"، وشيء بهذا الجمال لا ينتمي إلى الحاضر بل إلى عهد مصطفى كامل وسيد درويش. أناشيد الدول المغاربية ضارية اللغة عموماً. نشيد ليبيا منذ عام 1969م هو "الله أكبر فوق كيد المعتدي"، وهو مُفرز ثقافي لحرب السويس عام 1956م ونبرته الحربية عالية جداً، بل الحرب هي القيمة الوحيدة في النشيد، والغريب أن يبقى النشيد الذي لا يُمجّد في الوطن شيئاً سوى الحرب؛ نشيداً في أوطانٍ لا تـُـحارِب. النشيد الجزائري الذي يبدأ بـ"النازلات الماحقات" كـُـتب في زنزانة تحت الاستعمار الفرنسي وهو مصدر جدل دائم. الجزء الذي يقول "يا فرنسا مضى وقت العتاب، وطويناه كما يطوى الكتاب، يا فرنسا إن ذا يوم الحساب، فاستعدّي وخذي منا الجواب..."، عندما حذف من الكتاب المدرسي العام الماضي أصبحت قضية رأي عام، ثمّ أعيدت الأبيات إلى قواعدها سالمة. الرئيس الجزائري ذهب الشهر الماضي إلى فرنسا لحضور قمة الاتحاد من أجل المتوسط، وتخيـّـل، لو كانت البروتوكولات تقتضي عزف الأناشيد الوطنية مصحوبة بالكلمات. يشكّل النشيدان الموريتاني والبحريني استثناءاتٍ خاصة ضمن الأناشيد العربية. النشيد الموريتاني يبدأ هكذا "كن للإله ناصرا، وأنكـِر المناكِرا" ويمضي واعظاً حتى نهايته دون إشارة إلى موريتانيا كدولة قـُطرية. أما النشيد البحريني فهو من الأناشيد القليلة التي لا إشارة فيها إلى الحرب، والنشيد العربي الوحيد الذي يشير إلى "الدستور".
النشيد الوطني موسيقى فقط، مثل فيلم صامت، عليك أن تخمّن معناه. النشيد الوطني مصحوباً بكلماته فيلم ناطق، يقول قصة خيالية. النشيد الوطني مع كلماته ومُقايستهِ بواقع الوطن فيلم وثائقي، يقول الكثير من الحقيقة عن الخيال والأوهام. غداً ستـُـفتتح الألعاب الأولمبية. رمز التنافس الإنساني السلمي. الطريقة المتحضّرة لإشباع نزعة الإنسان إلى الحرب. ستـُعزف موسيقى النشيد الوطني الأمريكي الذي في كلماته "صواريخ وقنابل"، والنشيد الياباني القصير، المسالم والشاعري الذي يطلب النماء لذلك الحجر الصغير، "عسى أن يُصبح صخرة ضخمة"، ونشيد فنلندا التي ربما ليست بارعة جداً رياضياً باستثناء حقل ألعاب القوى؛ لكنها حتماً تتربع على قمة العالم في قوائم الشفافية ومكافحة الفساد، سيُعزف بضع مراتٍ نشيدها الذي هو قطعة شعرية خالصة عن الجبال والوديان والبراعم، لا مجدَ ولا حرب. الأناشيد كلها أقوال وستـُـدعم الأقوال بالأفعال وستحصد هذه الدول النصر في مَعرض القوّة هذا. ورغم كل معاني "المجد" و"الحرب" و"النصر على الأعداء"، لن تـُـعزف الأناشيد العربية إلا مراتٍ قليلة جداً. العرب شعراء كلهم، انظر إلى أناشيدهم، والشعراء لا يعنيهم أن يتدرّبوا لكسب سباق 100 متر، هل رأيت في حياتك شاعراً بجسم عضلي؟ الشعراء ضعاف البُنية، والشعراء يقولون ما لا يفعلون.
* كاتبة سعودية

 

 

ميّ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-03-2011, 09:38 PM   #5 (permalink)
المشرف العام على الشبكة
 
الصورة الرمزية محمد العيدان
 
 العــضوية: 3420
تاريخ التسجيل: 28/05/2009
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 6,667
الـجــنــس: ذكر
العمر: 55

افتراضي

منورة بمرورج الكريم

 

 

محمد العيدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-04-2011, 09:34 PM   #6 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية ممثل الشعب
 
 العــضوية: 11499
تاريخ التسجيل: 06/10/2010
المشاركات: 262

افتراضي

وربعنا مو فاضين حق هالسوالف عطهم فتن وحقد بينهم وبين بعض

 

 

__________________

 


لا تجادل الاحمق فقد يخطئ الناس في التفريق بينكما!

ممثل الشعب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-06-2011, 11:50 AM   #7 (permalink)
المشرف العام على الشبكة
 
الصورة الرمزية محمد العيدان
 
 العــضوية: 3420
تاريخ التسجيل: 28/05/2009
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 6,667
الـجــنــس: ذكر
العمر: 55

افتراضي

شكرا على المرور

 

 

محمد العيدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-06-2011, 02:28 PM   #8 (permalink)
خبيرة في التنمية البشرية
 
 العــضوية: 5529
تاريخ التسجيل: 17/09/2009
المشاركات: 3,883
الـجــنــس: أنثى

افتراضي

وهذا سر غلبتهم
كلمة قد تهدم أو تصنع بقوة شعارك الذي تحمله بقوة تأثيرك فكيف لو كان على مستوى جماعات
القدر موكل بالمنطق

 

 

__________________

 


لم يكتشف الطغاة بعد سلاسل تكبل العقول... اللورد توماس

نوره عبدالرحمن "سما" غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-06-2011, 11:34 PM   #9 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
 العــضوية: 3374
تاريخ التسجيل: 25/05/2009
المشاركات: 286

افتراضي

اليهود اليهود
طبعأ اليهود علبانا انهم يد وحده وعلى قلب واحد والله حتى اليهود بينهم صراعات
وتمييز

 

 

__________________

 



**تراب الصحراء**
كان ماني للخليج لسان باليوم العسير
.................. جعل مالي يوم أسند لا حزام .. ولاظهـر


الوطن مجلس تعاون به قوافلنا تسير
........................ والحقود يموت غل وتنفطر كبده فطر


السعودي مع هل البحرين لاصاح النذير
................... والاماراتي عماني .. والكويتي مع قطر

تراب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
يا حلو.. «دوس بريك»! [ فنان يدعي النجومية التي لم يصلها حتى الآن اختفى طويلا، ولم يطرق بابه أي منتج منذ فترة ] الباسل الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 10 17-02-2011 06:06 PM
لنتعرف أكثر عن برنس الكوميديا همس الحب الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 20 24-09-2010 12:49 AM
المؤلف هيثم بودي{صاحب روايه الطريق الى كراتشي وكاتب مسلسل الدروازه والهدامه} تعالوا لنتعرف على سيرته الذاتيه بن عـيدان الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 16 30-07-2010 08:59 PM
عبدالعزيز الحشاش..مؤلف عيون الحب ورسائل من صدف_تعالو لنتعرف على سيرته الذاتيه بن عـيدان الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 14 28-11-2009 01:51 PM
ظهور «ابن رابع» لمايكل جاكسون يدعى عمير بن عـيدان الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 1 31-07-2009 03:30 AM


الساعة الآن 02:56 PM


طلب تنشيط العضوية - هل نسيت كلمة المرور؟
الآراء والمشاركات المدونة بالشبكة تمثل وجهة نظر صاحبها
7 9 244 247 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 289 290 291 292