إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-09-2013, 09:00 AM   #1 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي الأخبار الصحافية الفنية ليوم الجمعة الموافق 6/9/2013م




استراحة الأسبوع / كاكولي يدخل عالم الغناء ونانسي تقدم «فيديو كليب» مبتكراً

عبده يعترف بهبوط مستواه ... ومعجبو أحلام يقلّدونها










| يكتبها مفرح حجاب |

نستعرض في استراحة اليوم زيارة العديد من الفنانين لولد الديرة، والحالة الفنية في الكويت، ومظاهرة سما المصري أمام السفارة الأميركية، ولقاء الفنانة أحلام مع المعجبين على الأرض وفي السماء. كما نتطرق إلى اقتحام الفنان علي كاكولي عالم الغناء، والزواج الرابع للفنانة غادة عبدالرزاق، وحقيقة ما فعله فارس كرم في جبل الديب، وسرّ تدني مستوى أغاني محمد عبده:

صمت
تعيش الساحة الفنية في الكويت حالة صمت حقيقي، فالغالبية العظمى من الفنانين ما زالوا خارج الكويت يقضون إجازاتهم الصيفية، لكن من المتوقع أن تشهد الساحة زخماً مع بدء الموسم الدراسي.
ولا يوجد حالياً سوى عمل واحد، وهو «الواجهة» التي تستعد به الفنانة سعاد عبد الله،، كما أن الفنان محمود بوشهري سيقوم بعرض مسرحية «مدينة الأحلام» خلال عيد الأضحى المقبل في مدينة دبي.

ولد الديرة
تحية لكل الذين قاموا بزيارة الفنان خالد العقروقة «ولد الديرة» من الفنانين وغيرهم، فقد زاره عدد من الفنانين والصحافيين الذين كانوا موجودين في تايلند لقضاء إجازاتهم الصيفية، ومن بين هؤلاء الفنانة طيف وفرقة مسك الغنائية والزميل صالح الغريب وغيرهم.
كما أن وجود الإعلامي محمد الويس في المستشفى الأميركي الذي يرقد فيه ولد الديرة هذه الأيام لإجراء بعض الفحوصات الطبية جعل التواصل يزداد أكثر، ولعل هذه الزيارات والحديث عن ولد الديرة من جديد تجعل رفقاء دربه يذهبون اليه بعدما اكتفى البعض بكلمات مقتضبة فقط.

كاكولي يغني
الفنان علي كاكولي من المتميزين الذين تخرجوا في المعهد العالي للفنون المسرحية، وحصل على العديد من الجوائز في عدد من الأعمال خلال أكثر من مهرجان، وشارك في عدد من المسلسلات منها «أول الصبح»، «مذكرات عائلية»، «عطر الجنة» وغيرها، فهو يظهر دائماً في كل المناسبات على أنه شخص جاد جداً ولم يتوقع أحد ممن يعرفه أنه قد يمتهن الغناء في يوم ما، لكن يبدو بعد تجربته في المسرح لا سيما في عرض «زين والوحش» قرر أن يغني، فقد تعاون مع الملحن عبد العزيز الويس الذي كتب ولحن له أغنية «معاك».
وتحدث كاكولي لـ «الراي» عن هذه المغامرة الفنية الجديدة، فقال «لم أمتهن الغناء من أجل الشهرة ولا أتوقع أن أقف يوماً ما لإحياء حفل غنائي على المسرح، ولكن أريد أن أكون نبض الناس وأقدم أغنية لهم بإحساسي واعبر لهم من خلالها ما أشعر به».
وأضاف «أعمل على هذا المشروع منذ عدة شهور واريد أن يخرج الى الجمهور بشكل جيد، وستطرح هذه الأغنية (سنغل) قريبا».
ننتظر تجربة كاكولي الجديدة لكن عليه أن يقبل حكم الجمهور خصوصا اذا طلب منه أن يظل ممثلا فقط.

سما المصري
الفنانة سما المصري عبرت عن سعادتها بمغادرة السفيرة الأميركية المنتهية فترة عملها في مصر آن باترسون على طريقة «العب بالحلال»، فقد خرجت بجلباب شعبي ومن خلفها مجموعة من النساء يرقصن في ميدان عام أمام السفارة الأميركية من دون منع أو حظر، ثم قامت بسرد قصيدة من الردح الذي إذا استمعت إلى بدايته تشعر بنوع الغثيان. بعدها ألقت «زير»، وهو إناء من الفخار يستخدم في تبريد المياه، وهي عادة خرافية بأن كسر الزير يعني أنها لن تعود مرة أخرى، كل ذلك من دون أن يمنعها أحد أو يقف أمامها رغم أن التواجد في هذه المنطقة ممنوع!

فارس كرم
أثار الانتباه تداول صورة للفنان اللبناني فارس كرم حين حاول التحدث مع مجموعة من الأطفال حاولوا التصوير معه عقب انتهاء حفلته التي أحياها أخيراً في جل الديب. فبالرغم من قامته الطويلة، إلا أنه حاول الجلوس بمستوى قامة الأطفال للحديث والتصوير معهم... هذا السلوك الذي يتحلى به الفنان وسط هذا الزخم من الجماهير، يؤكد على أنه يدرك جيداً قيمة هذا التصرف على المستويين الإنساني والجماهيري، وكذلك على أهمية احترام الناس له مهما أخذ من وقته.
تحية تقدير لكرم فارس كرم.

أحلام والحركات
من الصعب أن تتجاهل الصحافة ما تقوم به أحلام، ويبدو أنها أدركت هذا الأمر. فمن وقت إلى آخر تبحث عنها بطريقتها، فقد اعتادت أن تتحدث في كل شيء بصراحة مفرطة، بل وامتلكت كاريزما على عكس بداياتها الفنية، فهي مثيرة أينما تظهر وأصبحت متميزة... إلا انها أيضاً مصدر للفكاهة والابتسامة في غالبية تصرفاتها والتي فيها الكثير من الكوميديا، فلها صور مع معجبيها في طائرتها وأيضاً على الأرض، ويبدو أن العديد من هؤلاء يقلدون أحلام في الحركات والإيفهات... كل ما نخشاه أن تقيم حفلاً تحت الماء.

اتحاد العرب
لفت انتباهنا خبر نرجو أن تقرأوا مقدمته التي تقول: «حقق المنتج الأردني فهد العملة إنجازاً كبيراً بعدما أصدر رئيس اتحاد المنتجين العرب ابراهيم أبو ذكرى قراراً إدارياً بتعينه أميناً عاماً مساعداً لشؤون المنتجين الشباب، وجاء هذا القرار من قبل رئيس اتحاد المنتجين ومن خلال الصلاحيات الممنوحة لرئيس الاتحاد لتميز المنتج الأردني والسعي المتواصل في مجال الانتاج التلفزيوني وما يقدمه لقطاع المحطات التلفزيونية العربية ولمجهوده الكبير واتصالاته المتميزة بتلك القنوات العاملة في عالمنا العربي»... انتهى
اتحاد المنتجين العرب يضع منذ نشأته شعار (وطن واحد ـ إعلام واحد ـ على طريق الوحدة العربية ) ولم يحقق شعاراً واحداً حتى الآن، بل لم يقدم للمواطن العربي أي نشاط يعلن فيه عن وجوده وما نسمعه فقط هو اجتماعات وسفريات.
ننصح القائمين عليه أن يعيشوا معنا في العام 2013 وليس في بداية الستينات.

فيديو كليب نانسي
كانت الفكرة التي أعلن عنها المخرج وليد ناصيف - عن مسابقة لاختيار أفضل فكرة فيديو كليب لاغنية «أعمل عاقلة» للفنانة نانسي عجرم - مميزة، لا سيما أن العديد من المخرجين يعتمدون دائماً على ما يحملونه من أفكار وما يشاهدونه من تطوّر، في حين أن الكثير من الناس يشاهدون ويعرفون أحيانا اكثر من المخرجين، خصوصاً مع وجود جيل من الصعب ارضاؤه حتى في صناعة كليب، فالكثير منهم لديهم هوس في واقع جديد مليء بالابتكارات، لذا فإن وجود هذه المسابقة ستجعلنا نشاهد اشياء لم نتوقعها خصوصاً أن هذه المسابقة التي استمرت على مدى ثلاثة أشهر شارك فيها جمع من الشباب والفتيات وفاز فيها شاب كندي من أصل سوري يدعى سيف شواف بعد أن حصل على أعلى نسبة تصويت، ما خوّله الفوز بتذكرة سفر للحضور الى لبنان ومقابلة نانسي عجرم للمرة الأولى والمشاركة في تصوير الاغنية بالاضافة الى فوزه بدرع.

هبوط محمد عبده
اعترف الفنان محمد عبده لجريدة «اليوم» السعودية أن أعماله الأخيرة لم يكن موفقاً فيها، وأن الانتقادات التي رافقت ألبومه الأخير وكذلك الفيديو كليب في محلها بسبب شح الكلمة.
إن فنان العرب منذ انضمامه إلى «روتانا» ونحن لم نجد في أعماله جديداً على الإطلاق، وكأنه توقف عند «الأماكن» رغم الزخم الإعلامي وإلحاح الكثير ممن حوله على مشاركته في الحفلات الغنائية. لكن الغريب أنه حتى في حفلاته، فإن صدى الأغاني القديمة هو الأفضل، لذلك هذا جعل الكثير يتساءلون هل يجامل فنان العرب في اختياره للكلمات التي يتغنى بها، لاسيما ان معظمها لشخصيات عامة ومعروفه؟ أم أن الحظ عانده؟ أم أن هناك سراً وراء هذا الهبوط؟

النويري في ورشة
ضمن فعاليات الموسم الثقافي التدريبي الأول، يقيم المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ورشة لكتابة سيناريو الفيلم الروائي القصير يحاضر فيها مدير نادي الكويت للسينما عماد النويري فى الفترة من 8 إلى 12 سبتمبر بالمكتبة الوطنية.
الورشة موجهة لكل المهتمين بصناعة الفيلم القصير، وكل الراغبين في تطوير مهاراتهم في مجال الفنون المرئي، وتهدف إلى تعليم أصول كتابة سيناريو الفيلم القصير بطريقة متخصصة تساعد المتدرب على معرفة كيفية الوصول إلى الفكرة سواء كانت متخيلة أو تعتمد على أصل أدبي وتطويرها في معالجة مرئية صالحة لان تكون مقدمة لصناعة سيناريو. اضافة الى التعرف على أنماط الحكاية الدرامية وكيفية تطوير الحكاية مرئيا ومعرفة الأسس التي تقوم عليها هذه الكتابة بطريقة صحيحة.

المصدر : جريدة الراي

 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 09:03 AM   #2 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي ماغي بو غصن لـ «الراي»: «Bebe» أبعدني عن الدراما

حوار / «فيلمي يندرج في إطار السينما الحقيقية والحكم النهائي للجمهور»

ماغي بو غصن لـ «الراي»: «Bebe» أبعدني عن الدراما








| بيروت - من هيام بنوت |

ارتأت الممثلة اللبنانية ماغي بو غصن الابتعاد عن الدراما الرمضانية هذه السنة، وفضّلت عليها فيلماً سينمائياً من بطولتها والنجم يوسف الخال بعنوان «Bebe»، هو الأول في تجربتها السينمائية الفنية ويبدو أنها تعوّل عليه الكثير، لأنه يملك كل مقومات الفيلم السينمائي من ناحية ولأنه دور صعب ومركّب وتطلب منها جهداً كبيراً من ناحية ثانية.
بو غصن التي لم تسمح لها ظروفها وأسفارها بمتابعة الا عدد محدود من المسلسلات الرمضانية، أشادت بالفنانة سيرين عبدالنور في مسلسل «لعبة الموت» واعتبرت أنها الممثلة الأولى عربياً، كما أشارت الى أن نادين الراسي تركت بصمة في مسلسل «سنعود بعد قليل»، موضحة أنه لا يوجد سبب يمكن أن يجبر كارمن لبس على القبول بدورها في هذا المسلسل لو أنها لم تجد فيه شيئاً مميزاً وجديداً.
في حديثها مع «الراي» أوضحت أنها لا تتعامل مع الغناء بجدية، معتبرة أن الغناء لم يعد هو المجال الأهم لانتشار الفنان في ظلّ انتشار الدراما اللبنانية وتالياً الممثل اللبناني:

• سيرين عبدالنور حالة خاصة شكلاً وأداءً وحضوراً وجماهيرية
• نادين الراسي تركت بصمة في مسلسل «سنعود بعد قليل»
• لا أتقبّل النقد «الهدّام» عندما أشارك في عمل لا يحقق النجاح ولم يحبه الناس
• لا يحق لأي شخص أن يحكم بالفشل على أي عمل إذا لم يتابع كل حلقاته

• يبدو أنك آثرت الابتعاد عن الشاشة الصغيرة رغم زحمة الأعمال الدرامية العربية واللبنانية التي حفلت بها الشاشات العربية، لماذا غبت عن الموسم الرمضاني هذه السنة؟
- لأنه في الوقت الذي كان من المفترض أن أصوّر عملاً تلفزيونياً كنت مشغولة بتصوير فيلم سينمائي بعنوان «Bebe» سيعرض قريباً في صالات السينما.
• هل أنت منزعجة لأنك كنت بعيدة عن السباق الرمضاني؟
- لا، لأن العمل الناجح يمكن أن يعرض في شهر رمضان أو خارجه، وكل الأصحاب والأصدقاء الممثلين قاموا بالواجب على أكمل وجه.
• لكن العمل الناجح يحظى باهتمام أكبر عندما يُعرض في رمضان؟
- هذا صحيح، ولكن الخيارات تفرض نفسها ولم يكن بامكاني أن أصوّر فيلماً ومسلسلاً في وقت واحد، وأنا اخترت الفيلم.
• هل لأن هذا الفيلم يشكل أولى تجاربك الفنية في السينما؟
- نعم، عدا عن أني أحببتُ العمل كثيراً، وهو يحكي عن فتاة تعاني اعاقة عقلية بسبب توقف نموها العقلي عند سن معينة، وهذا الدور مركب وصعب جداً وتطلّب مني جهداً كبيراً في الأداء، ويشاركني بطولته الممثل يوسف الخال بالاضافة الى عدد كبير من الممثلين.
• وهل الفيلم من انتاج زوجك؟
- هو انتاج مشترك جمع شركة «غرين» لصاحبها ايلي حبيب وشركة الانتاج التي بملكها زوجي.
• كيف تفسرين سبب ضعف الفنانين أمام السينما، حيث هم يرفضون عشرات المسلسلات التلفزيونية ويقبلون بأي عرض سينمائي؟
- هو ليس ضعفاً، السينما كالتلفزيون تماماً بالنسبة اليّ، ولكنها تحتاج الى تأن أكبر في التصوير، عدا عن أن السينما هي نوع من الاختبار لمحبة الجمهور للممثل لأنه يلحق به كي يشاهد فيلمه اذا كان يحبه، على عكس التلفزيون حيث يقصد الممثل الناس في بيوتهم من خلال العمل الذي يشارك فيه.
• بأيّ مواصفات سيُنفذ هذا الفيلم، لا سيما وأن هناك نوعاً من الاستهزاء بالسينما اللبنانية التي تُقدم حالياً والتي يرى البعض أنها مجرد حلقات تلفزيونية يدّعي القيمون عليها والمشاركون فيها أنها أفلام سينمائية؟
- فيلمي يندرج في اطار أفلام السينما الحقيقية، والحكم النهائي هو للجمهور كما للصحافة بعدما قمنا بكل ما هو مطلوب منا.
• هل لفتتك التجارب السينمائية التي نُفذت في الفترة الأخيرة، وأي الأفلام شاهدت؟
- لن أكذب وأدعي أنني شاهدت كل الأفلام التي عُرضت في الصالات خلال الفترة القليلة الماضية، لأنني كنت مشغولة في السفر وفي تصوير فيلمي، ولذلك أفضّل ألا أعطي رأيي في هذا الموضوع.
• وهل يمكن القول أيضاً ان بعض تلك الأفلام لم تشجعك على مشاهدتها؟
- كلا، لأنني أشجع كثيراً الفيلم اللبناني مهما كان مستواه وأقدّر تعب الناس الذين يشاركون فيه لأن أحداً لا يمكن أن ينفذ عملاً بقصد الحصول على نتيجة فاشلة أو غير ناجحة. اذا كانت السينما اللبنانية ضعيفة اليوم، فلا شك أنها ستصبح أفضل في المستقبل. ولا أحد يدري، ربما تصبح الأفضل على مستوى العالم العربي، لأن الآمال المعلقة عليها كبيرة جداً.
• هل نفهم أنك تشجعين السينما اللبنانية حتى لو نُفذت أفلام بمواصفات دون المستوى؟
- أنا ضد أن تُنفذ أفلام دون المستوى، والأمر نفسه ينطبق على الأعمال التلفزيونية، ولكنني كممثلة يجب أن أقدم الدعم والتشجيع على أمل أن تكون الخطوة اللاحقة أفضل وألا يعود هناك مكان للعمل الركيك، تماماً كما حصل في تجربة الدراما التلفزيونية بوجود أعمال لبنانية ضخمة ومهمة تُعرض على المحطات العربية. عندما نتطوّر سينمائياً لا يعود هناك امكانية للتراجع لأن المشاهد يستطيع التمييز بين الفيلم الجيد والفيلم الركيك.
• كيف وجدتِ الدراما اللبنانية في رمضان؟
- جيدة جداً.
• وأيّ من الأعمال تابعت؟
- تابعتُ مسلسلات «جذور» و«لعبة الموت» و«الولادة من الخاصرة» وقليلاً من مسلسل «سنعود بعد قليل»، بالاضافة الى عملين مصريين من انتاج زوجي وصادق الصباح وهما «نقطة ضعف» من بطولة جمال سليمان و«آدم وجميلة» الذي تقاسم بطولته حسن الرداد ويسرا اللوزي. بصراحة، حاولتُ قدر المستطاع وبحسب ما يسمح لي الوقت، متابعة عدد من الأعمال الرمضانية.
• كمنتج لبناني، لماذا فضّل زوجك المشاركة في انتاجات مصرية؟
- لأن هذه الأعمال هي للمنتج صادق الصباح المعروف عنه أنه ينتج أهمّ الأعمال في مصر، ولكن هذا لا يعني أن يفضل الدراما المصرية على الدراما اللبنانية لأنه سبق أن شارك في انتاج أعمال لبنانية وسيفعل ذلك في المستقبل.
• ولماذا لم تتواجدي في الأعمال ما دام زوجك شارك في انتاجها؟
- لأنني كنت منشغلة بفيلمي.
• برأيك، أيّ من الأعمال الرمضانية حقق نجاحاً أكثر من غيره وتعتبرين أنه احتل المرتبة الأولى في رمضان؟
- لا يمكنني أن أذكر اسم عمل احتل المرتبة الأولى في رمضان، لأنني لم أتابع عملاً محدداً منذ بدايته وحتى نهايته، عدا عن أنني لا أحب هذا السؤال ولا أميل الى الاجابة عن هذا النوع من الأسئلة وأن أقول ان فلانة هي أفضل ممثلة أو ان هذا العمل هو الأكثر نجاحاً، لأن كل شخص يرى الأمور من منظاره الخاص، ولذلك لن أقول سوى ان كل الممثلين جيدون وكل الأعمال جميلة.
• ولكنك فنانة ويحق لك أن تبدي رأيك بأي عمل فني؟
- كنت فعلت ذلك لو أنني تابعت عملاً بأكمله، ولكن عندما أشاهد المسلسلات بشكل متقطع ولا أعرف مجريات الحلقات، لا يمكنني أن أبدي رأيي كي لا أظلم أحداً.
• من لا يتابع عملاً منذ بدايته وحتى نهايته فهذا يعني أنه لم يشدّه؟
- ليس بالضرورة، لأن هذا العمل قد يكون الأفضل، ولكن لم يتسنّ لي مشاهدته بسبب ظروفي. أنا أعتب على كل مَن يُصدر أحكاماً ويقول عن عمل معين انه فاشل، وعندما يُسأل هل شاهدتَه يجيب بالنفي. لا يحق لأي شخص أن يحكم بالفشل على أي عمل اذا لم يتابع كل حلقاته.
• بصراحة، ألا ترين أنك أنت أيضاً تحاولين أن تكوني ديبلوماسية في اجاباتك من منطلق قولك انك توجهين التحية لكل زملائك وبوصفك للدراما اللبنانية بأنها جيدة وبأنك تشجعينها مهما كان مستواها؟
- لا شك أنني أشجع الدراما اللبنانية، ولكنني لا أحاول أن أكون ديبلوماسية، بل كل ما في الأمر أنه لا يحق لي أن أعطي رأياً سلبياً في أي عمل، بل يمكن أن أبدي ملاحظات حوله. أنا لا أتقبل النقد «الهدّام» عندما أشارك في عمل لا يحقق النجاح ولم يحبه الناس أو لم يحبوا دوري فيه، ولكنني أتقبل النقد البنّاء لأنني من الممكن ألا أحقق النجاح في عمل ما، وهذا ليس خطأ رغم أنني أحاول ألا أتعرض لتجربة مماثلة.
• لكن النقد ليس محرماً وكبار النجوم في العالم معرضون له؟
- كلما أصبح الفنان نجماً معروفاً ومشهوراً، كلما طاله الانتقاد أكثر، بينما بالنسبة الى الفنان المبتدئ فمن حقه أن يجرّب وأن يبدأ من مكان معيّن كي يكتشف أين هو مكانه الصحيح.
• كيف تبدين ملاحظاتك حول مسلسل «سنعود بعد قليل»؟
- أحببت دور دريد لحام فيه، وكل مشهد له كنت أتابعه ثم أفكر فيه وبطريقة أدائه له في اليوم التالي، ولكنني لم أتابعه كله بسبب كثرة أسفاري.
• كيف وجدت نادين الراسي في هذا العمل؟
- جيدة جداً! نادين نجمة تتميز بأدائها الجيد وهي نجحت بترك بصمة خاصة في هذا المسلسل.
• يقال ان مسلسل «لعبة الموت» هو العمل الذي «كسّر الدنيا»... هل توافقين على هذا الرأي؟
- طبعاً، وهذا ما تؤكده نسبة المشاهدة العالية التي حظي بها.
• ما ملاحظتك حوله وحول أداء سيرين عبدالنور فيه؟
- لا توجد لديّ ملاحظات سلبية حول مسلسل «لعبة الموت». سيرين كانت رائعة ويمكن القول انها حالة خاصة شكلاً وأداءً وحضوراً وجماهيرية، وأنا أعتبرها النجمة العربية الأولى، وهي تتمتع بكاريزما تجعل الناس يحبون متابعتها ومشاهدتها.
• هل تعتبرين أن سيرين عبدالنور هي النجمة الأولى عربياً؟
- طبعاً ومع احترامي لجميع الفنانات. لا شك أنه يوجد عدد كبير من النجمات العربيات، واذا بدأت بتعدادهن لن أنتهي، فهناك نجمات سوريات وأيضاً نجمات مصريات ولكن سيرين عبدالنور تمكنت من ترك بصمة مميزة وأنا أهنئها عليها.
• كانت هناك أيضاً مشاركة للممثلين اللبنانيين في مسلسل «الولادة من الخاصرة»، فكيف تقيّمين هذا العمل؟
- لا شك أن مسلسل «الولادة من الخاصرة» هو عمل ناجح جداً ومتابَع وله جمهوره عدا عن أنه يتميّز بحبكة خاصة به.
• ثمة من اعتبر أن دور الفنانة كارمن لبس في «سنعود بعد قليل» لا يليق باسمها ونجوميتها وتاريخها الفني. فهل توافقينه الرأي؟
- لا أعتقد أن هناك سبباً أجبر كارمن لبس على القبول بهذا الدور لو أنها لم تجد فيه شيئاً مميزاً وجديداً سواء على مستوى الأداء أم المشاركة. الآراء تتفاوت ويجب معرفة رأي كارمن لبس في هذا الشأن، ولا شك في أن هناك سبباً خاصاً بها جعلها توافق على التواجد في هذا العمل.
• رغم أنك تملكين صوتاً جميلاً، ولكن يبدو أنك لا تتعاملين مع الغناء بجدية؟
- هذا صحيح، ولو أنني أتعامل بجدية مع موضوع الغناء لكنت خضعت لتمارين لتدريب صوتي. عندما أقرر أن أخطو خطوة معيّنة أفضّل أن تكون صحيحة وعلى الشكل المطلوب. مثلاً قبل أن أطرح أغنيتين في الفترة السابقة، قمتُ بتدريب صوتي لمدة أربعة أشهر تحت اشراف الفنان أسامة الرحباني. موضوع الغناء ليس سهلاً على الاطلاق.
• ولماذا لا تركزين على الغناء ما دمتِ تملكين الموهبة وأن هذا المجال يؤمن شهرة للفنان أكثر من تلك التي يؤمنها التمثيل؟
- ربما كان الغناء في المرحلة السابقة هو المجال الأهم لتحقيق الانتشار الفني، ولكن اليوم تغيّر الوضع بوجود الفضائيات ومع انتشار المسلسل اللبناني وتالياً الممثل اللبناني. ربما انتشار الأغنية يتم بشكل أسرع لأنه يمكن سماع الأغنية مرات عدة في اليوم الواحد بينما المسلسل يُتابَع في أوقات محددة.



المصدر : جريدة الراي

 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 09:06 AM   #3 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي حمزة نمرة لـ «الراي»: كلمة الحق أهم من مستقبلي الفني

«لا يمكن أن نحكم على الرئيس في عام واحد»

حمزة نمرة لـ «الراي»: كلمة الحق أهم من مستقبلي الفني




أكد المغني المصري الشاب حمزة نمرة، والملقب بـ «مطرب الثورة»، أن قول الحق والوقوف إلى جانب الحقيقة أهم بكثير من الشهرة واستكمال مسيرته الغنائية.
وقال نمرة - لـ «الراي» - إنه لا يدعم الرئيس المعزول محمد مرسي وليس منتمياً إلى جماعة الإخوان، مشيراً إلى أن مصر تحتاج وقتاً طويلاً ويداً من حديد لإصلاح ما أفسده النظام السابق، ولا يمكن أن نحكم على الرئيس في عام واحد.
وأضاف «جماعة الإخوان لم تحاول السيطرة على الحكم أو امتداد حالة الاحتكار مرة أخرى، والرئيس مرسي أخطأ في أشياء وأصاب في الأخرى، وكان علينا أن نصبر حتى تمر تلك المرحلة». وأكد دعمه لكلمة الحق مهما كان الثمن، قائلاً: «أريد أن أقف بين يدي ربي من دون تلوّن أو تشويه على حساب مكاسب ومطامع الدنيا».



المصدر : جريدة الراي

 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 09:07 AM   #4 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي عريب تقدم لجمهورها جديد الأغاني التراثية «بالليل»

بعد تقديمها «تحول برشلوني» على غرار الجسمي

عريب تقدم لجمهورها جديد الأغاني التراثية «بالليل»



بتوزيع خاص جديد، أعده خصيصاً الموزع الموسيقي محمد صالح، طرحت الفنانة عريب أحدث أغنياتها المنفردة التي اختارتها من أغنيات التراث البدوي العربي «بالليل»، في خطوة جديدة لإبراز موهبتها الغنائية وتنوع صوتها في إتقان الألوان الموسيقية المتنوعة بين الخليجية والعربية، خاصة أنها متخصصة في غنائها بالأغنية الإماراتية بشكل خاص،
والخليجية بشكل عام. وقالت: «لقد فكرت بعد أن طرحت مجموعة متنوعة من الأغنيات من كلمات أهم شاعرات وشعراء الإمارات والأغنية الخليجية على خوض تجربة الغناء من الأغنيات التراثية، فاخترنا أغنية «بالليل» التي تحمل شهرة خاصة بين الجمهور العربي،
وقام محمد صالح بوضع روح جديدة لها من خلال التوزيع الموسيقي، مع المحافظة على هويتها الخاصة من ناحية التلحين والغناء.
وكانت عريب قد أطلقت في الفترة الماضية أغنية تجاري من خلالها أغنية الفنان الإماراتي حسين الجسمي «برشلوني»، التي لاقت انتشاراً كبيراً في الوطن العربي، حيث حملت أغنية عريب عنوان «تحوّل برشلوني»،
وتعاونت بها مع كاتب أغنية الجسمي الشاعر السعودي تركي الشريف نفسه. وأكدت عريب أنها أحبت مجاراة أغنية «برشلوني» التي أعجبتها فكرتها كثيراً، وقالت: إنها أغنية بها فكرة موازية لأغنية «برشلوني» للفنان الكبير حسين الجسمي، وتقصّدت أن أطرحها من كلمات الشاعر السعودي تركي الشريف نفسه، كاتب الأغنيتين، الذي كتب رداً جميلاً يدافع بها عن الاتهامات التي طالت الجسمي بأنه تحول من مدريدي إلى برشلوني لعيون معشوقته.
وتستمر عريب، ضمن خطواتها المتجددة في عالم الأغنية الخليجية والعربية، في إطلاق الأغنيات المنفردة الواحدة تلو الأخرى، والتي تعتبر كل منها تحدياً جديداً لها في استعراض إمكاناتها الصوتية التي يشهد لها كبار صناع الأغنية في الإمارات والخليج.

المصدر : جريدة النهار




 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 09:08 AM   #5 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي «سما» تتراجع عن «روبي 2»


«سما» تتراجع عن «روبي 2»


تراجعت شركة «سما للإنتاج الفني»، لصاحبها أديب خير، عن إنتاج جزء ثان لمسلسل «روبي»، للممثلة اللبنانية سيرين عبدالنور، حيث كانت تنوي الشركة تصوير جزء ثان للمسلسل، بعدما اقترحت الفكرة مؤخراً، ولكنها تراجعت في الفترة الأخيرة عن ذلك، بعد إعلانها عدم تأييدها لمسلسلات الأجزاء.
والعمل من بطولة اللبنانية سيرين عبد النور، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من فناني مصر وسوريا، منهم أمير كرارة ومكسيم خليل وعزت أبوعوف ويوسف فوزي وزكي فطين عبد الوهاب ودينا الشربيني وحنان يوسف وديامان بو عبود وفادي إبراهيم وتقلا شمعون وشادي حداد، من تأليف كلوديا مرشيليان،
وإخراج رامي حنا. وتدور أحداث الجزء الأول من المسلسل في 90 حلقة، حول الفتاة روبي، وهى طالبة جامعية تعاني من الفقر، فتبحث عن الطرق التي تخرج من خلالها إلى عالم الغناء، لتتصاعد الأحداث في إطار درامي رومانسي اجتماعي.

المصدر : جريدة النهار


 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 09:09 AM   #6 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي سحر بسيسو تستكمل برامجها الإذاعية


سحر بسيسو تستكمل برامجها الإذاعية




قررت المذيعة سحر بسيسو ان تقضي اجازتها في دبي بعد مشاركة فعالة في تقديم عدد من البرامج الاذاعية خلال شهر رمضان وعيد الفطر،
واستكمال عدد من البرامج الاخرى مثل «الكرة نهاية الاسبوع» مع يوسف جوهر و«بيئتنا» مع ضاري الرويشد و«أبطال وأرقام» مع عبدالله الأنصاري. ومن المقرر ان يكون هناك عدد من البرامج الاذاعية التي ستشارك فيها بعد عودتها من الاجازة.

المصدر : جريدة النهار

 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 09:10 AM   #7 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي شادي الخليج ينتهي من رحلته العلاجية الثانية


شادي الخليج ينتهي من رحلته العلاجية الثانية




يقوم الفنان القدير شادي الخليج رئيس جمعية الفنانين الكويتيين حاليا برحلة العلاج الثانية في المانيا في مدينة هامبورغ بناء على توجيهات وأوامر من حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر - حفظه الله -.
حيث تم علاجه في مصح «ويرنر ويكر كلينك» وقد مضى على علاجه حوالي ثلاثة أسابيع ويتضمن جدول علاجه على تمارين ودروس يومية يتم من خلالها التركيز على الألم الذي كان يعاني منه في الظهر وكذلك التمارين الخاصة بالركبة. وفي تصريح خاص بـ «النهار» قال الفنان القدير شادي الخليج انه يشعر بالتحسن وانه يستجيب حاليا للعلاج الطبيعي، وإن عنده موعدا مع الدكتور المعالج يوم 12 سبتمبر الحالي. وانه يتوقع ان يعود الى البلاد بإذن الله، يوم 14 سبتمبر الحالي. كما أثنى على الاتصالات التي وصلته من جميع المسؤولين والاعلاميين والفنانين ، مثمنا مبادرة سمو الامير الوالد بمتابعة علاجه في الخارج، مطمئنا الجميع على صحته.


المصدر : جريدة النهار

 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 09:11 AM   #8 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي كيف ردّت أحلام على حوارها المفبرك مع أوباما؟

كيف ردّت أحلام على حوارها المفبرك مع أوباما؟








في مقال ساخر من الرئيس الاميركي باراك أوباما حول الضربة العسكرية لسوريا، تخيّل كاتب المقال أنّ الفنانة أحلام حذرت أوباما من اللعب مع السوريين وقالت له "اسال مجرّب وما تسأل حكيم"، ولأن النجمة تبدو متابعة جيّدة لوسائل الإعلام، فقد قرأت المقال وكتبت معلقة عليه عبر موقع إنستغرام:

"على الرغم من ان هذا الحوار قصده الاستهزاء بي، وبالرغم من أنّ اللعب بعواطف السوريين غير مقبول إطلاقاً، لكنّي أشعر بالسعادة والفخر لأنّ صورتي إلى جانب صورة الرئيس الأمريكي أوباما، وهذا الحوار أسعدني لأن الملوك فقط هم من يتحاورون مع بعضهم، مع احترامي الكبير لكل اهل سوريا واحترامي لشعورهم وما يعانون منه، شكرا أيها المقهورين من الملكة وهذا يضاف إلى رصيدي".



المصدر : جريدة الانباء

 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-09-2013, 09:12 AM   #9 (permalink)
إدارة الشبكة
 
 العــضوية: 5
تاريخ التسجيل: 30/07/2008
المشاركات: 11,800

افتراضي أحمد السلمان لـ «الأنباء»: الأعمال الكوميدية أصبحت عملة نادرة.. وأتمنى تكرار تجربة «أبو الملايين»

كشف سبب موافقته على المشاركة مع بوعدنان رغم صغر مساحة دوره
أحمد السلمان لـ «الأنباء»: الأعمال الكوميدية أصبحت عملة نادرة.. وأتمنى تكرار تجربة «أبو الملايين»












لم تكن مشاركة الفنان المتألق أحمد السلمان في رمضان الماضي في مسلسل«أبو الملايين» بالمستوى المرجو من قبل جمهوره، لاسيما انه ظهر في 4 أو 5 مشاهد فقط، ما أثار العديد من التساؤلات حول سبب موافقته على أن يقدم هذه المساحة الصغيرة في العمل، لكن السلمان أعلن انه مع العملاق عبدالحسين عبد الرضا لا يهمه مساحة أي دور، قائلا: أعمال بوعدنان دائما متميزة ونسبة مشاهدتها عالية جدا مقارنة بغيرها، كما أن «أبو الملايين» شهد عودة عبد الرضا بعد غياب عن الشاشة أكثر من 4 سنوات، قبل أن يضيف: بوعدنان مدرسة وكلنا نتعلم منها وقد وافقت على المشاركة معه في المسلسل لان جميع مشاهدي تقريبا معه.
وتابع السلمان في تصريح لـ «الأنباء»: للعلم لقد كان بوعدنان معترضا على مساحة دوري وكان يريدها اكبر من ذلك لكنني راض بما قدمته ويكفيني ردود أفعال الناس التي جاءت كلها إيجابية، مكملا: كما ان «أبو الملايين» كان فرصة جميلة لاجتماع عدد كبير من نجوم الخليج في عمل واحد، وأتمنى تكرار التجربة وان تكثر هذه النوعية من المسلسلات المشتركة.
وعن أعمال رمضان هذا العام والانتقادات التي طالتها رد: الناس أذواق، ومن غير الممكن إرضاؤهم في كل وقت، مستدركا: الأعمال الكوميدية أصبحت عملة نادرة في ظل المشكلات التي نعيشها في البيوت والشوارع، المشاهد يبحث عن الابتسامة والأمل وهذا ما قدمناه في «أبو الملايين»، وقدمه غيرنا مثل الفنان عادل إمام في «العراف»، نتمنى ان يعم السلام جميع البلدان وان تعود البسمة على وجوه الناس مرة أخرى.
الجدير بالذكر ان الفنان أحمد السلمان شارك أيضا هذا العام في مسلسل «محال» للمخرج سلطان خسرو، والعمل تأليف وائل نجم، وبطولة جاسم النبهان، منى شداد، محمود بوشهري، مها محمد، شهد الياسين، ريم ارحمه، هدى صلاح ولطيفة المجرن وعدد من النجوم، وقدم خلاله شخصية دكتور لديه ابنة يقع في حبها ابن شريكه، ولكن خلافاته المادية مع والده تعرقل مسألة زواج ابنته، أيضا قدم شخصية جميلة في مسلسل «ماي عيني» تأليف ضيف الله زيد واخراج مناف عبدال وبطولة: باسمة حمادة، محمود بوشهري، هيا عبد السلام، عبد الله بوشهر، على جمعة، وآخرين، ودارت في فلك اجتماعي إنساني. هذا ويستعد لدخول مسرح عيد الأضحى المبارك بعمل جديد سيعلن عن تفاصيله بمجرد الاتفاق عليه.



المصدر : جريدة الانباء

 

 

اللجنة الإخبارية والصحافية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
6-9-2013م, ليوم, الأخبار, الموافق, الجمعة, الصحافية, الفنية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأخبار الصحافية الفنية ليوم الجمعة الموافق 30/8/2013م اللجنة الإخبارية والصحافية الصحافة الفنية 40 31-08-2013 03:26 AM
الأخبار الصحافية الفنية ليوم الثلاثاء الموافق 20/8/2013م اللجنة الإخبارية والصحافية الصحافة الفنية 41 22-08-2013 04:49 AM
الأخبار الصحافية الفنية ليوم الاربعاء الموافق 21/8/2013م اللجنة الإخبارية والصحافية الصحافة الفنية 41 21-08-2013 03:40 PM
الأخبار الصحافية الفنية ليوم الجمعة الموافق 16/8/2013م اللجنة الإخبارية والصحافية الصحافة الفنية 49 17-08-2013 01:01 AM
الأخبار الفنية الصحافية ليوم الجمعة الموافق 28 /1 أحمد سامي الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 6 28-01-2011 01:07 PM


الساعة الآن 11:26 PM


طلب تنشيط العضوية - هل نسيت كلمة المرور؟
الآراء والمشاركات المدونة بالشبكة تمثل وجهة نظر صاحبها
7 9 244 247 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 289 290 291 292