إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-12-2010, 09:05 PM   #1 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية ناقد سينمائي محترف
 
 العــضوية: 12039
تاريخ التسجيل: 05/11/2010
المشاركات: 111
الـجــنــس: ذكر

افتراضي زوارة خميس تحت المجهر - أول 14 دقيقة فقط


زوارة خميس تحت المجهر - أول 14 دقيقة فقط



السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

الحقيقة كنت متردد في نشر هذا النقد، أولا لأنه غير مكتمل ثانيا لعدم رغبتي في إضاعة الكثير من الوقت حول مسلسل انتهى وقت عرضه منذ فترة و قد تم تناوله بالنقد بشكل كبير من قبل العديد، لكن بما اني قد كتبت هذا النقد منذ فترة طويلة وبقي حبيس الديسكتوب منذ اسابيع فقررت ان لا أبخل على أعضاء و زوار هذا المنتدى بنشره خصوصا و انه يدور حول أول 14 دقيقة من الحلقة الأولى فقط، ليكون هذا النقد تمهيد لأعضاء الشبكة حول مواضيعي النقدية الجديدة للموسم الفني الجديد لتعريفهم بإسلوبي في النقد الفني المباشر دون الغوص عما وراء النص والعمل الأدبي من أهداف ودلالات. هذا النقد مختلف كليا عن ما قرأناه وسمعناه من كلام و نقد إنشائي حول المسلسل، و مايميزه انه لا يترك أي شاردة أو واردة حول الاسلوب الاخراجي و تسلسل النص فنيا وذكر الخطأ بالتفصيل.

بداية تقليدية لاتخلو من الأخطاء:
نشاهد لنك عام للمنزل مع حركة للكاميرا و سماع حوار عادي لطفلين، وتبدو حديقة المنزل فارغة, وفي الساحة المقابلة للمنزل نشاهد كرة ترتمي على شباك مرمى لملعب موجود في الساحة. حركة الكاميرا مستمرة و تنتقل إلى نافذة في المنزل لتطل منها على الحديقة التي نشاهد فيها كرة ترتمي باتجاه الألعاب .ثم عودة للنك آخر للمنزل ثم انتقال الكاميرا الى الداخل بجو إستعراضي لتطل على الصالة والجميع مجتمع فيها، ويبدو إن الطفلين الذان نسمع حوارهما مختبئان تحت الطاولة ومن ثم نشاهد موزة ممسكة بحفيدتها وتقوم بتعريف للشخصيات بطريقة مباشرة و حوار شعري. الكاتبة بهذا الحوار تحرق على المشاهد عنصر مهم في بداية المسلسلات، ألا وهو عنصر الترغيب والتشويق لمعرفة الشخصيات من خلال المتابعة المتسلسلة للمسلسل ومتعة الترغب لربط الشخصيات ببعضها البعض تدريجيا وليس دفعة واحدة .. لكن الكاتبة تقدم لنا أولى محطات إصرارها على تقديم بداية إذاعية لمسلسل تلفزيوني وشاركها المخرج بذلك من خلال لقطاته الإستعراضية التقليدية.

لنا وقفة مع هذه البداية:
شاهدنا الحديقة فارغة من خلال لنك المنزل والجميع كان متواجد في الصالة وايضا لم تكن هناك سيارات أمام المنزل سوى سيارة سوداء تمر في الشارع (كما في الصورة أدناه).



و بعد انتقال الكاميرا لنافذة في المنزل لتطل على الحديقة شاهدنا كرة تتحرك لوحدها في الحديقة وايضا فجأة نشاهد سيارتين واقفتين أمام المنزل (كاديلاك وكولت).



طيب.. من الذي حرك الكرة؟
وكيف أغفل المخرج راكور الحديقة بعدم وجود أي شخص فيها ليحرك الكرة وكيف نسى أن جميع شخصياته متواجدة في الصالة وبذلك لايمكن ان تتحرك الكرة لوحدها بهذه القوة؟
وكيف أغفل المخرج راكور السيارتين الواقفتين أمام المنزل؟
السؤال يكرر نفسه.. من الذي حرك الكرة في الحديقة وكيف ظهرت السيارات فجأة؟
وما سر رمي الكرات دون أن نشاهد الرامي؟
لا أعرف سبب لفعل أمر كهذا إلا العشوائية في الإخراج التقليدي الذي إعتدنا عليه في مسلسلاتنا و مخرجين لايكلفون أنفسهم عناء الإنتباه للراكورات وعدم إغفال إستمرارية الزمن المرتبط بحركة ولقطات متسلسلة.

اعتماد المخرج على اسلوب المصور محمود دياب واضح من البداية:
بدءا من مشهد الصالة وفيما بعد مشهد غرفة النوم بين موزة و ثنيان نلاحظ حركة الكاميرا القريبة من الأجواء الرومانسية من خلال (الميني كرين) والمتابع الحذق خصوصا المخرجين والمصورين سيعرفون إن هذا الاسلوب هو اسلوب مدير التصوير محمود دياب، كما شاهدنا اسلوبه سابقا مع محمد دحام في مسلسلي آخر صفقة حب والتنديل عندما عمل معه نفس المصور محمود دياب.
مما يعني إن المخرج لم يقدم رؤية إخراجية مناسبة للمشهد (في الغرفة) بدلا عن حركة الكاميرا القريبة من الجو الرومانسي وهو ما لايتحمله المشهد.. وفيما بعد (في الحلقات القادمة) سنلاحظ إن هذا الاسلوب في التصوير سيكون طاغي على غالبية مشاهد المسلسل، ونستنتج من خلال هذا التحليل: إن المصور هو الذي يقدم لنا حركة الكاميرا وليس المخرج وهذا الأمر يعني الاعتماد على اسلوب المصور، مما سيؤدي الى غياب بصمة المخرج والتضحية بالرؤية الاخراجية ولو جزئيا. (وهذا أيضا حدث مع المخرج محمد دحام في مسلسلي: آخر صفقة حب والتنديل).
و في نفس المشهد الذي هو عبارة عن Flashback للطفل الذي دخل الغرفة متلصصا. في البداية نشاهد الطفل يدخل للغرفة ويختبأ عند الحائط ويخرج رأسه وينظر لهم



ثم اللقطة التي تليها نشاهد لقطة عامة للغرفة وهنا يستيقظ ثنيان و يقول: وين صباح الخير..... في هذه اللقطة العامة نشاهد جغرافية الغرفة حيث يوجد سرير على اليمين و نلاحظ على اليسار ديكور وعليه ورد لونه أصفر.



وهذا الديكور يكون أمام اتجاه نظرالطفل لموزة (بين موزة والطفل)، لكن في اللقطة التالية عندما تقول موزة: ثنيان لاتدودهني.. ، حيث نشاهد موزة من نفس زاوية اتجاه الطفل (وجهة نظر الطفل) لموزة و وجود اجزاء من جسمه في الكادر.



لكننا لانشاهد الديكور (الذي يكون بينه وبين موزة) موجود ولا أي جزء بسيط منه يظهر في الكادر. وهذا خطأ في جغرافية الغرفة أغفله المخرج.
قد يعترض علينا المخرج ويقول إن التصوير بشكل عام يحتاج لتحريك الممثلين مع نقل الكاميرا من مكان لمكان و وضعهم في الكادر وفقا لرؤية المخرج. لكننا نقول بأن هذه اللقطة خاطئة ولاتمر إلا على المشاهد العادي ومن يريد أن يحرك الممثل مع نقل الكاميرا لابد أن ينتبه لجغرافية المكان الذي يصور فيه خصوصا وانه كشفه للمشاهد.. وفي الحقيقة لو لا وجود مخرجين (مثلك) لايهتمون ولا ينتبهون لجغرافية المكان لما أصبحت هذه اللقطات تمر على المشاهد العادي، فلو لا وجود هذه النوعية من المخرجين الذين ربما لايفقهون هذه الأمور المهمة في الأخراج، لرأينا جمهور ذو وعي أكثر مما هو موجود ومع ذلك لاحظنا أثناء شهر رمضان حين عرض المسلسل، لاحظنا الجمهور يكشف كثير من الأخطاء الإخراجية وهنا تحول مسلسل زوارة خميس إلى أشبه ما يكون بمسابقة كشف الأخطاء الإخراجية أو لعبة الاختلافات في صفحات التسلية في الجرائد.


تعريف الشخصيات بشكل مباشر:
في مشهد الصالة بين فاطمة الصفي وياسة وثنيان الصغير وفيما بعد تنضم اليهم مرام وملاك ولمياء ومحمد المنصور وسعاد عبدالله..
فمن خلال المشهد نشعر وكأن الشخصيات لاتعرف بعضها البعض وذلك بسبب استخدام اسلوب قديم في الدراما وهو اسلوب الحوار الموجه للمشاهد لكي يتعرّف على الشخصيات بطريقة حوارية. وأحب ان أوجه كلامي لجميع مؤلفي الدراما (لاسيما هبة حمادة) و أقول لهم ان هذا الاسلوب عفى عليه الزمن ويجب أن تطوروا أدواتكم الكتابية وذلك من خلال متابعة السيناريوهات الحديثة على الأخص المسلسلات السينمائية التي تنتج للتلفزيون ويجب أن تدركوا ان هذا الاسلوب الذي تستخدمونه سيكون اسلوب جيد للمسلسلات المسموعة لا المرئية. و اليكم هذا التعريف بالشخصيات بدءا من حوار فاطمة الصفي: لا ما آكل بعد الساعة سبع.. - وكأن ياسة(ام نصيب) لاتعلم عنها هذا الشيء- مسوية ريجيم.. لان فيصل(حسين المهدي) مايحب المتن.
ومن ثم إسترسال ياسة(ام نصيب) لتعرفنا بشكل اذاعي على شخصية مرام التي دخلت للمشهد : كل يوم حالة نوبة طايرة فوق نوبة مايلة على كتر ونوبة طويلة ونوبة قصيرة ونوبة صوف خروف ونوبة صفرة ونوبة حمرة، لا وعيونها مرة زرقة ومرة خضرة.. وهنا قمة الاستغفال للمشاهد، ففي الوقت الذي تجهل ام نصيب أشياء عن شخصية فاطمة الصفي، تعرف كل شيء عن مرام وظهرت في البداية كسائلة مستفسرة، ثم تحولت الى عارفة بجميع أبعاد شخصية مرام. وبرأيي هذا يدل على قلة الخبرة عند المؤلفة و قلة الدقة عند المخرج.
ثم دخول ملاك وتسألها ياسة(ام نصيب) : شفي ويهج مغفي؟.لاحميرة لاكحيلة؟ وجواب ملاك يكون و كأنها اول مرة تجلس معها لتخبرها هذا السر: لا يما.. زينة المرة حق ريلها بالغرفة والا غير جذي ماله معنى، ونظرة غريبة من مرام لملاك كأنها أول مرة تكتشف هذا السر عن ملاك وتسمعه منها. (من البداية overacting يامرام ) شاهد ري اكشنات مرام بالتدريج كما في الصور أدناه:








وبس كان ناقص تسألها عن سبب ارتدائها للحجاب والعباية لترد عليها ملاك: يما ام نصيب لأن دوري بالمسلسل جذي. وكأن المشاهد لا توجد أمامه صورة بل يستمع للإذاعة.
ومن ثم تدخل لمياء للمشهد ولاحظوا انها لم تكن موجودة أثناء الحوار الذي دار بين ياسة(ام نصيب) ومرام، ومن خلاله كان واضحا انها مستعسرة من مرام. ثم نشاهد دخول سعاد عبدالله ومحمد المنصور للمشهد ويدور حوار بين الجميع ومن ثم يغادر محمد المنصور وسعاد، ونشاهد لمياء تقول لمرام: بس اليوم ام نصيب شكلها مستعسرة منج بزود!! كيف علمت لمياء ان ام نصيب مستعسرة من مرام؟ كلنا شاهدنا دخول لمياء المتأخر للمشهد ودخولها كان بعد أن انتهت ام نصيب من حوارها مع مرام. فهل نزل الالهام على لمياء لتعرف ذلك ام انها تمتلك الحاسة السادسة لتعرف ان ام نصيب مستعسرة من مرام؟
هل استطيع اقول: ان هبة فقدت سيطرتها على شخصياتها لذلك قسمت الحوار بشكل عشوائي؟ أم انها نسيت أو لاتعرف ان تفرّق بين المُشاهد الذي شاهد المشهد من البداية وبين شخصية لمياء التي دخلت متاخرة ولاتعرف ماذا كان يدور ويقال قبل دخولها للمشهد؟ أو ليس من المفترض ان يكون الحوار لفاطمة الصفي بدلا عن لمياء، كونها كانت متواجدة من بداية المشهد وسمعت الحوار بين ام نصيب ومرام؟
و أين المخرج من هذا الأمر؟ أم ان زحمة التصوير ومسابقة فريق الاخراج والانتاج للوقت، من اجل تصوير اكبر عدد من المشاهد في اليوم الواحد كانت لها دور في هذا التوهان؟
نعم عزيزي القارئ كل هذه الأسباب جعلت المشهد يخرج بهذا الشكل.
هذه الاخطاء الصغيرة التي لاينتبه لها المشاهد العادي متواجدة بكثرة في غالبية اعمالنا الخليجية، وذلك بسبب عدم خبرة المؤلفين وعدم ادراك المخرجين الصحيح للنصوص مما يعني انهم لايقرأون النصوص بشكل دقيق ليتداركوا اخطاء المؤلفين وكثيرا ما يكونون غير مؤهلين للإخراج ولايفقهون هذه الأمور. وبما انها ليست مهمة المشاهد بل مهمة المؤلف والمخرج فلذلك المشاهد لا يُلام كونه غير متخصص في الدراما، فهل يتحمل المؤلف والمخرج الذين من المفترض ان يكونوا متخصصين دراميا ولا تمر عليهم لا صغيرة ولاكبيرة ، هل يتحملون مسؤولية اخطائهم بعد أن تنكشف من المشاهد غير العادي؟
وبعد ان يغادروا (ثنيان و موزة) ، يبدأ التعريف بالشخصيات على الطريقة الاذاعية من جديد على لسان مرام ولمياء وفاطمة الصفي :
مرام: لاحظتوا شي ؟ شفتوا خالتي وعمي طالعين شحلاتهم.... وعووو علي وعلى حظي ..سعود لا طلعنا مع بعض اركض وراه جني اصخله.. اتعرجب مليون مرة بس عشان الحقه
لمياء: واي يا أمينة(مرام) يا حلاتهم تشوفين خالتي بهاللبس وهالكشخة وهالماركات...واي ياحلو عمي بهالبدل جنهم اثنين مخطوبين مو متزوجين صارلهم سنين وبنين
فاطمة الصفي: انا من عرفتهم واهما ماشالله عليهم كل اثنين لازم يطلعون يتعشون ويروحون السينما عساني ما احسدهم
مرام: ويييه عيزت ماينحسدون مافيهم الا العافية ماغير تشوفينها شايلة جنطتها يا رايحة السوق يا راده من سينما يا شاريلها قلادة يا شاريلها بروش يا حاط لها ترجية يا مفاجأها بهالمفاجأة الحلوة مالت علينا وعلى حظوظنا... الخ.
هذا الحوار السابق هو عبارة عن تعريف لسيكولوجية الشخصيات ، من المفترض ان يتم تناوله بطريقة مرئية من خلال تسلسل المَشاهد لا بطريقة حوارية بل طريقة نشاهد من خلالها بعض الأمور التي ذكرت.. او اسلوب آخر يختاره الكاتب يتناسب مع طرحه، بعيدا عن النمطية التقليدية التي كانت حاضرة بقوة في هذا المشهد ولم تخلو من المط والتطويل .
خصوصا عندما تتكلم عن شخصيات غير موجودة عن طريق شخصيات نظيرة لها من المفترض ان لايكون حوارها وتعريفها ورأيها بتلك الشخصيات الغائبة، حجة على المشاهد، الا في حالة وحدة، وهي: ياجماعة لاتصيرون صج.. ترا قاع نكتب مسلسل موصج.. مسلسل.

ختاما:
هناك الكثير من الأخطاء الأخرى لكن لن يسعفني الوقت في إكمال هذا النقد.

 

 

__________________

 


من لم يستمع للنقد وهو في قمة النجاح
سيستمع للنقد وهو في قمة الفشل


نحو نقد بناء.. نحو جيل فني واعي..

ناقد سينمائي محترف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2010, 09:22 PM   #2 (permalink)
المشرف العام على الشبكة
 
الصورة الرمزية محمد العيدان
 
 العــضوية: 3420
تاريخ التسجيل: 28/05/2009
الدولة: دولة الكويت
المشاركات: 6,667
الـجــنــس: ذكر
العمر: 55

افتراضي

التقرير مميز اخوي ناقد وفعلا هبة ممكن تكون كاتبة قصة جيدة ولكنها تخطأ بالسيناريو والحوار والذي ساعدها اكثر على هذه الاخطاء هو المخرج والذي تجاهل الكثير من الامور ..

 

 

__________________

 


للمراسلة : kak34@windowslive.com
انا مسؤول عن ما اقول .. ولكن لست مسؤولا عن ما تفهم



مع خالص تقديري احترامي

محمد العيدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2010, 09:36 PM   #3 (permalink)
عضو شرف
 
الصورة الرمزية بحر الحب
 
 العــضوية: 3807
تاريخ التسجيل: 01/07/2009
الدولة: الكويت
المشاركات: 5,069

افتراضي

مبدع كالعادة في كتاباتك يا ناقد ..

ولكن أنا استغرب !!!
اذا كان زوارة الخميس احد انجح المسلسلات لهذا العام .. كان مليء بهذه الاخطاء من الناحية الحوارية فقط !!!

فماذا عن باقي المسلسلات ذات حوار "سلق البيض" والتي يتم حشو فيها مشاهد العمل لتغطية وقت الحلقة ( مثل المنقسي على سبيل المثال ... )
فهل نتوصل الى حقيقة ان هذه الاعمال لاتعتبر اعمال من اساسه ؟


من خلال موضوعك ,, المسلسل بنظري يغلب عليه طابع (المسرحيه) من خلال النص ومن خلال تحاور الشخصيات ومن خلال الرؤية الاخراجية ..

على سبيل المثال .. في احد مشاهد الحلقات الاخيرة في (الشاليه) تجتمع نساء المسلسل وكل واحدة منهن تعترف للجميع بأنها ذهبت لمشاهدة زوجها وابنائها .. وكان المشهد مسرحي بحت من ناحية الاخراج والحوار

ولي عودة بعد التمعن في هذا الموضوع الطويل

 

 

__________________

 






حياة الفهد قالت :
غانم الصالح أيقونة نجاحي طوال 50 عاما
اما عبدالحسين عبدالرضا قال :
الكويت كلها حزنت على فراقه ,, هو الاخ والصديق والمؤسس
محمد المنصور :
لا أنسى ابداعه في علي جناح التبريزي
خالد العبيد :
غانم الصالح عندما يلبس الشخصية .. يعطيها حقها
محمد جابر :
صداقتي بغانم الصالح خمسين سنة وتسع أيام
عبدالرحمن العقل :
غانم الصالح هو عمري الفني كله
احمد جوهر :
غانم الصالح فارس وترجل عن جواده
محمد السنعوسي :
هل سيأتي من يملأ جزء من اداء غانم الصالح وادواره ؟
داود حسين :
كان يوقف التصوير من اجل الصلاة , و"زارع الشر" يشهد
عبداللطيف البناي :
راح الابو و العم و الفن و الفنان
عبدالعزيز الحداد :
غانم الصالح لا يصرخ .. الا امام الكاميرا وفوق الخشبة
زهرة الخرجي :
افضل ادوار حياتي كانت امام غانم الصالح
باسمة حمادة :
نافسته مرةً على الالتزام بالمواعيد , فسبقني
خالد أمين :
استلهمت أدائي لشخصية "خلف" من غانم الصالح
خالد البريكي :
غانم الصالح لو كان حيا لقال للجميع التزموا بصلاتكم
وبحر الحب يقول :
شخص مثل غانم الصالح لايأتي الا مرة بالحياة , لكنه لايُنسى أبداً

بحر الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2010, 09:36 PM   #4 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية ناقد سينمائي محترف
 
 العــضوية: 12039
تاريخ التسجيل: 05/11/2010
المشاركات: 111
الـجــنــس: ذكر

افتراضي

نعم أخي العزيز محمد العيدان
لكن الأهم أن يتدارك المعنيون هذه الأخطاء حتى تتطور الدراما.

 

 

ناقد سينمائي محترف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2010, 09:39 PM   #5 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية ناقد سينمائي محترف
 
 العــضوية: 12039
تاريخ التسجيل: 05/11/2010
المشاركات: 111
الـجــنــس: ذكر

افتراضي

اهلا بحر الحب
اخي العزيز لو أردت ان أصارحك برأيي حول الوسط الفني والمسلسلات هذه الايام، ربما ستفهمني بشكل خاطئ وتقول انت من المتشائمين او المحاربين للوسط، لكن احيانا السكوت عن بعض الامور يكون مناسب الى أن يحين وقت مناسب يكون فيه السكوت غير مناسب.
أحب أشير الى نقطة: وهي ان كثير من الممثلين يمتلكون مواهب ممتازة وقدرات عالية، لكن عقلية وثقافة المخرجين هي السبب الأول في تواضع أعمالنا بالمقايسة مع الأعمال الاجنبية.
وللأسف كثير من المؤلفين الموهوبين يتلقون ثقافتهم الدرامية من خلال المسلسلات المليئة بالأخطاء.

 

 

ناقد سينمائي محترف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2010, 10:05 PM   #6 (permalink)
عضو شرف
 
الصورة الرمزية The Red Blue
 
 العــضوية: 11531
تاريخ التسجيل: 18/10/2010
الدولة: KSA
المشاركات: 443
الـجــنــس: ذكر

افتراضي

لا فض فوك

لو تكمل و تنتقد المسلسل كامل بتخليه صفر عالشمال !!!!

واصل عزيزي .. و اعتبرني من المتابعين لاطروحاتك

 

 

The Red Blue غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2010, 10:21 PM   #7 (permalink)
مشرف الأقسام الفنية ( كبير الكتّاب في الشبكة )
 
 العــضوية: 4026
تاريخ التسجيل: 15/07/2009
المشاركات: 2,460

افتراضي

مرحبا،،،

الأخ ناقد...

أنا أقترح عليك أن تنشر الموضوع في أحد الصحف بالصفحة الفنية...
لأن الموضوع بالفعل يستحق النشر وسوف يقرأه الكثيرون...
وهو أفضل من كثير من المقالات الفنية التافهة والخربوطية التي نقرأها...
هذا الموضوع ليس موجها ضد عمل معين... يمكن اعتباره بأنه رسالة توعية لجميع الأعمال ويمكن أن يستفيد منه الكثيرون..
أكثر ما أزعجني في هذا العمل هو (الهذرة الزائدة) في حوارات أفراد العائلة حين يكونون مجتمعين في المنزل.. كان يجب أن يتم تخفيف الهذرة التي هي سبب معظم الأخطاء التي أشرت إليها في موضوعك!!
وتحياتي لك على المجهود...
.

 

 

عندليب الكويت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2010, 10:32 PM   #8 (permalink)
عضو شبكة الدراما والمسرح
 
الصورة الرمزية ناقد سينمائي محترف
 
 العــضوية: 12039
تاريخ التسجيل: 05/11/2010
المشاركات: 111
الـجــنــس: ذكر

افتراضي

الأخ xXx أرحب فيك وبالنسبة لإكمال النقد بصراحة الآن لا أملك الوقت الكافي، لكن إذا وجدت الوقت سوف أشرع في نقد عدة مسلسلات.
واشكرك على تعقيبك . و إذا أردت ان تقرأ المزيد من نقدي حول زوارة خميس راجع هذا الرابط:
http://forum.fnkuwait.com/showthread.php?t=15476

اشكرك عزيزي العندليب على كلامك المشجع، نعم اخي العزيز هذا النقد ليس ضد أحد بشكل شخصي، و أظن ان الصحافة لها دور في ما يحدث اليوم في الوسط الفني وكثيرا ماتطبل للبعض وفقا لمصالح مشتركة. ونشري لمواضيع مماثلة في الصحف أراه صعب حاليا.

 

 

ناقد سينمائي محترف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2010, 10:44 PM   #9 (permalink)
نـوخـذة الـشـبـكـة
 
الصورة الرمزية بن عـيدان
 
 العــضوية: 2574
تاريخ التسجيل: 21/03/2009
الدولة: kuwait
المشاركات: 5,615
الـجــنــس: ذكر

افتراضي

إحترامي و تقديري لما خطت يداك يا أخي الفاضل..
نقاط في محلها..
فالمسلسل كان مشّبع بالأخطاء ولكن نجح حتى قبل أن يُعرض...

 

 

__________________

 


___________


كونك احد أعضاء هذا المنتدى فأنت مؤتمن ولك حقوق وعليك واجبات
ليس العبرة بعدد المشاركات!!
وانما ماذا كتبت وماذا قدمت لإخوانك الأعضاء والزوار
كن مميزا...
في أطروحاتك..صادقاً في معلوماتك..محباً للخير...
مراقباً للمنتدى في غياب المراقب...
مشرفاً للمنتدى في غياب المشرف...






للتواصل :

بن عـيدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
هبة حمادة زوارة خميس نقد فني تحت المجهر


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حقيقة مسلسل زوارة خميس ناقد سينمائي محترف الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 19 01-01-2011 11:47 PM
بقلمي... الحق ينقال: ليلة عيد يتفوق على زوارة خميس.. انتصار الشراح انتهت فنيا ولم تتعلم من العمالقة.. أطفال ليلة عيد وزوارة خميس يتفوقون على المسلم في مهارة التمثيل.. برنامج الرقص فله لايقدر حرمة رمضان.. عمالقة يقبلون أدوار الكومبارس.. والكثييير ... BOMJDAD2 الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 35 13-10-2010 10:39 AM
صور كواليس عمل زوارة خميس محمد العيدان صور الفنانين , والصور الفنية ( قاعة الصور ) 5 07-09-2010 11:26 AM
زوارة خميس.. زودتوها شوي مجنونة الامبراطور الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 13 31-08-2010 08:04 AM
لماذا اصبح مسلسل زوارة خميس الى (خوارة خميس) الدماني الحلو الـقاعـة الـكـبرى ( الفن والإعلام ) 26 22-08-2010 03:59 AM


الساعة الآن 11:59 PM


طلب تنشيط العضوية - هل نسيت كلمة المرور؟
الآراء والمشاركات المدونة بالشبكة تمثل وجهة نظر صاحبها
7 9 244 247 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 289 290 291 292